البحث عن مواضيع

تعرف طوبولوجيا الشبكات على أنها  الهيكلية التي يتم من خلالها العمل على توصيل عقد وروابط  الشبكة، ونحن نقصد بالشبكة كلا القسمين شبكة حاسوب أو شبكة بيولوجية،  وفيما يتعلق بطبولوجيا شبكة الحاسوب فهي تشير بالتحديد إلى الطوبولوجيا المنطقية أو  الطوبولوجية المادية (الفيزيائية) للشبكة، وفي هذا المقال سنتعرف على المزيد من المهلومات عن طوبولوجيا الشبكات. طوبولوجيا الشبكات هنالك العديد من الأنواع الرئيسية لطبولوجيا الشبكات وهي تنقسم إلى قسمين الأول عام وأكثر حصرا والثاني متفرع ومتعدد الأنواع ومنه: أ. الطبولوجيا الخطية للشبكة. ب. الطبولوجيا النجمية للشبكة. جـ. الطبولوجيا الحلقية للشبكة. د. الطبولوجيا الشجرية للشبكة. تساعد شبكة ( إل آي إن ) على تدفق المعلومات بين العقد الشبكية والتحديد المنطقي للشبكة، وكلا نوعي الشبكات المنطقي والفيزيائي قد يتماثل في شبكة ما ولا يتماثل في شبكة أخرى. إحدى الأمثلة المهمة على الشبكات بنوعيها (المنطقي والفيزيائي )، هي العقد المختصرة بالأحرف الثلاث ( إل آي إن )، وهي مسؤولة عن وصل البوصلة ببقية العقد الشبكية والتخطيط لجعل هذه الوصلات بأشكال الشبكة نفسها، إذ أن العقدة في الشبكة المحلية الهندسية تحدد شكل الطبولوجيا الفيزيائية للشبكات. تتحدث الطوبولوجيا المادية عن تصميم الشبكة من حيث الكوابل وأماكنها ومن حيث الأجهزة، وهي ( الطوبولوجيا المنطقية ) تهتم بكيفية انتقال البيانات من مكان إلى أخرى بصرف النظر عن صورة الشبكة. تعد الطوبولوجيا النجمة أسهل وأبسط أنواع الطوبولوجيات المستخدمة في التصميم وفي التنفيذ وهي الأكثر شيوعا بين الأنواع الأخرى، فهي تمتاز بسهولة إضافة العقد الجديدة إلى الشبكة، ولكن لها مساوئ ما من أبرزها أن المحور المركزي فيها إن تعطل فهذا سيسبب تعطل كل الشبكة، وتعتبر الشبكة النجمية الموسعة شكلا مهما من أشكال الشبكات وقد يكون فيه مكرراً أكثر من المحور المركزي والعقد أو الطرفيات الأخرى حيث يتم استخدام المكرر منه من أجل زيادة مسافة الإرسال بين المحور المركزي والعقددة. في تلك الأنواع من الشبكات الطوبولوجية يكون كل جهاز من أجهزة الحاسوب موصولا في حلقة مغلقة، ويتم تمرير تنظيم للسماح للإشارة بالإرسال والإنتقال عبر كل الحواسيب الموصولة في نفس الإتجاه، ويجب التنويه أن للعقد علامات معينة أيضا، تمكن الأجهزة من البث في الشبكة وتعمل مع بقية الحواسيب كأداة مقوية أو مكررة للإشارة، وهنالك الكثير من الأمثلة على الشبكات التي تستخدم هذا النوع من الطوبولوجيا وتستخدم من أجل تمرير العلامات. المراجع:               1                 2

تعريف طوبولوجيا الشبكات

تعريف طوبولوجيا الشبكات
بواسطة: - آخر تحديث: 13 أبريل، 2017

تعرف طوبولوجيا الشبكات على أنها  الهيكلية التي يتم من خلالها العمل على توصيل عقد وروابط  الشبكة، ونحن نقصد بالشبكة كلا القسمين شبكة حاسوب أو شبكة بيولوجية،  وفيما يتعلق بطبولوجيا شبكة الحاسوب فهي تشير بالتحديد إلى الطوبولوجيا المنطقية أو  الطوبولوجية المادية (الفيزيائية) للشبكة، وفي هذا المقال سنتعرف على المزيد من المهلومات عن طوبولوجيا الشبكات.

طوبولوجيا الشبكات

  • هنالك العديد من الأنواع الرئيسية لطبولوجيا الشبكات وهي تنقسم إلى قسمين الأول عام وأكثر حصرا والثاني متفرع ومتعدد الأنواع ومنه:
    أ. الطبولوجيا الخطية للشبكة.
    ب. الطبولوجيا النجمية للشبكة.
    جـ. الطبولوجيا الحلقية للشبكة.
    د. الطبولوجيا الشجرية للشبكة.
  • تساعد شبكة ( إل آي إن ) على تدفق المعلومات بين العقد الشبكية والتحديد المنطقي للشبكة، وكلا نوعي الشبكات المنطقي والفيزيائي قد يتماثل في شبكة ما ولا يتماثل في شبكة أخرى.
  • إحدى الأمثلة المهمة على الشبكات بنوعيها (المنطقي والفيزيائي )، هي العقد المختصرة بالأحرف الثلاث ( إل آي إن )، وهي مسؤولة عن وصل البوصلة ببقية العقد الشبكية والتخطيط لجعل هذه الوصلات بأشكال الشبكة نفسها، إذ أن العقدة في الشبكة المحلية الهندسية تحدد شكل الطبولوجيا الفيزيائية للشبكات.
  • تتحدث الطوبولوجيا المادية عن تصميم الشبكة من حيث الكوابل وأماكنها ومن حيث الأجهزة، وهي ( الطوبولوجيا المنطقية ) تهتم بكيفية انتقال البيانات من مكان إلى أخرى بصرف النظر عن صورة الشبكة.
  • تعد الطوبولوجيا النجمة أسهل وأبسط أنواع الطوبولوجيات المستخدمة في التصميم وفي التنفيذ وهي الأكثر شيوعا بين الأنواع الأخرى، فهي تمتاز بسهولة إضافة العقد الجديدة إلى الشبكة، ولكن لها مساوئ ما من أبرزها أن المحور المركزي فيها إن تعطل فهذا سيسبب تعطل كل الشبكة، وتعتبر الشبكة النجمية الموسعة شكلا مهما من أشكال الشبكات وقد يكون فيه مكرراً أكثر من المحور المركزي والعقد أو الطرفيات الأخرى حيث يتم استخدام المكرر منه من أجل زيادة مسافة الإرسال بين المحور المركزي والعقددة.
  • في تلك الأنواع من الشبكات الطوبولوجية يكون كل جهاز من أجهزة الحاسوب موصولا في حلقة مغلقة، ويتم تمرير تنظيم للسماح للإشارة بالإرسال والإنتقال عبر كل الحواسيب الموصولة في نفس الإتجاه، ويجب التنويه أن للعقد علامات معينة أيضا، تمكن الأجهزة من البث في الشبكة وتعمل مع بقية الحواسيب كأداة مقوية أو مكررة للإشارة، وهنالك الكثير من الأمثلة على الشبكات التي تستخدم هذا النوع من الطوبولوجيا وتستخدم من أجل تمرير العلامات.

المراجع:               1                 2