يخلط الكثير من الناس بين المني وما يُعرف بالمذي، على الرغم من وجود اختلافات بينهما، والجدير بالذكر أن كلاً منهما مرتبط بالشهوة الجنسية وما ينتج عنها من إفرازات يُفرزها الجسم نتيجة هذه الشهوة، مع وجود اختلافات بين ما هيّة كل منهما، وقد وردت العديد من الأحاديث النبوية الشريفة التي أوضحت الفرق بينهما، وأوضحت الشروط والأحكام المتعلقة بهما، والتي يجب على كل رجلٍ وامرأة معرفتها لأنها تعتبر من أحكام الطهارة الشرعية، لذلك سنقدم الفرق بين المذي والمني خلال هذا المقال. الفرق بين المذي والمني يوجد بين المني والمذي عدة فروق، وأول هذه الفروق الفرق في صفات كلٍ منهما، إذ أن المني الذي يخرج من الرجل يكون على شكل ماء كثيف ولونه أبيض، أما الذي يخرج من المرأة فيكون لونه أصفر ورقيق. ورد في الحديث النبوي الشريف حول المني، عن أُمَّ سُلَيْمٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا، حَدَّثَتْ أَنَّهَا: " سَأَلَتْ نَبِيَّ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنِ الْمَرْأَةِ تَرَى فِي مَنَامِهَا مَا يَرَى الرَّجُلُ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (إِذَا رَأَتْ ذَلِكَ الْمَرْأَةُ فَلْتَغْتَسِلْ ) فَقَالَتْ أُمُّ سُلَيْمٍ: وَاسْتَحْيَيْتُ مِنْ ذَلِكَ، قَالَتْ: وَهَلْ يَكُونُ هَذَا؟ فَقَالَ نَبِيُّ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( نَعَمْ، فَمِنْ أَيْنَ يَكُونُ الشَّبَهُ؟ إِنَّ مَاءَ الرَّجُلِ غَلِيظٌ أَبْيَضُ، وَمَاءَ الْمَرْأَةِ رَقِيقٌ أَصْفَرُ، فَمِنْ أَيِّهِمَا عَلَا، أَوْ سَبَقَ، يَكُونُ مِنْهُ الشَّبَهُ)." يخرج المني بشكلٍ متدفق وعلى دُفعات، كما أن المني يخرج بعد حصول الشهوة، ويتم التلذذ بخروجه، ويشعر الشخص بعد خروجه بأن شهوته قد فترت، كما يتميز المني بأن رائحته مثل رائحة طلع النخيل، ورائحة الطلع يُعرف عنها بأنها تُشبه رائحة العجين. إذا توافر شرط واحد من شروط المني المذكورة في الأعلى فهو مني ويجب الغُسل منه بالاستحمام والغُسل الشرعي. المذي يختلف عن المني في صفاته والأحكام التي تنطبق على خروجه، فالمذي يكون على شكل ماء أبيض اللون ولزج، ويخرج من الشخص عندما يُفكر بالجماع أو إذا أراده، ولا يشعر الشخص عند خروجه بأي تلذذ ولا يشعر بأي فتورٍ بعد نزوله. يخرج المذي من النساء أكثر من الرجال بشكلٍ عام. المذي لا يوجب الغسل الشرعي، وإنما يوجب الوضوء فقط، أما المني فيوجب الغسل من الجنابة سواء كان بالجماع أو الاحتلام أو بالاستمناء.

الفرق بين المذي والمني

الفرق بين المذي والمني

بواسطة: - آخر تحديث: 31 يوليو، 2017

تصفح أيضاً

يخلط الكثير من الناس بين المني وما يُعرف بالمذي، على الرغم من وجود اختلافات بينهما، والجدير بالذكر أن كلاً منهما مرتبط بالشهوة الجنسية وما ينتج عنها من إفرازات يُفرزها الجسم نتيجة هذه الشهوة، مع وجود اختلافات بين ما هيّة كل منهما، وقد وردت العديد من الأحاديث النبوية الشريفة التي أوضحت الفرق بينهما، وأوضحت الشروط والأحكام المتعلقة بهما، والتي يجب على كل رجلٍ وامرأة معرفتها لأنها تعتبر من أحكام الطهارة الشرعية، لذلك سنقدم الفرق بين المذي والمني خلال هذا المقال.

الفرق بين المذي والمني

  • يوجد بين المني والمذي عدة فروق، وأول هذه الفروق الفرق في صفات كلٍ منهما، إذ أن المني الذي يخرج من الرجل يكون على شكل ماء كثيف ولونه أبيض، أما الذي يخرج من المرأة فيكون لونه أصفر ورقيق.
  • ورد في الحديث النبوي الشريف حول المني، عن أُمَّ سُلَيْمٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا، حَدَّثَتْ أَنَّهَا: ” سَأَلَتْ نَبِيَّ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنِ الْمَرْأَةِ تَرَى فِي مَنَامِهَا مَا يَرَى الرَّجُلُ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (إِذَا رَأَتْ ذَلِكَ الْمَرْأَةُ فَلْتَغْتَسِلْ ) فَقَالَتْ أُمُّ سُلَيْمٍ: وَاسْتَحْيَيْتُ مِنْ ذَلِكَ، قَالَتْ: وَهَلْ يَكُونُ هَذَا؟ فَقَالَ نَبِيُّ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( نَعَمْ، فَمِنْ أَيْنَ يَكُونُ الشَّبَهُ؟ إِنَّ مَاءَ الرَّجُلِ غَلِيظٌ أَبْيَضُ، وَمَاءَ الْمَرْأَةِ رَقِيقٌ أَصْفَرُ، فَمِنْ أَيِّهِمَا عَلَا، أَوْ سَبَقَ، يَكُونُ مِنْهُ الشَّبَهُ).”
  • يخرج المني بشكلٍ متدفق وعلى دُفعات، كما أن المني يخرج بعد حصول الشهوة، ويتم التلذذ بخروجه، ويشعر الشخص بعد خروجه بأن شهوته قد فترت، كما يتميز المني بأن رائحته مثل رائحة طلع النخيل، ورائحة الطلع يُعرف عنها بأنها تُشبه رائحة العجين.
  • إذا توافر شرط واحد من شروط المني المذكورة في الأعلى فهو مني ويجب الغُسل منه بالاستحمام والغُسل الشرعي.
  • المذي يختلف عن المني في صفاته والأحكام التي تنطبق على خروجه، فالمذي يكون على شكل ماء أبيض اللون ولزج، ويخرج من الشخص عندما يُفكر بالجماع أو إذا أراده، ولا يشعر الشخص عند خروجه بأي تلذذ ولا يشعر بأي فتورٍ بعد نزوله.
  • يخرج المذي من النساء أكثر من الرجال بشكلٍ عام.
  • المذي لا يوجب الغسل الشرعي، وإنما يوجب الوضوء فقط، أما المني فيوجب الغسل من الجنابة سواء كان بالجماع أو الاحتلام أو بالاستمناء.