البحث عن مواضيع

يعاني البعض منا من الكأبة التي تسببه طبيعة الظروف الجوية, كما نعاني أيضا من نقص المواد الغذائية المهمة مثل المعادن و الفيتامينات بسبب تغير نوعية الأطعمة التي نقبل عليها في الشتاء, التي تكون عادة أفقر للمواد الغذائية من تلك التي تناولها في الصيف, قد يقدم لك نوع واحد من الطعام الكثير من المواد الغذائية التي تسيطر على حالة الكأبة, و تعوض نقص المواد الغذائية في هذا الموسم, فهل فكرت بالفطر لذلك؟ يحتوي الفطر على كمية كبيرة من المعادن و الفيتامينات و المواد المختلفة المغذية, التي تزيد من حيوية الجسم, و قدرته على إنتاج الطاقة مما يخلصنا من الكأبة الموسمية, كما يساعد في عملية التخلص من الوزن الزائد, بسبب احتوائه على كميات كبيرة من البوتاسيوم و فيتامين B, و أثبتت الدراسات الحديثة أن الفطر يلعب دورا مهما في الوقاية من السرطان. أما كأبة الشتاء, فهي عادة ما تنتج من قلة تعرضنا لأشعة الشمس, كما أن افتقادنا لها قد يؤدي إلى خفض مستوى فيتامين D, الذي يعمل الفطر على تعويضه. الفطر أيضا غني بالسيلينيوم و الأرغوثيونئين, و هما من مضادات الأكسدة التي تعمل على تعزيز مناعة الجسم, و تزيد من قدرته على مقاومة المرض, كما أن السيلينيوم يعمل على مكافحة السرطان و الوقاية من أمراض القلب. و يعد الفطر أفضل البدائل التي يلجأ إليها النباتيون كبديل عن اللحوم, و لا ننسى أن الفطر يزيد طعما مميزا لجميع أنواع الأطعمة حتى أنه يسمى بالمذاق الخامس. و الجدير بالذكر أن الفطر عند المصرين القدامى يعرف كمفتاح للخلود, كما أنه في ثقافات قديمة مختلفة يعد مصدرا للسلطة و الطاقة فوق البشرية.

الفطر للصحة و السعادة في الشتاء

الفطر للصحة و السعادة في الشتاء
بواسطة: - آخر تحديث: 20 فبراير، 2017

يعاني البعض منا من الكأبة التي تسببه طبيعة الظروف الجوية, كما نعاني أيضا من نقص المواد الغذائية المهمة مثل المعادن و الفيتامينات بسبب تغير نوعية الأطعمة التي نقبل عليها في الشتاء, التي تكون عادة أفقر للمواد الغذائية من تلك التي تناولها في الصيف, قد يقدم لك نوع واحد من الطعام الكثير من المواد الغذائية التي تسيطر على حالة الكأبة, و تعوض نقص المواد الغذائية في هذا الموسم, فهل فكرت بالفطر لذلك؟

يحتوي الفطر على كمية كبيرة من المعادن و الفيتامينات و المواد المختلفة المغذية, التي تزيد من حيوية الجسم, و قدرته على إنتاج الطاقة مما يخلصنا من الكأبة الموسمية, كما يساعد في عملية التخلص من الوزن الزائد, بسبب احتوائه على كميات كبيرة من البوتاسيوم و فيتامين B, و أثبتت الدراسات الحديثة أن الفطر يلعب دورا مهما في الوقاية من السرطان.

أما كأبة الشتاء, فهي عادة ما تنتج من قلة تعرضنا لأشعة الشمس, كما أن افتقادنا لها قد يؤدي إلى خفض مستوى فيتامين D, الذي يعمل الفطر على تعويضه.

الفطر أيضا غني بالسيلينيوم و الأرغوثيونئين, و هما من مضادات الأكسدة التي تعمل على تعزيز مناعة الجسم, و تزيد من قدرته على مقاومة المرض, كما أن السيلينيوم يعمل على مكافحة السرطان و الوقاية من أمراض القلب.

و يعد الفطر أفضل البدائل التي يلجأ إليها النباتيون كبديل عن اللحوم, و لا ننسى أن الفطر يزيد طعما مميزا لجميع أنواع الأطعمة حتى أنه يسمى بالمذاق الخامس.

و الجدير بالذكر أن الفطر عند المصرين القدامى يعرف كمفتاح للخلود, كما أنه في ثقافات قديمة مختلفة يعد مصدرا للسلطة و الطاقة فوق البشرية.