الشخصية النرجسية تُعرف الشخصية النرجسيّة أنّها واحدة من الشخصيّات التي تَطغى عليها صفة الغرور والأنانية وحبّ الذات، وهذا الأمر يسبّب لأصحابها التعرض إلى الكثير من المشاكل الاجتماعيّة في المحيط الذي يعيشون فيه، إما إن كان على صعيد العائلة أو العمل، خاصةً فيما يتعلق بالعلاقات العاطفية، لذلك سيتم في هذا المقال توضيح أهم المعلومات التي تساعد في التعرف على العلاقة بين الشخصية النرجسية والحب وتأثيرها، بالإضافة إلى ذكر أهمّ صفات هذه الشخصية بالتفصيل. الشخصية النرجسية والحب للشخصيّةِ النرجسية العديدُ من الجوانب النفسية التي تؤثر سلبًا على حياة الأشخاص المحيطين بها، لهذا كثيرًا ما تواجه مشاكل مع الطرف الآخر تحديدًا فيما يتعلق بالمشاعر والعواطف، فالشخص النرجسي وتحديدًا الرجل يستمتع باستغلال مشاعر الجنس الآخر والتحكم بها، فهو يظنُّ أنّه شخصٌ يجب أن يُحب ويُبادل هذه المشاعر، لكنه في حقيقة الأمر لا يستطيع أن يلتزم بأي علاقة حبّ على المدى البعيد، بل في أغلب الأحيان لا يجيد الحفاظ على الشريك ويخسره جراء تصرفاته وأفعاله. صفات الشخصية النرجسية تتميّز الشخصية النرجسية عن غيرها من الشخصيات الأخرى بمجموعة من الصفات التي يمكن ملاحظتها والتعرّف عليها جراء التعامل مع أصحابها ضمن مواقف معينة، وقد قامت العديد من الدراسات التي أجراها مجموعة من خبراء علم النفس حول هذه الشخصية، وكانت نتائج هذه الدراسات منصبة حول صفات الشخصية النرجسية والتي تتمثل فيما يأتي: يميلُ الشخص النرجسي إلى أن يكون هو محط اهتمام الجميع. يُعرف هذا الشخص بأنه شخص أناني ولا يحب أن يكون إلا في المقدمة. يعتقد الشخص النرجسي بأنه شخص يستحق اهتمام وتقدير الجميع. لا يستطيع الشخص النرجسي المحافظة على علاقته الشخصية مع الآخرين، بل يعدُّ من أكثر الشخصيات التي تستغني عمن حوله، ظنًا منه بأنه هو الأفضل وأنّ فقدانه هي خسارة لدى الطرف الآخر. يُحبّ الشخص النرجسي سماع الكلمات المليئة بالإطراء والتقدير والمدح. يتصرف الشخص النرجسي بأسلوب نزق وفظ مع الآخرين دون أن يكون هناك مراعاة لمشاعرهم، وغالبًا ما يلجأ إلى استعمال لغة الجسد في استفزاز الطرف الآخر، كتحريك الأيدي باستهزاء أو عمل حركات سخرية بفمه أكثر من التلفظ بالكلمات الجارحة. يواجه الشخص النرجسي مشاكل نفسية عند توجيه الانتقاد أو النُّصح له أو عند تصحيح أخطائه، فتجده يتفاعل مع الأمر بردة فعل عكسية تمامًا تؤكد حساسيته من هذه الأمر. يحبّ الشخص النرجسي أن يتفاخرَ بأعماله وانجازاته التي حققها، وهذا ما يدفعه إلى أن يُشعر المحيطين به بأنه شخصية عظيمة وذات أهمية، ولكن من جهة أخرى لا يتردّد بأن يكونَ إنسانًا استغلاليًّا وانتهازيًّا للوصول إلى مآربه مهما كلَّفَه الأمر. فيديو عن الشخصية النرجسية والحب في هذا الفيديو يتحدث استشاري علاج الاضطرابات النفسية والإدمان الدكتور عبد الله أبو عدس عن أسلوب الشخصية النرجسية في الحب. 

الشخصية النرجسية والحب

الشخصية النرجسية والحب

بواسطة: - آخر تحديث: 13 أغسطس، 2018

الشخصية النرجسية

تُعرف الشخصية النرجسيّة أنّها واحدة من الشخصيّات التي تَطغى عليها صفة الغرور والأنانية وحبّ الذات، وهذا الأمر يسبّب لأصحابها التعرض إلى الكثير من المشاكل الاجتماعيّة في المحيط الذي يعيشون فيه، إما إن كان على صعيد العائلة أو العمل، خاصةً فيما يتعلق بالعلاقات العاطفية، لذلك سيتم في هذا المقال توضيح أهم المعلومات التي تساعد في التعرف على العلاقة بين الشخصية النرجسية والحب وتأثيرها، بالإضافة إلى ذكر أهمّ صفات هذه الشخصية بالتفصيل.

الشخصية النرجسية والحب

للشخصيّةِ النرجسية العديدُ من الجوانب النفسية التي تؤثر سلبًا على حياة الأشخاص المحيطين بها، لهذا كثيرًا ما تواجه مشاكل مع الطرف الآخر تحديدًا فيما يتعلق بالمشاعر والعواطف، فالشخص النرجسي وتحديدًا الرجل يستمتع باستغلال مشاعر الجنس الآخر والتحكم بها، فهو يظنُّ أنّه شخصٌ يجب أن يُحب ويُبادل هذه المشاعر، لكنه في حقيقة الأمر لا يستطيع أن يلتزم بأي علاقة حبّ على المدى البعيد، بل في أغلب الأحيان لا يجيد الحفاظ على الشريك ويخسره جراء تصرفاته وأفعاله.

صفات الشخصية النرجسية

تتميّز الشخصية النرجسية عن غيرها من الشخصيات الأخرى بمجموعة من الصفات التي يمكن ملاحظتها والتعرّف عليها جراء التعامل مع أصحابها ضمن مواقف معينة، وقد قامت العديد من الدراسات التي أجراها مجموعة من خبراء علم النفس حول هذه الشخصية، وكانت نتائج هذه الدراسات منصبة حول صفات الشخصية النرجسية والتي تتمثل فيما يأتي:

  • يميلُ الشخص النرجسي إلى أن يكون هو محط اهتمام الجميع.
  • يُعرف هذا الشخص بأنه شخص أناني ولا يحب أن يكون إلا في المقدمة.
  • يعتقد الشخص النرجسي بأنه شخص يستحق اهتمام وتقدير الجميع.
  • لا يستطيع الشخص النرجسي المحافظة على علاقته الشخصية مع الآخرين، بل يعدُّ من أكثر الشخصيات التي تستغني عمن حوله، ظنًا منه بأنه هو الأفضل وأنّ فقدانه هي خسارة لدى الطرف الآخر.
  • يُحبّ الشخص النرجسي سماع الكلمات المليئة بالإطراء والتقدير والمدح.
  • يتصرف الشخص النرجسي بأسلوب نزق وفظ مع الآخرين دون أن يكون هناك مراعاة لمشاعرهم، وغالبًا ما يلجأ إلى استعمال لغة الجسد في استفزاز الطرف الآخر، كتحريك الأيدي باستهزاء أو عمل حركات سخرية بفمه أكثر من التلفظ بالكلمات الجارحة.
  • يواجه الشخص النرجسي مشاكل نفسية عند توجيه الانتقاد أو النُّصح له أو عند تصحيح أخطائه، فتجده يتفاعل مع الأمر بردة فعل عكسية تمامًا تؤكد حساسيته من هذه الأمر.
  • يحبّ الشخص النرجسي أن يتفاخرَ بأعماله وانجازاته التي حققها، وهذا ما يدفعه إلى أن يُشعر المحيطين به بأنه شخصية عظيمة وذات أهمية، ولكن من جهة أخرى لا يتردّد بأن يكونَ إنسانًا استغلاليًّا وانتهازيًّا للوصول إلى مآربه مهما كلَّفَه الأمر.

فيديو عن الشخصية النرجسية والحب

في هذا الفيديو يتحدث استشاري علاج الاضطرابات النفسية والإدمان الدكتور عبد الله أبو عدس عن أسلوب الشخصية النرجسية في الحب.