الشخصية الهستيرية تعد الشخصية الهستيرية أحد أنواع الشخصيات المعقدة في علم النفس، حيث تحتاج إلى اهتمام وعناية فائقة من قبل الأشخاص المحيطين بأصحاب هذه الشخصية، فكثيرًا ما يسعى الشخص الذي يعاني من مرض الهستيريا إلى أن يحصل على الاهتمام ولفت الانتباه إليه، والجدير بالذكر أن النساء هن أكثر الفئات تعرضًا لهذه الحالة النفسية المَرضية، وسيتم التعرف في هذا المقال على أهم المعلومات حول صفات الشخصية الهستيرية، إضافة إلى ما يجب معرفته حول الشخصية الهستيرية والحب. الشخصية الهستيرية والحب إن أكثر ما يميز الشخصية الهستيرية هو اضطراباها عاطفيًا، فما يتعلق بحالة الحب والرومنسية، فأصحاب هذه الشخصية غالبًا ما يبالغون في إظهار مشاعرهم وعواطفهم تجاه الطرف الآخر، ولا يوجد ما يمنعهم من إفشاء ما يصول في أعماقهم من مشاعر أمام الجميع، ومن جهة أخرى، فهم كثيرًا ما يطالبون من الطرف الآخر مبادلتهم بالمشاعر وإسماعهم كلام الحب والغزل، والجدير بالذكر أن أصحاب هذه الشخصية غير مستقرين في العلاقة الزوجية وكثيري الفشل. صفات الشخصية الهستيرية يمكن التعرف على الشخصية الهستيرية من خلال معرفة الصفات والتصرفات والسلوكيات التي تكون عبارة عن ردة فعل لما يتعرضون له خلال مواقف معينة بالحياة، ومن أهم وأبرز صفات الشخصية الهستيرية ما يأتي: لا يحب الشخص الهستيري أن يُوجه له الانتقاد أو النصائح المباشرة. الشخص الهستيري لا يفضل الأعمال الروتينية ويسعى دومًا إلى البحث عما يكسره ويزيد من نشاطه وحيويته خلال يومه. يتميز الشخص الهستيري بعشقة للمغامرة والبحث عن الأشياء الغريبة التي يعتبرها مميزة من وجهة نظره. يُعرف الشخص الهستيري بشخصيته المتقلبة والمزاجية، فسرعان ما يتغير مزاجه من السيء إلى الأحسن والعكس لأسباب غير منطقية. يلجأ الشخص الهستيري إلى استعمال طقوس الدراما للتعبير عن حزنه وكآبته للفت انتباه الآخرين. لا يهتم الشخص الهستيري كثيرًا بمشاعر الآخرين ولا يتقاعس عن توجيه الانتقادات الجارحة ظنًا منه أنه شخصية واضحة وصريحة. يُعرف الشخص الهستيري بأنه شخص أناني ومحب للذات. كثيرًا ما يتعرض الشخص الهستيري للمشاكل الاجتماعية والسبب يعود إلى طريقة تفاعله مع المجتمع. لا يستطيع الشخص الهستيري الحفاظ على العلاقات الاجتماعية لفترة طويلة. يُعرف الشخص الهستيري بأنه شخص غير مستقر عاطفيًا. لا يستطيع الشخص الهستيري تحمل المسؤولية وأعباء الحياة. كثيرًا ما يسعى الشخص الهستيري إلى الظهور بصورة الضحية لاستعطاف الآخرين. يُعرف الشخص الهستيري بأنه من الشخصيات التي يسهل التأثير عليها والتلاعب بمشاعرها. تظهر على الشخص الهستيري أعراض معينة في حالة الغضب الشديد مثل: حدوث شلل في الأطراف وصعوبة في الرؤية والسمع، وفي أغلب الأحيان لا يستطيع الكلام من شدة غضبه.

الشخصية الهستيرية والحب

الشخصية الهستيرية والحب

بواسطة: - آخر تحديث: 8 أغسطس، 2018

الشخصية الهستيرية

تعد الشخصية الهستيرية أحد أنواع الشخصيات المعقدة في علم النفس، حيث تحتاج إلى اهتمام وعناية فائقة من قبل الأشخاص المحيطين بأصحاب هذه الشخصية، فكثيرًا ما يسعى الشخص الذي يعاني من مرض الهستيريا إلى أن يحصل على الاهتمام ولفت الانتباه إليه، والجدير بالذكر أن النساء هن أكثر الفئات تعرضًا لهذه الحالة النفسية المَرضية، وسيتم التعرف في هذا المقال على أهم المعلومات حول صفات الشخصية الهستيرية، إضافة إلى ما يجب معرفته حول الشخصية الهستيرية والحب.

الشخصية الهستيرية والحب

إن أكثر ما يميز الشخصية الهستيرية هو اضطراباها عاطفيًا، فما يتعلق بحالة الحب والرومنسية، فأصحاب هذه الشخصية غالبًا ما يبالغون في إظهار مشاعرهم وعواطفهم تجاه الطرف الآخر، ولا يوجد ما يمنعهم من إفشاء ما يصول في أعماقهم من مشاعر أمام الجميع، ومن جهة أخرى، فهم كثيرًا ما يطالبون من الطرف الآخر مبادلتهم بالمشاعر وإسماعهم كلام الحب والغزل، والجدير بالذكر أن أصحاب هذه الشخصية غير مستقرين في العلاقة الزوجية وكثيري الفشل.

صفات الشخصية الهستيرية

يمكن التعرف على الشخصية الهستيرية من خلال معرفة الصفات والتصرفات والسلوكيات التي تكون عبارة عن ردة فعل لما يتعرضون له خلال مواقف معينة بالحياة، ومن أهم وأبرز صفات الشخصية الهستيرية ما يأتي:

  • لا يحب الشخص الهستيري أن يُوجه له الانتقاد أو النصائح المباشرة.
  • الشخص الهستيري لا يفضل الأعمال الروتينية ويسعى دومًا إلى البحث عما يكسره ويزيد من نشاطه وحيويته خلال يومه.
  • يتميز الشخص الهستيري بعشقة للمغامرة والبحث عن الأشياء الغريبة التي يعتبرها مميزة من وجهة نظره.
  • يُعرف الشخص الهستيري بشخصيته المتقلبة والمزاجية، فسرعان ما يتغير مزاجه من السيء إلى الأحسن والعكس لأسباب غير منطقية.
  • يلجأ الشخص الهستيري إلى استعمال طقوس الدراما للتعبير عن حزنه وكآبته للفت انتباه الآخرين.
  • لا يهتم الشخص الهستيري كثيرًا بمشاعر الآخرين ولا يتقاعس عن توجيه الانتقادات الجارحة ظنًا منه أنه شخصية واضحة وصريحة.
  • يُعرف الشخص الهستيري بأنه شخص أناني ومحب للذات.
  • كثيرًا ما يتعرض الشخص الهستيري للمشاكل الاجتماعية والسبب يعود إلى طريقة تفاعله مع المجتمع.
  • لا يستطيع الشخص الهستيري الحفاظ على العلاقات الاجتماعية لفترة طويلة.
  • يُعرف الشخص الهستيري بأنه شخص غير مستقر عاطفيًا.
  • لا يستطيع الشخص الهستيري تحمل المسؤولية وأعباء الحياة.
  • كثيرًا ما يسعى الشخص الهستيري إلى الظهور بصورة الضحية لاستعطاف الآخرين.
  • يُعرف الشخص الهستيري بأنه من الشخصيات التي يسهل التأثير عليها والتلاعب بمشاعرها.
  • تظهر على الشخص الهستيري أعراض معينة في حالة الغضب الشديد مثل: حدوث شلل في الأطراف وصعوبة في الرؤية والسمع، وفي أغلب الأحيان لا يستطيع الكلام من شدة غضبه.