تعمل بعض الأطعمة كمفعول الدواء, بحيث تستخدم في علاج الكثير من الأمراض, و شفاء الجسم منها, بدون التطرق إلى تناول الأدوية, المصنعة كيميائيا, و التي قد يكون لديها الكثير من الجوانب السلبية, التي تؤثر على وظائف بعض الأعضاء في الجسم. ما هي أهم الأمراض التي يمكن معالجتها بالأغذية؟ الصداع:  يساعد الكثير من أكل السمك, أو حبوب زيت السمك في منع حدوث الصداع. الحمى: يعمل تناول الزبادي قبل موسم حبوب اللقاح, أو تناول العسل على تخفيف الحمى. السكتة الدماغية: يمنع شرب الشاي من تراكم الترسبات الدهنية على جدران الشرايين, إذا تم شربه على جرعات منتظمة, كما و يعمل الشاي على وقف الشهية, و يحسن الشاي الأخضر من الجهاز المناعي. الأرق: يستخدم العسل, كمهدئ للأعصاب. الربو: تناول البصل يساعد في تخفيف انقباض الشعب الهوائية. التهاب المفاصل: يمنع تناول الأسماك أيضا من التهاب المفاصل, و خاصة تناول سمك السلمون, و التونة, و الماكريل, و السردين, كما و تحتوي الأسماك على زيوت الأوميغا3, الجيدة لدعم الجهاز المناعي. اضطراب المعدة: يساعد الموز في تسوية اضطرابات المعدة, كما يعمل تناول الزنجبيل على علاج الغثيان, و خاصة في أوقات الصباح. إلتهاب المثانة: يعمل شرب عصير التوت البري, على منع إلتهاب المثانة, عن طريق السيطرة على البكتيريا الضارة, و ذلك لاحتواءه على نسب عالية من الأحماض. مشاكل العظام: يحتوي الاناناس على المنغنيز, الذي يساعد في علاج كسور, و هشاشة العظام. متلازمة ما قبل الحيض: يمكن للمرأة الحد من أوجاع ما قبل الحيض, بتناول رقائق الذرة, التي تساعد في الحد من الإكتئاب و القلق, و التعب. مشاكل الذاكرة: يساعد المحار على تحسين الأداء العقلي, و ذلك عن طريق توفير الزنك الذي يحتاجه الجسم. نزلات البرد: يمكن تناول الثوم للتخلص منها, كما يعمل على تخفيض الكلسترول في الجسم. الكحة: يساعد تناول الفلفل الحار, على تخفيف حدة الحكة, و التخلص منها. سرطان الثدي: يعمل تناول القمح, و الملفوف, و النخالة, من قبل الأشخاص,  في الحفاظ على مستويات صحية من هرمون الأستروجين في الجسم. سرطان الرئة: يساعد تناول الخضراوت البرتقالية, و الخضراء اللون, على إمداد الجسم بالبيتاكاروتين, و فيتامين أ الضروري لمنع سرطان الرئة. قرحة المعدة: يحتوي الملفوف على مواد كيميائية تساعد في التئام قرحة المعدة, و الإثني عشر. الإسهال: يمكن الحد من الإسهال بتناول عصير التفاح مع قشره. انسداد الشراين: ينصح بتناول الأفوكادو, الذي يحتوي على دهون أحادية غير مشبعة, و التي تخفض من الكلسترول في الدم. ارتفاع ضغط الدم: يعمل زيت الزيتون على خفض ضغط الدم, كما يساعد الكرفس على تخفيضه, لاحتوائه على بعض المواد الكيميائية التي تساعد في ذلك. خلل توازن السكر: يساعد تناول القرنبيط و الفول السوداني على تنظيم الأنسولين و السكر في الجسم, لاحتوائه على مادة الكروم. عسر الهضم, و مشاكل العينين: يساهم تناول البابايا في علاج مشاكل العينين, و عسر الهضم, لاحتوائه على مادة الكاروتين. بعض المضادات الحيوية الضارة الموجودة في الأغذية بعض المكونات الضارة الموجودة في الأطعمة اليومية للنقاهة:علكة لكل مريض

الغذاء و الدواء

الغذاء و الدواء

بواسطة: - آخر تحديث: 19 فبراير، 2017

تصفح أيضاً

تعمل بعض الأطعمة كمفعول الدواء, بحيث تستخدم في علاج الكثير من الأمراض, و شفاء الجسم منها, بدون التطرق إلى تناول الأدوية, المصنعة كيميائيا, و التي قد يكون لديها الكثير من الجوانب السلبية, التي تؤثر على وظائف بعض الأعضاء في الجسم.

ما هي أهم الأمراض التي يمكن معالجتها بالأغذية؟

الصداع:  يساعد الكثير من أكل السمك, أو حبوب زيت السمك في منع حدوث الصداع.

الحمى: يعمل تناول الزبادي قبل موسم حبوب اللقاح, أو تناول العسل على تخفيف الحمى.

السكتة الدماغية: يمنع شرب الشاي من تراكم الترسبات الدهنية على جدران الشرايين, إذا تم شربه على جرعات منتظمة, كما و يعمل الشاي على وقف الشهية, و يحسن الشاي الأخضر من الجهاز المناعي.

الأرق: يستخدم العسل, كمهدئ للأعصاب.

الربو: تناول البصل يساعد في تخفيف انقباض الشعب الهوائية.

التهاب المفاصل: يمنع تناول الأسماك أيضا من التهاب المفاصل, و خاصة تناول سمك السلمون, و التونة, و الماكريل, و السردين, كما و تحتوي الأسماك على زيوت الأوميغا3, الجيدة لدعم الجهاز المناعي.

اضطراب المعدة: يساعد الموز في تسوية اضطرابات المعدة, كما يعمل تناول الزنجبيل على علاج الغثيان, و خاصة في أوقات الصباح.

إلتهاب المثانة: يعمل شرب عصير التوت البري, على منع إلتهاب المثانة, عن طريق السيطرة على البكتيريا الضارة, و ذلك لاحتواءه على نسب عالية من الأحماض.

مشاكل العظام: يحتوي الاناناس على المنغنيز, الذي يساعد في علاج كسور, و هشاشة العظام.

متلازمة ما قبل الحيض: يمكن للمرأة الحد من أوجاع ما قبل الحيض, بتناول رقائق الذرة, التي تساعد في الحد من الإكتئاب و القلق, و التعب.

مشاكل الذاكرة: يساعد المحار على تحسين الأداء العقلي, و ذلك عن طريق توفير الزنك الذي يحتاجه الجسم.

نزلات البرد: يمكن تناول الثوم للتخلص منها, كما يعمل على تخفيض الكلسترول في الجسم.

الكحة: يساعد تناول الفلفل الحار, على تخفيف حدة الحكة, و التخلص منها.

سرطان الثدي: يعمل تناول القمح, و الملفوف, و النخالة, من قبل الأشخاص,  في الحفاظ على مستويات صحية من هرمون الأستروجين في الجسم.

سرطان الرئة: يساعد تناول الخضراوت البرتقالية, و الخضراء اللون, على إمداد الجسم بالبيتاكاروتين, و فيتامين أ الضروري لمنع سرطان الرئة.

قرحة المعدة: يحتوي الملفوف على مواد كيميائية تساعد في التئام قرحة المعدة, و الإثني عشر.

الإسهال: يمكن الحد من الإسهال بتناول عصير التفاح مع قشره.

انسداد الشراين: ينصح بتناول الأفوكادو, الذي يحتوي على دهون أحادية غير مشبعة, و التي تخفض من الكلسترول في الدم.

ارتفاع ضغط الدم: يعمل زيت الزيتون على خفض ضغط الدم, كما يساعد الكرفس على تخفيضه, لاحتوائه على بعض المواد الكيميائية التي تساعد في ذلك.

خلل توازن السكر: يساعد تناول القرنبيط و الفول السوداني على تنظيم الأنسولين و السكر في الجسم, لاحتوائه على مادة الكروم.

عسر الهضم, و مشاكل العينين: يساهم تناول البابايا في علاج مشاكل العينين, و عسر الهضم, لاحتوائه على مادة الكاروتين.

بعض المضادات الحيوية الضارة الموجودة في الأغذية

بعض المكونات الضارة الموجودة في الأطعمة اليومية

للنقاهة:علكة لكل مريض