البحث عن مواضيع

مقدمة عن هرمونات الجسم إن تأثير الهرمونات على الجسم و على رفع من معدل الزيادة في الوزن، هو من الأمور التي بات يعلم بها الجميع، و لكن في حقيقة الأمر، إن المعلومة التي تخفى على الأغلب، هي كيف تؤثر هذه الهرمونات على الجسم، أو ما هي الطرق التي تؤدي إلى حدوث هذا التأثير، في الواقع يوجد ألاف من الأنواع المختلفة من الهرمونات التي تعتبر من الهرمونات المسؤلة عن مختلف التفاعلات الكيمائية التي تحدث في الجسم، و التي لا يمكن ملاحظتها أو  الشعور بها، أو حتى في أي جزء من الجسم تحدث، و لذلك فإنه من الجيد التعرف على  أبرز هذه الهرمونات و  ما هو تأثيرها، و كيف يحدث. أبرز هرمونات الجسم هناك مجموعة كبيرة و مختلفة من الهرمونات الموجودة في الجسم، و التي تلعب دورا كبيرا في التفاعلات التي تحدث في الجسم، و التي تعتبر ذات تأثير واضح و ايجابي، لذلك سنقوم بتقديم مجموعة من أبرز الهرمونات المهمة في الجسم، و منها ما يلي  ... الكورتيزول في الدماغ يعتبر هرمون الكورتيزول هو الهرمون المسئول عن الضغط المستمر, و يعلم الجميع بأن الضغط المستمر على المرء يمكنه أن يكسبه الوزن أو يمكنه أن يخسس الوزن في حال امتنع المرء عن تناول الطعام, في الواقع ما يقوم به هذا الهرمون هو بإرباك الجسم و إقناعه بأنه في خطر, و هذا يودي إلى إطلاق الكورتيزول في الدم مما يؤدي إلى زيادة دقات القلب, و إطلاق الطاقة في الجسم عن طريق حرق الدهون و الجلوكوز, و هذا يعتبر صحي في المواقف الخطرة و الحرجة, و لكن في حال كان الأمر طبيعي و ناتج عن الشعور بالضغط في ذلك اليوم فأن النتيجة تكون سلبية, حيث أن النقص الناتج عن حرق الدهون و الجلوكوز ( السكر ), يعمل على تشكل شهية كبيرة لتعويضها, و بالتالي يؤدي إلى الإفراط بتناول الطعام, و هذا يعمل على زيادة الوزن. هرمون النوم يتم إطلاق هرمون في الجسد يدعى الميلاتونين، و الذي يقوم بدوره على اخبار الجسم بحاجته للنوم, و يتم إفراز هذا الهرمون عن غروب الشمس, و يزيد إفرازه عن التواجد في الأماكن المظلمة, و كلما زادت الظلمة زاد إفراز هذا الهرمون, و يعتبر هذا الهرمون من أحد الهرمونات التي تعمل كمضادات أكسدة, و بالتالي له دور كبير الحفاظ على البشرة, و مكافحة العديد من الأمراض, و يرتبط نقص هرمون الميلاتونين بمرض السكري و السرطان, و كما أن نقص الميلاتونين يعمل على زيادة الوزن, كون أن هذا الهرمون يعمل على تصعيد الضغط, و كما تم ذكره سابقا فأن الضغط النفسي يؤدي إل زيادة الوزن. هرمون الحب يطلق الجسم هرمون يدعى الأوكسيتوسين عندما يحدث تلامس بين العشاق أو الأصدقاء, و لذلك تم تسمية هذا الهرمون بهرمون الحب, و كما ينطلق هذا الهرمون عندما يأكل أحدهم الشوكولاته,  و يربط العديد من الأشخاص تناول الشوكولاته بالحب, يؤثر هذا الهرمون على الجسم في العديد من المجالات, فهو يعزز ثقة المرء بنفسه, و يعمل على تثبيط الشهية و يخفض ضغط الدم و يثبط الشهية,  و يساعد في التخلص من آلام الظهر, و كما يمكنه أن يزيد من الدوافع الجنسية, أما بالنسبة لتأثير هذا الهرمون على الوزن, فأن الشعور بالوحدة بعد الانفصال يسبب نقص في هذا الهرمون بعد أن اعتاد الجسم على وجوده, و بالتالي يلجأ العديد من الأشخاص لتعويض هذا النقص عن طريق تناول الطعام, و كما أن تأثيره في تثبيط الشهية يزول, و بالتالي يتناول المرء كميات كبيرة من الطعام مما يساعد في زيادة الوزن. زيادة الوزن بسبب الهرمونات يقوم الجسم بافراز مجموعة من الهرمونات التي تلعب دورا فعال في عملية تحكم الجسم في أداء مهامه، فهناك نوع من الهرمونات التي يفرزها الجسم، تعمل على دفع الشخص إلى تناول كميات كبيرة من الطعام، و تمنعه من الاحساس بالشبع، بل تجعله يرغب دائما بتناول الطعام و بشكل مستمر، لذلك من الجيد الخضوع إلى برنامج غذائي صحي، يلتزم به من أجل تجنب زيادة  الوزن، مهما كانت الأسباب. الهرمونات المسؤولة عن زيادة الوزن هناك مجموعة من الهرمونات التي يفرزها الجسم، و التي تعمل على دفع الشخص إلى تناول كميات كبيرة من الطعام، إضافة إضافة إلى أن هناك نوعية أخرى من الهرمونات الت تعمل على دفع الجسم لاكتساب الوزن الزائد دون تناول الطعام، و من أهم هذه الهرمونات المسببة لزيادة في الوزن، هي ما يلي  ... هرمون الاستروجين يفرز الجسم هرمون الاستروجين خلال الفترة  التي تنقطع فيها الدورة الشهرية عن المرأة، و التي تعرف بسن اليأس، فهو عبارة عن هرمون جنسي يقوم الجسم بافرازه تلقائيا عند انقطاع الحيض، و للأسف يؤدي افرازه إلى زيادة الوزن بشكل كبير و ملحوظ، و بالتأكيد تأثير هذا الهرمون يختلف من إمرأة إلى أخرى. هرمون الغدة الدرقية يعتبر هرمون الغدة  الدرقية أحد أخطر أنواع هرمونات الجسم، التي يفرزها عند تعرض الغدة الدرقية إلى كسل في الوظائف، و التي تعتبر بدورها هي المسؤولة عن عمليات الأيض في الجسم، و بالتالي يزداد وزن الجسم بشكل كبير و ملحوظ. علاج السمنة بسبب الهرمونات إن علاج السمنة التي تسببت فيها الهرمونات التي افرزها الجسم، تحتاج إلى اعادة  ضبط السلوك و الروتين اليومي، فمن الضروري الالتزام ببرنامج لممارسة الرياضة بشكل يومي، إضافة إلى اعادة هيكلة  النظام الغذائي التي يتم تناوله، إلا أنه في كثير من الأحيان يلجأ البعض إلى إلى تناول بعض الأدوية او الخضوع إلى احراء عمليات جراحية من أجل التخلص من الوزن الزائد. هرمونات الجسم بعد الزواج إن هرمونات الجسم قبل الزواج تختلف بشكل جذري بعد الزواج، لكلا الطرفين، الرجل و المرأة، لذلك يتم ملاحظة الاختلاف في سلوك الشخصين بعد الزواج، من ردود الأفعال، و التصرفات، و غالبا ما تتأثر الحالة النفسية نتيجة تغيير الهرمونات، و هذا الأمر طبيعي.

تأثير هرمونات الجسم على الوزن

هرمونات الجسم
بواسطة: - آخر تحديث: 14 فبراير، 2017

مقدمة عن هرمونات الجسم

إن تأثير الهرمونات على الجسم و على رفع من معدل الزيادة في الوزن، هو من الأمور التي بات يعلم بها الجميع، و لكن في حقيقة الأمر، إن المعلومة التي تخفى على الأغلب، هي كيف تؤثر هذه الهرمونات على الجسم، أو ما هي الطرق التي تؤدي إلى حدوث هذا التأثير، في الواقع يوجد ألاف من الأنواع المختلفة من الهرمونات التي تعتبر من الهرمونات المسؤلة عن مختلف التفاعلات الكيمائية التي تحدث في الجسم، و التي لا يمكن ملاحظتها أو  الشعور بها، أو حتى في أي جزء من الجسم تحدث، و لذلك فإنه من الجيد التعرف على  أبرز هذه الهرمونات و  ما هو تأثيرها، و كيف يحدث.

أبرز هرمونات الجسم

هناك مجموعة كبيرة و مختلفة من الهرمونات الموجودة في الجسم، و التي تلعب دورا كبيرا في التفاعلات التي تحدث في الجسم، و التي تعتبر ذات تأثير واضح و ايجابي، لذلك سنقوم بتقديم مجموعة من أبرز الهرمونات المهمة في الجسم، و منها ما يلي  …

الكورتيزول في الدماغ

يعتبر هرمون الكورتيزول هو الهرمون المسئول عن الضغط المستمر, و يعلم الجميع بأن الضغط المستمر على المرء يمكنه أن يكسبه الوزن أو يمكنه أن يخسس الوزن في حال امتنع المرء عن تناول الطعام, في الواقع ما يقوم به هذا الهرمون هو بإرباك الجسم و إقناعه بأنه في خطر, و هذا يودي إلى إطلاق الكورتيزول في الدم مما يؤدي إلى زيادة دقات القلب, و إطلاق الطاقة في الجسم عن طريق حرق الدهون و الجلوكوز, و هذا يعتبر صحي في المواقف الخطرة و الحرجة, و لكن في حال كان الأمر طبيعي و ناتج عن الشعور بالضغط في ذلك اليوم فأن النتيجة تكون سلبية, حيث أن النقص الناتج عن حرق الدهون و الجلوكوز ( السكر ), يعمل على تشكل شهية كبيرة لتعويضها, و بالتالي يؤدي إلى الإفراط بتناول الطعام, و هذا يعمل على زيادة الوزن.

هرمون النوم

يتم إطلاق هرمون في الجسد يدعى الميلاتونين، و الذي يقوم بدوره على اخبار الجسم بحاجته للنوم, و يتم إفراز هذا الهرمون عن غروب الشمس, و يزيد إفرازه عن التواجد في الأماكن المظلمة, و كلما زادت الظلمة زاد إفراز هذا الهرمون, و يعتبر هذا الهرمون من أحد الهرمونات التي تعمل كمضادات أكسدة, و بالتالي له دور كبير الحفاظ على البشرة, و مكافحة العديد من الأمراض, و يرتبط نقص هرمون الميلاتونين بمرض السكري و السرطان, و كما أن نقص الميلاتونين يعمل على زيادة الوزن, كون أن هذا الهرمون يعمل على تصعيد الضغط, و كما تم ذكره سابقا فأن الضغط النفسي يؤدي إل زيادة الوزن.

هرمون الحب

يطلق الجسم هرمون يدعى الأوكسيتوسين عندما يحدث تلامس بين العشاق أو الأصدقاء, و لذلك تم تسمية هذا الهرمون بهرمون الحب, و كما ينطلق هذا الهرمون عندما يأكل أحدهم الشوكولاته,  و يربط العديد من الأشخاص تناول الشوكولاته بالحب, يؤثر هذا الهرمون على الجسم في العديد من المجالات, فهو يعزز ثقة المرء بنفسه, و يعمل على تثبيط الشهية و يخفض ضغط الدم و يثبط الشهية,  و يساعد في التخلص من آلام الظهر, و كما يمكنه أن يزيد من الدوافع الجنسية, أما بالنسبة لتأثير هذا الهرمون على الوزن, فأن الشعور بالوحدة بعد الانفصال يسبب نقص في هذا الهرمون بعد أن اعتاد الجسم على وجوده, و بالتالي يلجأ العديد من الأشخاص لتعويض هذا النقص عن طريق تناول الطعام, و كما أن تأثيره في تثبيط الشهية يزول, و بالتالي يتناول المرء كميات كبيرة من الطعام مما يساعد في زيادة الوزن.

زيادة الوزن بسبب الهرمونات

يقوم الجسم بافراز مجموعة من الهرمونات التي تلعب دورا فعال في عملية تحكم الجسم في أداء مهامه، فهناك نوع من الهرمونات التي يفرزها الجسم، تعمل على دفع الشخص إلى تناول كميات كبيرة من الطعام، و تمنعه من الاحساس بالشبع، بل تجعله يرغب دائما بتناول الطعام و بشكل مستمر، لذلك من الجيد الخضوع إلى برنامج غذائي صحي، يلتزم به من أجل تجنب زيادة  الوزن، مهما كانت الأسباب.

الهرمونات المسؤولة عن زيادة الوزن

هناك مجموعة من الهرمونات التي يفرزها الجسم، و التي تعمل على دفع الشخص إلى تناول كميات كبيرة من الطعام، إضافة إضافة إلى أن هناك نوعية أخرى من الهرمونات الت تعمل على دفع الجسم لاكتساب الوزن الزائد دون تناول الطعام، و من أهم هذه الهرمونات المسببة لزيادة في الوزن، هي ما يلي  …

هرمون الاستروجين

يفرز الجسم هرمون الاستروجين خلال الفترة  التي تنقطع فيها الدورة الشهرية عن المرأة، و التي تعرف بسن اليأس، فهو عبارة عن هرمون جنسي يقوم الجسم بافرازه تلقائيا عند انقطاع الحيض، و للأسف يؤدي افرازه إلى زيادة الوزن بشكل كبير و ملحوظ، و بالتأكيد تأثير هذا الهرمون يختلف من إمرأة إلى أخرى.

هرمون الغدة الدرقية

يعتبر هرمون الغدة  الدرقية أحد أخطر أنواع هرمونات الجسم، التي يفرزها عند تعرض الغدة الدرقية إلى كسل في الوظائف، و التي تعتبر بدورها هي المسؤولة عن عمليات الأيض في الجسم، و بالتالي يزداد وزن الجسم بشكل كبير و ملحوظ.

علاج السمنة بسبب الهرمونات

إن علاج السمنة التي تسببت فيها الهرمونات التي افرزها الجسم، تحتاج إلى اعادة  ضبط السلوك و الروتين اليومي، فمن الضروري الالتزام ببرنامج لممارسة الرياضة بشكل يومي، إضافة إلى اعادة هيكلة  النظام الغذائي التي يتم تناوله، إلا أنه في كثير من الأحيان يلجأ البعض إلى إلى تناول بعض الأدوية او الخضوع إلى احراء عمليات جراحية من أجل التخلص من الوزن الزائد.

هرمونات الجسم بعد الزواج

إن هرمونات الجسم قبل الزواج تختلف بشكل جذري بعد الزواج، لكلا الطرفين، الرجل و المرأة، لذلك يتم ملاحظة الاختلاف في سلوك الشخصين بعد الزواج، من ردود الأفعال، و التصرفات، و غالبا ما تتأثر الحالة النفسية نتيجة تغيير الهرمونات، و هذا الأمر طبيعي.