البحث عن مواضيع

  نبذة عن الشوكولاتة الداكنة كشف باحثون أميركيون أن تناول الشوكولاتة الداكنة يفيد الصحة بقدر ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، كما أجرى باحثون أميركيون أخرون من جامعة واين في مدينة ديترويت دراسة أظهرت أن مادة الـ "إبيكاتيشين" الموجودة في الشوكولاته تحدث ردة فعل تشبه تماما ردة الفعل العضلية نفسها التي تحدث عند اجراء  التمارين، حيث ركز الباحثون في دراستهم على الحبيبات الخيطية الميتوكوندريات، و التي تساهم في عملية منح الطاقة للجسم. فقد قال الباحث موه مالك الذي أشرف على الدراسة الأميركية  التي تم اجرائها على الفئران، أن الحبيبات الخيطية  هي المسؤولة عن انتاج الطاقة التي تستخدمها الخلايا في الجسم، مما يعني تواجد كمية أكبر منها أنه يمكن إنتاج كمية أكبر من الطاقة، ما يعني القيام بعمل أكبر". يصرح الخبراء الأمريكيون أنه خلال اجراء الدراسة، قد تم  اعطاء مجموعة من الفئران نوعاً محدداً من الـ ”إبيكاتيشين” المستخرج من  الكاكاو، لمدة خمسة عشر يوم بشكل متتالي، و في الوقت عينه، من جهة أخرى قد ثم اخضاع مجموعة أخرى من الفئران إلى القيام بتمارين رياضية لمدة  ثلاثون دقيقة على آلة جري، فكانت النتيجة بتعادل قدرة مجموعتي الفئران على انتاج الطاقة بشكل متساو. فالتمارين الرياضية مثل الأيروبيك و الركض و ركوب الدراجة تساهم عادة في زيادة عدد الحبيبات الخيطية، و هذا ما أظهرته الدراسة أن مادة الـ ” إبيكاتيشين” الموجودة في الشوكولاتة الداكنة تزيد عددها أيضاً و خاصة في القلب. الشوكولاتة الداكنة و فوائدها تعتبر الشوكولاتة الداكنة من أفضل أنواع الشوكولاتة على الاطلاق، بل و أشهرها و أكثرها فائدة للجسم، فهي تساعد على زيادة نشاط الدورة الدموية في الجسم، و تعمل على حماية  القلب من خطر الاصابة بالعديد من الأمراض، كتصلب الشرايين على سبيل المثال، إضافة إلى تميز الشوكولاتة الداكنة باحتوائها على نسبة عالية من الألياف و على مجموعة كبيرة من المعادن التي يحتاجها الجسم، كما أن الشوكولاتة الداكنة تساعد كثيرا في حل العديد من المشاكل العصبية  المتعلقة بالروتين اليومي، كالتوتر و الاجهاد الذهني، و الجدير بالذكر أن الشوكولاتة الداكنة تحتوي على نسبة معينة من الكافيين الذي يعد نوعا من أنواع المنبهات الطبيعية التي تشاعد الجسم على البقاء في أعلى درجات التركيز و النشاط الذهني، كما أنها تقوم أيضا على مساعدة  الجسم من التخلص من مشكلة كثرة التفكير و توتر الاعصاب، و ذلك لاحتواء الشوكولاتة الداكنة على مادة السيروتونين. الشوكولاتة الداكنة و الرجيم تعد الشوكولاتة الداكنة أحد أنواع الأطعمة المساعدة في انقاص الوزن، و هذا الاكتشاف جاء مخالفا للاعتقاد السائد، أن الشوكولاتة هي أكثر المسببات التي تساعد على زيادة نسبة  الدهون في الجسم، بل على العكس تماما، حيث تم اعتبار الشوكولاتة الداكنة تحديدا بأنها نوعا من أنواع المساعدات الطبيعية للحد من انتشار مرض السمنة و  مرض السكري، لأن الأمعاء تحتوي على نوع من الميكروبات التي تتفاعل مع المواد الموجودة في الشوكولاتة الداكنة، فتقوم هذه الأخيرة بتخمير ميكروبات الأمعاء، فتصبح مركبات طبيعية مضادة للالتهاب، و تساعد أيضا على صحة الجهاز الهضمي بشكل جيد و سليم، إضافة إلى أن الشوكولاتة الداكنة تقوم باعطاء الجسم ذلك الشعور بالشبع الذي يساعد كثيرا من مشكلة الشهية المفتوحة على الطعام، كما أن الشوكولاتة الداكنة تقلل من الرغبة في تناول السكريات و الحلويات. الشوكولاتة الداكنة و الجنس بات من المعروف أن الشوكولاتة الداكنة تساعد كثيرا في تحسين المزاج، و تقضي على التوتر و  تحارب حالات الاكتئاب التي يمكن  أن يمر بها الشخص، إلا أن الشوكولاتة الداكنة مفيدة كثيرا و بشكل فعال لعضلة القلب، و تساعده على البقاء قويا و نشيطا، دون أن تعاني أي عضلة من عضلات القلب بالاجهاد و التعب، و الجدير بالذكر أن كل هذه العوامل تلعب دورا كبيرا في أي علاقة حميمية تجمع بين الأزواج،  فهي تحتوي على أكثر من ثلاثمئة و ستون مادة منشطة للرغبة  الجنسية، فمنها من يقوم بتحسين المزاج، و أخرى تزيد من النشاط و المتعة، لذلك ينصح  الأزواج بتناول لوح واحد على الأقل من الشوكولاتة الداكنة يوميا من أجل  الحصول على كل ما يساعد على الحفاظ على الوتيرة الحميمة فيما بينهما. الشوكولاتة الداكنة و الحمل تحتوي الشوكولاتة الداكنة على مجموعة كبيرة  و متنوعة من الفوائد الصحية  التي تعود على صحة الحامل و الجنين، فهي تساعد على المحافظة على نشاط الدورة  الدموية في الجسم، و نشاط القلب، و تتحكم بشكل صحي دون أي مضاعفات جانبية في معدل ضغط الدم في الجسم، إضافة إلى اجتواء الشوكولاتة الداكنة على عنصر الكالسيوم الذي يعمل على امداد الجسم بكل ما تحتاجه الأم الحامل من أجل صحة و سلامة الجهاز العظمي، و الجدير بالذكر أن  الأم التي تتناول الشوكولاتة الداكنة خلال فترة الحمل، يولد جنينها بالوقت الطبيعي، و لا تتعرض لمشكلة الولادة المبكرة  على الاطلاق. الشوكولاتة الداكنة لمرضى السكري هناك عدة جوانب تساعد الشوكولاتة الداكنة من خلالها من أجل المحافظة على الصحة  العامة للجسم، و خاصة لمرضى السكري، فهو يتأثر سلبا عندما يكون مريض السكري يعاني من مشكلة  السمنة، لذلك ينصح مرضى السكري بتناول الشوكولاتة الداكنة فقط من أجل التخلص من  الوزن الزائد، لاحتوائها على مركبات الفلافونيد التي تساعد على منع أو الحد من انخفاض معدلات الأنسولين في الدم التي تلعب دورا كبيرا في تغيير مستويات مرض السكري. [embed]https://www.youtube.com/watch?v=ThcuQINVl1s[/embed]

الشوكولاتة الداكنة

الشوكولاتة الداكنة
بواسطة: - آخر تحديث: 26 فبراير، 2017

 

نبذة عن الشوكولاتة الداكنة

كشف باحثون أميركيون أن تناول الشوكولاتة الداكنة يفيد الصحة بقدر ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، كما أجرى باحثون أميركيون أخرون من جامعة واين في مدينة ديترويت دراسة أظهرت أن مادة الـ “إبيكاتيشين” الموجودة في الشوكولاته تحدث ردة فعل تشبه تماما ردة الفعل العضلية نفسها التي تحدث عند اجراء  التمارين، حيث ركز الباحثون في دراستهم على الحبيبات الخيطية الميتوكوندريات، و التي تساهم في عملية منح الطاقة للجسم. فقد قال الباحث موه مالك الذي أشرف على الدراسة الأميركية  التي تم اجرائها على الفئران، أن الحبيبات الخيطية  هي المسؤولة عن انتاج الطاقة التي تستخدمها الخلايا في الجسم، مما يعني تواجد كمية أكبر منها أنه يمكن إنتاج كمية أكبر من الطاقة، ما يعني القيام بعمل أكبر”.

الشوكولاتة الداكنة

يصرح الخبراء الأمريكيون أنه خلال اجراء الدراسة، قد تم  اعطاء مجموعة من الفئران نوعاً محدداً من الـ ”إبيكاتيشين” المستخرج من  الكاكاو، لمدة خمسة عشر يوم بشكل متتالي، و في الوقت عينه، من جهة أخرى قد ثم اخضاع مجموعة أخرى من الفئران إلى القيام بتمارين رياضية لمدة  ثلاثون دقيقة على آلة جري، فكانت النتيجة بتعادل قدرة مجموعتي الفئران على انتاج الطاقة بشكل متساو. فالتمارين الرياضية مثل الأيروبيك و الركض و ركوب الدراجة تساهم عادة في زيادة عدد الحبيبات الخيطية، و هذا ما أظهرته الدراسة أن مادة الـ ” إبيكاتيشين” الموجودة في الشوكولاتة الداكنة تزيد عددها أيضاً و خاصة في القلب.

الشوكولاتة الداكنة و فوائدها

تعتبر الشوكولاتة الداكنة من أفضل أنواع الشوكولاتة على الاطلاق، بل و أشهرها و أكثرها فائدة للجسم، فهي تساعد على زيادة نشاط الدورة الدموية في الجسم، و تعمل على حماية  القلب من خطر الاصابة بالعديد من الأمراض، كتصلب الشرايين على سبيل المثال، إضافة إلى تميز الشوكولاتة الداكنة باحتوائها على نسبة عالية من الألياف و على مجموعة كبيرة من المعادن التي يحتاجها الجسم، كما أن الشوكولاتة الداكنة تساعد كثيرا في حل العديد من المشاكل العصبية  المتعلقة بالروتين اليومي، كالتوتر و الاجهاد الذهني، و الجدير بالذكر أن الشوكولاتة الداكنة تحتوي على نسبة معينة من الكافيين الذي يعد نوعا من أنواع المنبهات الطبيعية التي تشاعد الجسم على البقاء في أعلى درجات التركيز و النشاط الذهني، كما أنها تقوم أيضا على مساعدة  الجسم من التخلص من مشكلة كثرة التفكير و توتر الاعصاب، و ذلك لاحتواء الشوكولاتة الداكنة على مادة السيروتونين.

الشوكولاتة الداكنة و الرجيم

تعد الشوكولاتة الداكنة أحد أنواع الأطعمة المساعدة في انقاص الوزن، و هذا الاكتشاف جاء مخالفا للاعتقاد السائد، أن الشوكولاتة هي أكثر المسببات التي تساعد على زيادة نسبة  الدهون في الجسم، بل على العكس تماما، حيث تم اعتبار الشوكولاتة الداكنة تحديدا بأنها نوعا من أنواع المساعدات الطبيعية للحد من انتشار مرض السمنة و  مرض السكري، لأن الأمعاء تحتوي على نوع من الميكروبات التي تتفاعل مع المواد الموجودة في الشوكولاتة الداكنة، فتقوم هذه الأخيرة بتخمير ميكروبات الأمعاء، فتصبح مركبات طبيعية مضادة للالتهاب، و تساعد أيضا على صحة الجهاز الهضمي بشكل جيد و سليم، إضافة إلى أن الشوكولاتة الداكنة تقوم باعطاء الجسم ذلك الشعور بالشبع الذي يساعد كثيرا من مشكلة الشهية المفتوحة على الطعام، كما أن الشوكولاتة الداكنة تقلل من الرغبة في تناول السكريات و الحلويات.

الشوكولاتة الداكنة و الجنس

بات من المعروف أن الشوكولاتة الداكنة تساعد كثيرا في تحسين المزاج، و تقضي على التوتر و  تحارب حالات الاكتئاب التي يمكن  أن يمر بها الشخص، إلا أن الشوكولاتة الداكنة مفيدة كثيرا و بشكل فعال لعضلة القلب، و تساعده على البقاء قويا و نشيطا، دون أن تعاني أي عضلة من عضلات القلب بالاجهاد و التعب، و الجدير بالذكر أن كل هذه العوامل تلعب دورا كبيرا في أي علاقة حميمية تجمع بين الأزواج،  فهي تحتوي على أكثر من ثلاثمئة و ستون مادة منشطة للرغبة  الجنسية، فمنها من يقوم بتحسين المزاج، و أخرى تزيد من النشاط و المتعة، لذلك ينصح  الأزواج بتناول لوح واحد على الأقل من الشوكولاتة الداكنة يوميا من أجل  الحصول على كل ما يساعد على الحفاظ على الوتيرة الحميمة فيما بينهما.

الشوكولاتة الداكنة و الحمل

تحتوي الشوكولاتة الداكنة على مجموعة كبيرة  و متنوعة من الفوائد الصحية  التي تعود على صحة الحامل و الجنين، فهي تساعد على المحافظة على نشاط الدورة  الدموية في الجسم، و نشاط القلب، و تتحكم بشكل صحي دون أي مضاعفات جانبية في معدل ضغط الدم في الجسم، إضافة إلى اجتواء الشوكولاتة الداكنة على عنصر الكالسيوم الذي يعمل على امداد الجسم بكل ما تحتاجه الأم الحامل من أجل صحة و سلامة الجهاز العظمي، و الجدير بالذكر أن  الأم التي تتناول الشوكولاتة الداكنة خلال فترة الحمل، يولد جنينها بالوقت الطبيعي، و لا تتعرض لمشكلة الولادة المبكرة  على الاطلاق.

الشوكولاتة الداكنة لمرضى السكري

هناك عدة جوانب تساعد الشوكولاتة الداكنة من خلالها من أجل المحافظة على الصحة  العامة للجسم، و خاصة لمرضى السكري، فهو يتأثر سلبا عندما يكون مريض السكري يعاني من مشكلة  السمنة، لذلك ينصح مرضى السكري بتناول الشوكولاتة الداكنة فقط من أجل التخلص من  الوزن الزائد، لاحتوائها على مركبات الفلافونيد التي تساعد على منع أو الحد من انخفاض معدلات الأنسولين في الدم التي تلعب دورا كبيرا في تغيير مستويات مرض السكري.

مواضيع من نفس التصنيف