العملات تعدُّ العملاتُ مقياسًا تاريخيًّا على مدى التطوّراتِ الجوهريّة التي أسهمت في تحضُّر الحضارات، حيث إنّه بالإمكان الاطلاع على ثقافة أي دولة قديمة ومعرفة أساليب الحياة التي عاشتها تلك الدولة من خلال عملاتها، وقد استخدم الإنسان العملات منذ قديم الزمان في عمليات البيع والشراء والتجارة، وأصبح يحتاج إليها بشكلٍ كبيرٍ ليتمكن من القيام بشراء حاجياته، وفرنسا من الدول المستقلة التي استطاعت أن تصك عملةً خاصةً بها تدلُّ على المراحل التي مرت بها عبر السنين، ومرت هذه العملة بعدة تطوّرات حتى وصلت إلى الشكل الذي هي عليه الآن، وفي هذا المقال سيتم تقديم معلوماتٍ مهمة حول تاريخ العملة الفرنسية. تاريخ العملة الفرنسية يُعدُّ الفرنك الفرنسيّ أقدمَ وحدة نقديّة في فرنسا حيث تم اعتماده رسميًا في الخامس من ديسمبر من عام 1360م، وقد استخدِم الذهب من عيار 24 في صناعته وكان وزنه 3.88 غرامًا، وكان السبب في ظهور العملة الفرنسية هو تمويل فدية الملك جون الثاني (1350-1364)، وقد استولى على الفرنك الإنجليز في معركة بواتيه في التاسع عشر من شهر ديسمبر من عام 1356م، وكان يحمل الفرنك صورة الملك على الحصان وهو يحمل السلاح مُلوّحًا بسيفه مع عبارة -فروكوروم ريكس- وهو ما يعني -ملوك الفرنك- وكان يرمزُ الفرنك في تلك الفترة إلى الحريّة، وفي عام 1385 م تمّ دق صورة الملك شارل الخامس على قطعة من الذهب يقدَّر وزنها ب 3.06 غرامًا وكانت تمثّلُ الملك وهو يسير على الأقدام، ممّا جعلهم يطلقون اسم -الفرنك سيرًا على الأقدام- على العملة الفرنسيّة. وفي عام 1575 قام الملك هنري بصك العملة الفضيّة التي تزنُ حوالَيْ 14.18 غرامًا، وسمي بـ-جنيه البطولات-، كما تم صكَّ النصف فرنك وربع الفرنك كأوّلِ مرّة، وكانت تحملُ رسم تاجًا من الذهب، ولكن قام الملك لويس الثامن بتعطيل النصف فرنك والربع فرنك وتمّ صكُّهما بشكلٍ جديدٍ حيث يصل وزن النصف فرنك 7.94 غرامًا، ووزن الربع فرنك 3.54 غرامًا، وبعد ذلك ضربت العملة الذهبية التي حملت اسم –لويس من ذهب- وكانت تسمى الدِّرع، وفي عام 1800 انتقلت العملة الفرنسية إلى تجربةٍ جديدةٍ حيث تمّ إنشاء بنك فرنسا الذي أعاد ثقل الفرنك، وبقيت العملة الرسمية لفرنسا والمستعمرات التي تقعُ تحت سيطرتها ولكن المستعمرات التي حصلت على استقلالها فكّت الارتباط بها. فرنسا فرنسا أو الجمهورية الفرنسية إحدى الدول الواقعة في أوروبا الغربيّة، حيث تمتد من البحر الأبيض المتوسّط إلى القناة الإنجليزية وبحر الشمال، وكذلك من منطقة نهر الراين حتى المحيط الأطلسي، وتقع بالقرب من المملكة المتحدة وبلجيكا ولوكسمبورغ وألمانيا وسويسرا وإيطاليا وموناكو وأندورا وإسبانيا، ونظرًا لشكلها فإنها تعرف بالسداسي، وتحتلُّ المرتبة الثانية من حيث المساحة بين الدول الأوروبية.

تاريخ العملة الفرنسية

تاريخ العملة الفرنسية

بواسطة: - آخر تحديث: 19 يونيو، 2018

العملات

تعدُّ العملاتُ مقياسًا تاريخيًّا على مدى التطوّراتِ الجوهريّة التي أسهمت في تحضُّر الحضارات، حيث إنّه بالإمكان الاطلاع على ثقافة أي دولة قديمة ومعرفة أساليب الحياة التي عاشتها تلك الدولة من خلال عملاتها، وقد استخدم الإنسان العملات منذ قديم الزمان في عمليات البيع والشراء والتجارة، وأصبح يحتاج إليها بشكلٍ كبيرٍ ليتمكن من القيام بشراء حاجياته، وفرنسا من الدول المستقلة التي استطاعت أن تصك عملةً خاصةً بها تدلُّ على المراحل التي مرت بها عبر السنين، ومرت هذه العملة بعدة تطوّرات حتى وصلت إلى الشكل الذي هي عليه الآن، وفي هذا المقال سيتم تقديم معلوماتٍ مهمة حول تاريخ العملة الفرنسية.

تاريخ العملة الفرنسية

يُعدُّ الفرنك الفرنسيّ أقدمَ وحدة نقديّة في فرنسا حيث تم اعتماده رسميًا في الخامس من ديسمبر من عام 1360م، وقد استخدِم الذهب من عيار 24 في صناعته وكان وزنه 3.88 غرامًا، وكان السبب في ظهور العملة الفرنسية هو تمويل فدية الملك جون الثاني (1350-1364)، وقد استولى على الفرنك الإنجليز في معركة بواتيه في التاسع عشر من شهر ديسمبر من عام 1356م، وكان يحمل الفرنك صورة الملك على الحصان وهو يحمل السلاح مُلوّحًا بسيفه مع عبارة -فروكوروم ريكس- وهو ما يعني -ملوك الفرنك- وكان يرمزُ الفرنك في تلك الفترة إلى الحريّة، وفي عام 1385 م تمّ دق صورة الملك شارل الخامس على قطعة من الذهب يقدَّر وزنها ب 3.06 غرامًا وكانت تمثّلُ الملك وهو يسير على الأقدام، ممّا جعلهم يطلقون اسم -الفرنك سيرًا على الأقدام- على العملة الفرنسيّة.

وفي عام 1575 قام الملك هنري بصك العملة الفضيّة التي تزنُ حوالَيْ 14.18 غرامًا، وسمي بـ-جنيه البطولات-، كما تم صكَّ النصف فرنك وربع الفرنك كأوّلِ مرّة، وكانت تحملُ رسم تاجًا من الذهب، ولكن قام الملك لويس الثامن بتعطيل النصف فرنك والربع فرنك وتمّ صكُّهما بشكلٍ جديدٍ حيث يصل وزن النصف فرنك 7.94 غرامًا، ووزن الربع فرنك 3.54 غرامًا، وبعد ذلك ضربت العملة الذهبية التي حملت اسم –لويس من ذهب- وكانت تسمى الدِّرع، وفي عام 1800 انتقلت العملة الفرنسية إلى تجربةٍ جديدةٍ حيث تمّ إنشاء بنك فرنسا الذي أعاد ثقل الفرنك، وبقيت العملة الرسمية لفرنسا والمستعمرات التي تقعُ تحت سيطرتها ولكن المستعمرات التي حصلت على استقلالها فكّت الارتباط بها.

فرنسا

فرنسا أو الجمهورية الفرنسية إحدى الدول الواقعة في أوروبا الغربيّة، حيث تمتد من البحر الأبيض المتوسّط إلى القناة الإنجليزية وبحر الشمال، وكذلك من منطقة نهر الراين حتى المحيط الأطلسي، وتقع بالقرب من المملكة المتحدة وبلجيكا ولوكسمبورغ وألمانيا وسويسرا وإيطاليا وموناكو وأندورا وإسبانيا، ونظرًا لشكلها فإنها تعرف بالسداسي، وتحتلُّ المرتبة الثانية من حيث المساحة بين الدول الأوروبية.