البحث عن مواضيع

النقابات العمالية هي رابطة أو جمعية تعمل على جمع كافة الأعضاء الذين يشتركون في المهنة أو الحرفة نفسها مع بعضهم، ولكل نقابة قوانين خاصة بها تختلف حسب اختلاف الدولة التي من الممكن أن تتواجد هذه الحرفة والنقابة بها، كما تعنى النقابة بالدفاع عن كافة الحقوق التي تخص أعضائها وتلزمهم بواجبات محددة، بالإضافة إلى أنها توفر العديد من الخدمات مثل الرواتب التقاعدية، ويتم تعيين رئيس للنقابة من خلال الانتخاب بين أعضائها، وقد تطورت العديد من النقابات وبدأت بالانتشار والظهور مع بداية ظهور الثورة الصناعية، حيث بعد ظهور هذا التطور بدأت الطبقية بالظهور بين الناس بشكل كبير على وجه الخصوص في أوروبا، وقد أصبح ملاك المصانع أو أصحاب الأموال باستغلال العمال واضطهادهم دون إعطائهم حقوقهم ودون وجود تعويضات مناسبة تتناسب مع الأضرار التي قد تصيبهم مثل الوفاة والإعاقات وغيرها. تاريخ النقابات العمالية أدت الكثير من الظروف إلى حدوث تجمع للعمال وتوحيد قواهم من خلال تشكيل الكثير من التنظيمات في بداية الأمر من أجل محاربة أصحاب الأموال، بعد ذلك بدأت هذه التنظيمات بالتطور بشكل بطيء وأصبحت أكثر اتساعاً وتنظيماً وشمولاً، مما أدى إلى اعتراف الكثر من الدول بهذه التنظيمات رسمياً. إن أول جماعة أو تنظيم كانت في بداية القرن الثامن عشر في بريطانيا تحت مسمى الجمعيات، بالإضافة إلى أنه تم تأسيس ما يعرف بالتعاونيات داخل فرنسا تهدف إلى رفع أجور العمال، كما كان هناك ما يعرف بالزماليات الموجودة في فرنسا التي لم تضم مهنة معينة مثل جمعية الخياطين الموجودة، فقد ضمت الكثير من المهن. بعد فرض الحظر والكثير من المناوشات على إنشاء الجمعيات أو النقابات داخل بريطانيا تم العمل على فك الحظر عليها، وبدأت بعد ذلك بالتطور إلى جانب الاشتراكية التي كان لها دورها في الدفاع عن حقوق العمال، وقد شهدت النقابات حدوث تطور كبير جداً بعد الثورة البلشفية بقيادة لينين في روسيا، ولكن كانت النقابات إحدى البوابات الرئيسية التي تم إنشائها من أجل نشر الأفكار الاشتراكية داخل الدول المتأخرة. بعد ذلك بدأت النقابات بالانتشار والخروج من حيزها الذي كان يقتصر على البلد الواحد من أجل أن تشمل عدد كبير من البلدان، فقد أصبحت هناك الكثير من النقابات التي من الممكن وصفها بالعالمية، وانتهاء الحرب العالمية الأولى أدى إلى قيام الكثير من النقابات في كافة العالم من خلال تأسيس الكثير من الاتحادات التي قامت بدورها على جمع النقابات في كافة أنحاء العالم، آخر هذه الاتحادات في عام 2006، حيث تم إنشاء اتحاد يعرف باتحاد النقابات الدولي، نتج عن هذا الاتحاد اندماج الاتحاد العالمي للعمال والاتحاد الدولي المخصص لنقابات العمال الحرة، وقد أصبح مقر هذا الاتحاد في بلجيكا في بروكسل.

تعريف النقابات العمالية

تعريف النقابات العمالية
بواسطة: - آخر تحديث: 14 سبتمبر، 2017

النقابات العمالية هي رابطة أو جمعية تعمل على جمع كافة الأعضاء الذين يشتركون في المهنة أو الحرفة نفسها مع بعضهم، ولكل نقابة قوانين خاصة بها تختلف حسب اختلاف الدولة التي من الممكن أن تتواجد هذه الحرفة والنقابة بها، كما تعنى النقابة بالدفاع عن كافة الحقوق التي تخص أعضائها وتلزمهم بواجبات محددة، بالإضافة إلى أنها توفر العديد من الخدمات مثل الرواتب التقاعدية، ويتم تعيين رئيس للنقابة من خلال الانتخاب بين أعضائها، وقد تطورت العديد من النقابات وبدأت بالانتشار والظهور مع بداية ظهور الثورة الصناعية، حيث بعد ظهور هذا التطور بدأت الطبقية بالظهور بين الناس بشكل كبير على وجه الخصوص في أوروبا، وقد أصبح ملاك المصانع أو أصحاب الأموال باستغلال العمال واضطهادهم دون إعطائهم حقوقهم ودون وجود تعويضات مناسبة تتناسب مع الأضرار التي قد تصيبهم مثل الوفاة والإعاقات وغيرها.

تاريخ النقابات العمالية

  • أدت الكثير من الظروف إلى حدوث تجمع للعمال وتوحيد قواهم من خلال تشكيل الكثير من التنظيمات في بداية الأمر من أجل محاربة أصحاب الأموال، بعد ذلك بدأت هذه التنظيمات بالتطور بشكل بطيء وأصبحت أكثر اتساعاً وتنظيماً وشمولاً، مما أدى إلى اعتراف الكثر من الدول بهذه التنظيمات رسمياً.
  • إن أول جماعة أو تنظيم كانت في بداية القرن الثامن عشر في بريطانيا تحت مسمى الجمعيات، بالإضافة إلى أنه تم تأسيس ما يعرف بالتعاونيات داخل فرنسا تهدف إلى رفع أجور العمال، كما كان هناك ما يعرف بالزماليات الموجودة في فرنسا التي لم تضم مهنة معينة مثل جمعية الخياطين الموجودة، فقد ضمت الكثير من المهن.
  • بعد فرض الحظر والكثير من المناوشات على إنشاء الجمعيات أو النقابات داخل بريطانيا تم العمل على فك الحظر عليها، وبدأت بعد ذلك بالتطور إلى جانب الاشتراكية التي كان لها دورها في الدفاع عن حقوق العمال، وقد شهدت النقابات حدوث تطور كبير جداً بعد الثورة البلشفية بقيادة لينين في روسيا، ولكن كانت النقابات إحدى البوابات الرئيسية التي تم إنشائها من أجل نشر الأفكار الاشتراكية داخل الدول المتأخرة.
  • بعد ذلك بدأت النقابات بالانتشار والخروج من حيزها الذي كان يقتصر على البلد الواحد من أجل أن تشمل عدد كبير من البلدان، فقد أصبحت هناك الكثير من النقابات التي من الممكن وصفها بالعالمية، وانتهاء الحرب العالمية الأولى أدى إلى قيام الكثير من النقابات في كافة العالم من خلال تأسيس الكثير من الاتحادات التي قامت بدورها على جمع النقابات في كافة أنحاء العالم، آخر هذه الاتحادات في عام 2006، حيث تم إنشاء اتحاد يعرف باتحاد النقابات الدولي، نتج عن هذا الاتحاد اندماج الاتحاد العالمي للعمال والاتحاد الدولي المخصص لنقابات العمال الحرة، وقد أصبح مقر هذا الاتحاد في بلجيكا في بروكسل.