البحث عن مواضيع

يحاول الكثير منا التعرف على الفرق بين النفس والروح خلافا للبعض الذين يعتقدون  أن كلا المصطلحين لهما نفس المعنى، وفي هذا المقال سوف نذكر الفرق بين الكلمتين وماذا تعني كل منهما. تعريف الروح وخصائصها الروح هي قوة تحرك الحياة و هي سر الله في الخلق أجمعين  خلق الله الروح بأمره ولا يوجد لها مكان محدد حيث أنها تسري في أعضاء جسم الإنسان جميعها . والروح هي الحياة كلها وهي تتحكم في حواس الجسم وفي حركاته اللارادية وبدون الروح تتعطل جميع حواس الجسم . الروح فاعلة و لكن هذه الروح لا تشعر و لا يوجد لها مشاعر منعكسة على الجسد . الروح هي التي تعطي الإنسان القدرة على الاستمرار في هذه الحياة و كذلك تعطيه القدرة على خلافة الأرض . تعد الروح جسما حيا خفيفا و قد أعطاها الله للإنسان أمانة. خلقت الروح بأمر الله و يصعب على البشر تحليلها و هي ليست من جنس العالم الذي نشاهده . تعريف النفس و خصائصها النفس فهي التي تعطي الحياة للجسد و هي عبارة عن مجموعة أفكار و عادات و قيم و مفاهيم تميز فرد عن فرد آخر . تشير النفس إلى الجوانب المادية و غير المادية للإنسان النفس هي الجزء الذي يخاطبه الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم . النفس هي الأساس في الإنسان و هي المكلف من الله و الدليل على ذلك ما جاء في قوله تعالى " الْيَوْمَ تُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَـسَبَتْ لاَ ظُلْمَ الْيَوْمَ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ " أنواع النفس  النفس المطمئنة و هي النفس الآمنة وهي أرقى الدرجات التي تصلها النفس و هي التي لا يستفزها حزن ولا خوف، كما أنها تصل إلى مرحلة الراحة و الاطمئنان و الطاعة التامة لأوامر الله و تشملها العناية الربانية. النفس اللوامة هي الدرجة الوسط بين كل من النفس المطمئنة و الأمارة بالسوء، هذه النفس تقع بالذنب ولكنها تعترف بذلك الذنب  و تندم هذه النفس بعد أن ترتكب المعاصي و الذنوب.  النفس الأمارة بالسوء هي النفس التي توقع صاحبها بالخطأ و الإثم ، وهي مكان الشر و الفتنة و تكون مقترنة بالشيطان و الهوى و فعل السوء. الفرق بين النفس و الروح في النهاية فإن النفس والروح يختلفان في الدلالة فالنفس هي المسؤولة عن كل الذنوب والزلات والأخطاء والشهوات التي يقع بها الإنسان وليست الروح التي سر خلق الله. إقرأ أيضا ما الفرق بين الجن و الشيطان أدعية تحصين النفس

الفرق بين النفس والروح

الفرق بين النفس والروح
بواسطة: - آخر تحديث: 8 فبراير، 2017

يحاول الكثير منا التعرف على الفرق بين النفس والروح خلافا للبعض الذين يعتقدون  أن كلا المصطلحين لهما نفس المعنى، وفي هذا المقال سوف نذكر الفرق بين الكلمتين وماذا تعني كل منهما.

تعريف الروح وخصائصها

  • الروح هي قوة تحرك الحياة و هي سر الله في الخلق أجمعين
  •  خلق الله الروح بأمره ولا يوجد لها مكان محدد حيث أنها تسري في أعضاء جسم الإنسان جميعها .
  • والروح هي الحياة كلها وهي تتحكم في حواس الجسم وفي حركاته اللارادية وبدون الروح تتعطل جميع حواس الجسم .
  • الروح فاعلة و لكن هذه الروح لا تشعر و لا يوجد لها مشاعر منعكسة على الجسد .
  • الروح هي التي تعطي الإنسان القدرة على الاستمرار في هذه الحياة و كذلك تعطيه القدرة على خلافة الأرض .
  • تعد الروح جسما حيا خفيفا و قد أعطاها الله للإنسان أمانة.
  • خلقت الروح بأمر الله و يصعب على البشر تحليلها و هي ليست من جنس العالم الذي نشاهده .

تعريف النفس و خصائصها

  • النفس فهي التي تعطي الحياة للجسد و هي عبارة عن مجموعة أفكار و عادات و قيم و مفاهيم تميز فرد عن فرد آخر .
  • تشير النفس إلى الجوانب المادية و غير المادية للإنسان
  • النفس هي الجزء الذي يخاطبه الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم .
  • النفس هي الأساس في الإنسان و هي المكلف من الله و الدليل على ذلك ما جاء في قوله تعالى ” الْيَوْمَ تُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَـسَبَتْ لاَ ظُلْمَ الْيَوْمَ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ “

أنواع النفس

  •  النفس المطمئنة
    و هي النفس الآمنة وهي أرقى الدرجات التي تصلها النفس و هي التي لا يستفزها حزن ولا خوف، كما أنها تصل إلى مرحلة الراحة و الاطمئنان و الطاعة التامة لأوامر الله و تشملها العناية الربانية.
  • النفس اللوامة
    هي الدرجة الوسط بين كل من النفس المطمئنة و الأمارة بالسوء، هذه النفس تقع بالذنب ولكنها تعترف بذلك الذنب  و تندم هذه النفس بعد أن ترتكب المعاصي و الذنوب.
  •  النفس الأمارة بالسوء
    هي النفس التي توقع صاحبها بالخطأ و الإثم ، وهي مكان الشر و الفتنة و تكون مقترنة بالشيطان و الهوى و فعل السوء.

الفرق بين النفس و الروح

في النهاية فإن النفس والروح يختلفان في الدلالة فالنفس هي المسؤولة عن كل الذنوب والزلات والأخطاء والشهوات التي يقع بها الإنسان وليست الروح التي سر خلق الله.

إقرأ أيضا
ما الفرق بين الجن و الشيطان
أدعية تحصين النفس