البحث عن مواضيع

مغص الدورة ومغص الحمل الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل يختلف باختلاف الزمن الذي يستمر فيه وترابطه مع الأعراض الأخرى، حيث نجد أن هناك تشابهًا شديدًا بين أعراض الدورة الشهرية وبين أعراض الحمل مثل الغثيان والنوم والنعاس والتي من المؤكد أن السيدة ستخلط فيما بينها، حيث أن مغص الدورة يبدأ قبل قدومها بأسبوع وينتهي مع انتهاء الدورة الشهرية بينما مغص الحمل يبدأ مع أول أيام الحمل ولكن ذلك المغص لا يعتبر علامة مؤكدة لحدوثه، ويمكن التأكد من الحمل بأجراء فحص مخبري لقطع أي شك تشعر به السيدة. أسباب مغص الدورة الشهرية ومغص الحمل مغص الدورة الشهرية يحدث مغص الدورة الشهرية بسبب هجرة بطانة الرحم وإنزال طرد فتات الرحم. حيث يبدأ المغص قبل أيام من نزول دم الطمث وينتهي بعد اليوم الأول من الدورة. وقد تصاب السيدة بالمغص بسبب التهابات الجهاز التناسلي. تضييق عنق الرحم الذي يمنع من نزول الدم. مغص الحمل يحدث مغص الحمل بسبب التقلصات التي تصيب الرحم وذلك استعدادًا للحمل. الشعور بالمغص بسبب تأكيد انغراس الجنين في الرحم بعد 12 أو 14 يوم من انقطاع الطمث. ارتفاع هرمون البروجسترون الذي يعرض السيدة إلى الانتفاخ والإمساك. زيادة حجم الرحم يعمل على الضغط على الأمعاء والمعدة والمثانة. الفرق بيم مغص الدورة ومغص الحمل أعراض مغص الدورة الشهرية الشعور بالإجهاد. الشعور بعدم الراحة ولكن ذلك الألم بطبيعة الحال غير حاد. مجموعة من الآلام في الظهر والفخذ والصدر. تقلصات في أسفل البطن أعراض مغص الحامل الشعور بالإرهاق بسبب إفراز مجموعة من الهرمونات تشعر الحامل بذلك الشعور. القيء والغثيان. ثقل في الظهر مع الإحساس بالتقلصات في أسفل البطن. بطء في عملية الهضم مما يسبب غسر الهضم والإمساك. الرغبة المفرطة في النوم. تناول كميات مفرطة من الطعام. حدوث نزيف بسيط بخروج بقعة من الدم وتسبب الشعور بالمغص. علاج مغص الدورة الشهرية ومغص الحمل علاج مغص الدورة الشهرية ممارسة التمارين الرياضية. شرب المشروبات الساخنة التي تخفف من آلام البطن. تدفئة الجسم بشكلٍ جيد. أخذ المسكنات مثل البندول. علاج مغص الحمل الراحة والجلوس لفترات زمنية بحيث تعيد الهدوء لجسم السيدة. الاستلقاء على الجانب المعاكس ورفع القدمين إلى الأعلى. الابتعاد عن الإجهاد والإرهاق. أذ حمام دافئ حيث أن رفع حرارة الجسم يخلصه من آلام المغص. التأكد من أسباب المغص عند استمرار انقطاع الطمث تقوم السيدة باللجوء إلى فحص الحمل عند استمرار المغص وغياب الطمث بإجراء فحص منزلي. ظهور خطين ملونين دليل على وجود هرمون الحمل في البول. ظهور خط واحد يدل على عدم وجود الحمل وعلى السيدة التوجه إلى الطبيب لأخذ الدليل القاطع عن طريق الفحص بالسونار.

الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل

الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل
بواسطة: - آخر تحديث: 7 يناير، 2018

مغص الدورة ومغص الحمل

الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل يختلف باختلاف الزمن الذي يستمر فيه وترابطه مع الأعراض الأخرى، حيث نجد أن هناك تشابهًا شديدًا بين أعراض الدورة الشهرية وبين أعراض الحمل مثل الغثيان والنوم والنعاس والتي من المؤكد أن السيدة ستخلط فيما بينها، حيث أن مغص الدورة يبدأ قبل قدومها بأسبوع وينتهي مع انتهاء الدورة الشهرية بينما مغص الحمل يبدأ مع أول أيام الحمل ولكن ذلك المغص لا يعتبر علامة مؤكدة لحدوثه، ويمكن التأكد من الحمل بأجراء فحص مخبري لقطع أي شك تشعر به السيدة.

أسباب مغص الدورة الشهرية ومغص الحمل

  • مغص الدورة الشهرية
  1. يحدث مغص الدورة الشهرية بسبب هجرة بطانة الرحم وإنزال طرد فتات الرحم.
  2. حيث يبدأ المغص قبل أيام من نزول دم الطمث وينتهي بعد اليوم الأول من الدورة.
  3. وقد تصاب السيدة بالمغص بسبب التهابات الجهاز التناسلي.
  4. تضييق عنق الرحم الذي يمنع من نزول الدم.
  • مغص الحمل
  1. يحدث مغص الحمل بسبب التقلصات التي تصيب الرحم وذلك استعدادًا للحمل.
  2. الشعور بالمغص بسبب تأكيد انغراس الجنين في الرحم بعد 12 أو 14 يوم من انقطاع الطمث.
  3. ارتفاع هرمون البروجسترون الذي يعرض السيدة إلى الانتفاخ والإمساك.
  4. زيادة حجم الرحم يعمل على الضغط على الأمعاء والمعدة والمثانة.

الفرق بيم مغص الدورة ومغص الحمل

  • أعراض مغص الدورة الشهرية
  1. الشعور بالإجهاد.
  2. الشعور بعدم الراحة ولكن ذلك الألم بطبيعة الحال غير حاد.
  3. مجموعة من الآلام في الظهر والفخذ والصدر.
  4. تقلصات في أسفل البطن
  • أعراض مغص الحامل
  1. الشعور بالإرهاق بسبب إفراز مجموعة من الهرمونات تشعر الحامل بذلك الشعور.
  2. القيء والغثيان.
  3. ثقل في الظهر مع الإحساس بالتقلصات في أسفل البطن.
  4. بطء في عملية الهضم مما يسبب غسر الهضم والإمساك.
  5. الرغبة المفرطة في النوم.
  6. تناول كميات مفرطة من الطعام.
  7. حدوث نزيف بسيط بخروج بقعة من الدم وتسبب الشعور بالمغص.

علاج مغص الدورة الشهرية ومغص الحمل

  • علاج مغص الدورة الشهرية
  1. ممارسة التمارين الرياضية.
  2. شرب المشروبات الساخنة التي تخفف من آلام البطن.
  3. تدفئة الجسم بشكلٍ جيد.
  4. أخذ المسكنات مثل البندول.
  • علاج مغص الحمل
  1. الراحة والجلوس لفترات زمنية بحيث تعيد الهدوء لجسم السيدة.
  2. الاستلقاء على الجانب المعاكس ورفع القدمين إلى الأعلى.
  3. الابتعاد عن الإجهاد والإرهاق.
  4. أذ حمام دافئ حيث أن رفع حرارة الجسم يخلصه من آلام المغص.
  • التأكد من أسباب المغص عند استمرار انقطاع الطمث
  1. تقوم السيدة باللجوء إلى فحص الحمل عند استمرار المغص وغياب الطمث بإجراء فحص منزلي.
  2. ظهور خطين ملونين دليل على وجود هرمون الحمل في البول.
  3. ظهور خط واحد يدل على عدم وجود الحمل وعلى السيدة التوجه إلى الطبيب لأخذ الدليل القاطع عن طريق الفحص بالسونار.