البحث عن مواضيع

أثبتت الدراسات بأن تناول الكثير من السكر, أمر غير صحي, حيث يتم الإقبال على تناول شتى أنواع الحلويات بشكل كبير و متزايد, ففي كثير من الأوقات, نشعر برغبة كبيرة في تناول شيئ من السكريات, تلبية لاحتياجات الجسم, المختلفة, لذلك لا بد من التحكم بها, و العمل على سدها بأغذية أكثر صحية, تحتوي على نسب سكر طبيعية, للحفاظ على الجسم من مخاطر زيادة الوزن, و داء السكري, و أعراض الشيخوخة المبكرة, التي قد يتعرض لها, من جراء تناوله بكميات كبيرة. ما هي الأغذية الطبيعية التي قد تحل محل الحلويات؟ العسل الخام يعتبر من أفضل المحليات الطبيعية, كما و يعمل كمضاد جيد للجراثيم و الفطريات, و لكن يجب الإنتباه إلى أن تناول الكثير منه يعمل كعمل السكر في زيادة الوزن, لأن كل منهما يحتوي على نفس الكمية من السعرات الحرارية, و بالرغم من ذلك فإن فوائده الصحية أكبر من تلك الموجودة في السكر, حيث يتم إنتاج العسل, و معالجته مرة واحدة, أما السكر فتتم معالجته عدة مرات, لذلك ينصح  عند الرغبة باستخدام العسل بدلا من السكر, باستبدال كل كوب من السكر بثلاثة أرباع كوب من العسل. الحليب العضوي أو القشدة يستطيع الأشخاص الذين يشربون الحليب أو الكريم مع القهوة, بالشعور بقلة المرارة  الموجودة فيها, حيث يعمل الحليب على تحليتها, و كسر درجة المرارة, عدا عن الكالسيوم الذي يوفره للجسم, كما و  ينصح  باستخدام حليب اللوز, أو الصويا غير المحلى للحصول على فائدة أكثر. الجزر المبشور يستخدم الجزر المبشور كبديل للسكر في كثير من الأحيان, حيث يمكن استخدامه في العديد من الوصفات الغذائية, حيث يتم إضافته على صلصة المعكرونة, كما و يمكن تقطيعه إلى قطع صغيرة و رقيقة, و من ثم  القيام بخبزها, و أحيانا يستفاد من عصيره, بحيث يوضع في هذه الوصفات ليعطي طعما حلوا. البنجر تعتبر من أكثر النباتات احتواء على السكر, و أحلاها, حيث يمكن استخدامها كبديل من السكر, عند صنع بعض أنواع الكيك, ككعكة الشوكلاته, أو في صناعة الحساء, فيعطي طعما حلو المذاق. البصل من أفضل أنواع الخضروات و أكثرها فائدة, فهو يحتوي على نسب من السكر, التي لا يمكن الشعور بها عند تناوله بشكله الخام, لذلك يتم طهو البصل ببطء على نار هادئة, من أجل جلب طعم الحلاوة الخفية, التي يحويها. عصير البرتقال الطازج يحتوي البرتقال على فيتامين ج المفيد للجسم, لذلك ينصح بإضافته على سلطة الفواكه الخاصة بك, كنوع من أنواع الصوص الطبيعية, الخالية من السكر, بحيث تحتوي على نسب طبيعية منه, مع إضافة القليل من زيت الزيتون, و عصير الليمون للحصول على طعم أفضل. عصير التفاح يمكن إضافته عند إعداد بعض الوصفات الغذائية, بحيث يقلل من الدهون و السكر, كما و ينصح بتناولها مع قشرها, لإحتواءها على مركبات تحارب المرض و تقضي عليه. الملح قد يتساءل البعض عن موضوع الحلاوة التي يحتويها الملح, و لكنه يستخدم فعلا, بشكل قليل في العديد من الأطباق و الوصفات, بحيث يعزز الحلاوة الطبيعية فيها, مثل بعض الفاكهه الطازجة, كما و يقلل من الطعم المر لبعض الأطعمة, مثل الشوكلاته الداكنة, و القهوة. أنواع من الكربوهيدرات ينصح بالابتعاد عنها ميزات صنع الحلوى البيتية هل تناول الحلوى مفيد في حميات فقدان الوزن معتقدات خاطئة عن مرض السكري

بدائل للسكر من المحليات الطبيعية

بدائل للسكر من المحليات الطبيعية
بواسطة: - آخر تحديث: 20 فبراير، 2017

أثبتت الدراسات بأن تناول الكثير من السكر, أمر غير صحي, حيث يتم الإقبال على تناول شتى أنواع الحلويات بشكل كبير و متزايد, ففي كثير من الأوقات, نشعر برغبة كبيرة في تناول شيئ من السكريات, تلبية لاحتياجات الجسم, المختلفة, لذلك لا بد من التحكم بها, و العمل على سدها بأغذية أكثر صحية, تحتوي على نسب سكر طبيعية, للحفاظ على الجسم من مخاطر زيادة الوزن, و داء السكري, و أعراض الشيخوخة المبكرة, التي قد يتعرض لها, من جراء تناوله بكميات كبيرة.

ما هي الأغذية الطبيعية التي قد تحل محل الحلويات؟

العسل الخام

يعتبر من أفضل المحليات الطبيعية, كما و يعمل كمضاد جيد للجراثيم و الفطريات, و لكن يجب الإنتباه إلى أن تناول الكثير منه يعمل كعمل السكر في زيادة الوزن, لأن كل منهما يحتوي على نفس الكمية من السعرات الحرارية, و بالرغم من ذلك فإن فوائده الصحية أكبر من تلك الموجودة في السكر, حيث يتم إنتاج العسل, و معالجته مرة واحدة, أما السكر فتتم معالجته عدة مرات, لذلك ينصح  عند الرغبة باستخدام العسل بدلا من السكر, باستبدال كل كوب من السكر بثلاثة أرباع كوب من العسل.

الحليب العضوي أو القشدة

يستطيع الأشخاص الذين يشربون الحليب أو الكريم مع القهوة, بالشعور بقلة المرارة  الموجودة فيها, حيث يعمل الحليب على تحليتها, و كسر درجة المرارة, عدا عن الكالسيوم الذي يوفره للجسم, كما و  ينصح  باستخدام حليب اللوز, أو الصويا غير المحلى للحصول على فائدة أكثر.

الجزر المبشور

يستخدم الجزر المبشور كبديل للسكر في كثير من الأحيان, حيث يمكن استخدامه في العديد من الوصفات الغذائية, حيث يتم إضافته على صلصة المعكرونة, كما و يمكن تقطيعه إلى قطع صغيرة و رقيقة, و من ثم  القيام بخبزها, و أحيانا يستفاد من عصيره, بحيث يوضع في هذه الوصفات ليعطي طعما حلوا.

البنجر

تعتبر من أكثر النباتات احتواء على السكر, و أحلاها, حيث يمكن استخدامها كبديل من السكر, عند صنع بعض أنواع الكيك, ككعكة الشوكلاته, أو في صناعة الحساء, فيعطي طعما حلو المذاق.

البصل

من أفضل أنواع الخضروات و أكثرها فائدة, فهو يحتوي على نسب من السكر, التي لا يمكن الشعور بها عند تناوله بشكله الخام, لذلك يتم طهو البصل ببطء على نار هادئة, من أجل جلب طعم الحلاوة الخفية, التي يحويها.

عصير البرتقال الطازج

يحتوي البرتقال على فيتامين ج المفيد للجسم, لذلك ينصح بإضافته على سلطة الفواكه الخاصة بك, كنوع من أنواع الصوص الطبيعية, الخالية من السكر, بحيث تحتوي على نسب طبيعية منه, مع إضافة القليل من زيت الزيتون, و عصير الليمون للحصول على طعم أفضل.

عصير التفاح

يمكن إضافته عند إعداد بعض الوصفات الغذائية, بحيث يقلل من الدهون و السكر, كما و ينصح بتناولها مع قشرها, لإحتواءها على مركبات تحارب المرض و تقضي عليه.

الملح

قد يتساءل البعض عن موضوع الحلاوة التي يحتويها الملح, و لكنه يستخدم فعلا, بشكل قليل في العديد من الأطباق و الوصفات, بحيث يعزز الحلاوة الطبيعية فيها, مثل بعض الفاكهه الطازجة, كما و يقلل من الطعم المر لبعض الأطعمة, مثل الشوكلاته الداكنة, و القهوة.

أنواع من الكربوهيدرات ينصح بالابتعاد عنها

ميزات صنع الحلوى البيتية

هل تناول الحلوى مفيد في حميات فقدان الوزن

معتقدات خاطئة عن مرض السكري