مشروعية الصوم في رمضان إنَ الصوم لُغةً هو مُطلَق الإمساك، قال الله تعالى: "إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا" (({مريم: آية 26}))، والصوم حُكمًا هو فرض عين على كلّ مسلمٍ بالغ عاقل مُطيقًا له، و مع حلول شهر رمضان المبارك تتعدّد الأسئلة حول الكثير من التساؤلات حول مسائلَ من شأنها أن تُفسد الصيام، خصوصًا القضايا التي تتعلّق بالأدوية والشأن الطبيّ، و على رأس هذه التساؤلات حكم استخدام أنواع من القطرات التى تُعطى سواء للعين أم للأنف أم للأذن، وفي هذا المقال سيتم التحدّث حول حكم قطرة العين للصائم وقطرة الأذن والأنف وأقوال علماء الفقه حولهن. حكم قطرة العين للصائم اختلف العلماء وأصحاب المذاهب الأربعة في حكم قطرة العين للصائم، حيث ذهبَ الشافعية والحنفية إلى أنّ قطرة العين لا تُفسد الصوم حتى وإن وصلت سوائل القطرة إلى الحلق، و في المقابل ذهب المالكية والحنابلة إلى أنّ التقطير في أجزاء العين مُفسِد للصوم إذا وصلت سوائل القطرة إلى الحلق مُعتبرين أن العين منفذ إلى الحلق، وهنا لا بدّ أن يتم التنويه إلى عدّة نقاط: ((أقوال العلماء في حكم قطرة العين للصائم، "www..islamweb.net"، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف)) إنّ من مفسدات الصوم -كما أشار إليها علماء الفقه- تندرج في الذي يصل إلى الجوف ويستقر فيه مرورًا بالمنافذ المعتادة مثل الفم والأنف، أمّا العين فلا تُعد من منافذ الغِذاء أو الشراب؛ أيّ أنّها ليست منفذًا إلى الجوف. إن قطرة العين ليست كالأكل والشرب لأنها ليست منفذ إلى الجوف، أو تُعدُّ أحيانًا منفذًا ضعيفًا، ولذلك فمن الأحوط جعلها في الليل خروجًا من خلاف العلماء حولها، فمن أخذها في النهار فصومه صحيح، لكن من وجد طعمها في حلقه، فمن باب الحيطة عليه القضاء، و هذا ينطبق على الأذن أيضًا، على عكس الأنف فلا تجوز القطرة فيه. حكم قطرة الأنف للصائم إنّ الاختلاف بين علماء الفقه في مسألة قطرة الأنف للصائم يتمحور حول ضرورتها من إمكانية تأجيلها لفترة بعد الإفطار، وقد تمّ تلخيص آراء العلماء والشيوخ في قولين اثنين، هما: ((حكم استعمال قطرة الأنف والأذن للصائم، "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف)) القول الأول: القطرة في الأنف في نهار رمضان تُفسِد الصوم في حال وصل التقطير إلى الجوف، ثم إلى المعدة، لأنّ الأنف منفذ للمعدة. القول الثاني: استعمال القطرة في الأنف في نهار رمضان لا يُفسد الصوم وهذا قول الإمام ابن حزم وشيخ الإسلام ابن تيمية وبعض أهل العلم المعاصرين ومنهم الشيخ هيثم الخيّاط والشيخ عجيل النشمي؛ وذلك لأنّ ما يصل إلى المعدة قليل جدًا وهو أقل مما يصل في حالة المضمضة، إضافةً إلى أنّ الدواء في هذه القطرة لا يُغذّي حيث إنّه لا يُعدّ لا أكلًا ولا شُربًا، وذلك على عكس حكم قطرة العين للصائم. حكم قطرة الأذن للصائم جاء في قرار مجمع الفقه الإسلامي بشأن المفطرات أنّ قطرة العين أو قطرة الأذن أو غسول الأذن أو قطرة الأنف أو بخاخ الأنف -والتي يتم استخدامها في علاج حساسية الأنف- إذا اجتنب ابتلاع أيّ منها إلى الحلق لا تُعتبَر من المُفطِرات، والأحوط عدم استعمال القطرة في النهار تجنّبًا لإمكانية بلع أيّة كمية من السائل الدوائي في القطرات أو البخاخات، وقد بيّنَ الطب الحديث أنه ليس بين الأذن وبين الجوف ولا الدماغ قناة ينفذ منها المائع إلا في حالة وجود خرق في طبلة الأُذن، فإذا تبين أنّه لا منفذ بين الأذن والجوف كان حكم قطرة الأذن أنّها غير مُفطِرة، أمّا إذا أُزيلت طبلة الأذن لمريض -أو في حالة ثقب طبلة الأذن- أو ما شابه ذلك فهنا يكون المجرى السمعي في الأُذن موصول بالبلعوم، وعند ذلك تكون قطرة الأذن مفطرة. ((حكم قطرة الأذن في نهار رمضان، "www.islamqa.info"، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف))

حكم قطرة العين للصائم وقطرة الأنف والأذن

حكم قطرة العين للصائم وقطرة الأنف والأذن

بواسطة: - آخر تحديث: 5 أغسطس، 2018

مشروعية الصوم في رمضان

إنَ الصوم لُغةً هو مُطلَق الإمساك، قال الله تعالى: “إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا” 1){مريم: آية 26}، والصوم حُكمًا هو فرض عين على كلّ مسلمٍ بالغ عاقل مُطيقًا له، و مع حلول شهر رمضان المبارك تتعدّد الأسئلة حول الكثير من التساؤلات حول مسائلَ من شأنها أن تُفسد الصيام، خصوصًا القضايا التي تتعلّق بالأدوية والشأن الطبيّ، و على رأس هذه التساؤلات حكم استخدام أنواع من القطرات التى تُعطى سواء للعين أم للأنف أم للأذن، وفي هذا المقال سيتم التحدّث حول حكم قطرة العين للصائم وقطرة الأذن والأنف وأقوال علماء الفقه حولهن.

حكم قطرة العين للصائم

اختلف العلماء وأصحاب المذاهب الأربعة في حكم قطرة العين للصائم، حيث ذهبَ الشافعية والحنفية إلى أنّ قطرة العين لا تُفسد الصوم حتى وإن وصلت سوائل القطرة إلى الحلق، و في المقابل ذهب المالكية والحنابلة إلى أنّ التقطير في أجزاء العين مُفسِد للصوم إذا وصلت سوائل القطرة إلى الحلق مُعتبرين أن العين منفذ إلى الحلق، وهنا لا بدّ أن يتم التنويه إلى عدّة نقاط: 2)أقوال العلماء في حكم قطرة العين للصائم، “www..islamweb.net”، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف

  • إنّ من مفسدات الصوم -كما أشار إليها علماء الفقه- تندرج في الذي يصل إلى الجوف ويستقر فيه مرورًا بالمنافذ المعتادة مثل الفم والأنف، أمّا العين فلا تُعد من منافذ الغِذاء أو الشراب؛ أيّ أنّها ليست منفذًا إلى الجوف.
  • إن قطرة العين ليست كالأكل والشرب لأنها ليست منفذ إلى الجوف، أو تُعدُّ أحيانًا منفذًا ضعيفًا، ولذلك فمن الأحوط جعلها في الليل خروجًا من خلاف العلماء حولها، فمن أخذها في النهار فصومه صحيح، لكن من وجد طعمها في حلقه، فمن باب الحيطة عليه القضاء، و هذا ينطبق على الأذن أيضًا، على عكس الأنف فلا تجوز القطرة فيه.

حكم قطرة الأنف للصائم

إنّ الاختلاف بين علماء الفقه في مسألة قطرة الأنف للصائم يتمحور حول ضرورتها من إمكانية تأجيلها لفترة بعد الإفطار، وقد تمّ تلخيص آراء العلماء والشيوخ في قولين اثنين، هما: 3)حكم استعمال قطرة الأنف والأذن للصائم، “www.islamweb.net”، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف

  • القول الأول: القطرة في الأنف في نهار رمضان تُفسِد الصوم في حال وصل التقطير إلى الجوف، ثم إلى المعدة، لأنّ الأنف منفذ للمعدة.
  • القول الثاني: استعمال القطرة في الأنف في نهار رمضان لا يُفسد الصوم وهذا قول الإمام ابن حزم وشيخ الإسلام ابن تيمية وبعض أهل العلم المعاصرين ومنهم الشيخ هيثم الخيّاط والشيخ عجيل النشمي؛ وذلك لأنّ ما يصل إلى المعدة قليل جدًا وهو أقل مما يصل في حالة المضمضة، إضافةً إلى أنّ الدواء في هذه القطرة لا يُغذّي حيث إنّه لا يُعدّ لا أكلًا ولا شُربًا، وذلك على عكس حكم قطرة العين للصائم.

حكم قطرة الأذن للصائم

جاء في قرار مجمع الفقه الإسلامي بشأن المفطرات أنّ قطرة العين أو قطرة الأذن أو غسول الأذن أو قطرة الأنف أو بخاخ الأنف -والتي يتم استخدامها في علاج حساسية الأنف– إذا اجتنب ابتلاع أيّ منها إلى الحلق لا تُعتبَر من المُفطِرات، والأحوط عدم استعمال القطرة في النهار تجنّبًا لإمكانية بلع أيّة كمية من السائل الدوائي في القطرات أو البخاخات، وقد بيّنَ الطب الحديث أنه ليس بين الأذن وبين الجوف ولا الدماغ قناة ينفذ منها المائع إلا في حالة وجود خرق في طبلة الأُذن، فإذا تبين أنّه لا منفذ بين الأذن والجوف كان حكم قطرة الأذن أنّها غير مُفطِرة، أمّا إذا أُزيلت طبلة الأذن لمريض -أو في حالة ثقب طبلة الأذن– أو ما شابه ذلك فهنا يكون المجرى السمعي في الأُذن موصول بالبلعوم، وعند ذلك تكون قطرة الأذن مفطرة. 4)حكم قطرة الأذن في نهار رمضان، “www.islamqa.info”، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف

المراجع

1. {مريم: آية 26}
2. أقوال العلماء في حكم قطرة العين للصائم، “www..islamweb.net”، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف
3. حكم استعمال قطرة الأنف والأذن للصائم، “www.islamweb.net”، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف
4. حكم قطرة الأذن في نهار رمضان، “www.islamqa.info”، اطُّلع عليه في 5-08-2018، بتصرف