سريلانكا عُرِفَت جمهوريّةُ سريلانكا الديمقراطيّة الاشتراكيّة باسمِ سيلان، وتقعُ هذه الدولةُ في جنوب شبه القارة الهنديّة شمال المحيط الهندي في الجهة الجنوبية من قارة آسيا، وتمتلكُ هذه الدولة إرثًا حضاريًا عريقًا نظرًا لموقعها الاستراتيجي، حيث تشكّل نقطة التقاء الطرق البحرية التي تربط جنوب شرق آسيا بغرب آسيا، تُعد سيريلانكا بلدًا متعدّدَ الدياناتِ وتعدُّ المعقلَ الأول للديانة البوذية التي يدين بها معظم السكان، أمّا باقي السكان فيتوزّعون بين الهندوس والكاثوليك والبروتستانت والإسلام، وسيتم ذكر معلومات عن السياحة في سريلانكا في هذا المقال. السياحة في سريلانكا يُطلق على سريلانكا عدة أسماء منها: أرض الشعب المبتسم ودمعة الهند وجوهرة المحيط الهندي، تشتهر هذه الدولة بالطبيعة الجميلة والأخّاذة، الأمر الذي جعل السياحة في سيريلانكا محط أنظار السياح والزوار الأجانب، حيث تتنوع مظاهر السياحة في سريلانكا، إذ يتواجدُ فيها التراثُ الحضاريّ والمواقع الأثرية والمناظر الطبيعية بالإضافة إلى الشواطئ والغابات الاستوائية والشلالات والبحيرات ومزارع الشاي وغيرها من الأماكن السياحيّة الأخرى. الأماكن السياحية في سريلانكا تعدُّ سريلانكا من الدولِ التي تنتعشُ فيها السياحةُ؛ نظرًا لتنوع الأماكن السياحية والمناظر الطبيعية الرائعة والمواقع التاريخية، حيث بلغ عدد السياح الذين قصدوا هذه الدولة 855.975 سائح في عام 2011م، ومن أبرز معالم السياحة في سريلانكا يُذكر ما يأتي: مدينة سيجيريا القديمة: يقصدُ السياح هذه المدينة لاهتمامهم بالمواقع الأثرية، إذ تحتوي على العديد من القصور التي شُيّدت من قِبل الملك كاشياب في القرن الخامس، وتضم أيضًا مجموعة من الحدائق، وتقع هذه المدينة القديمة في وسط شمال سريلانكا. هيكادوا: تعدُّ هيكادوا من المدن الساحلية التي تبعدُ عن شمال غرب جالي بحوالي 20 كيلومتر، وتقع تحديدًا على الساحل الجنوبي لسريلانكا. محمية غابة سينهاراجا: تعدّ هذه المحمية من الغابات المطيرة الاستوائية، وتقع في الجهة الجنوبية الغربية من سريلانكا، وتضم مختلف الحيوانات البرية وأنواع متعددة من الأشجار في سريلانكا. كهف دامبولا: يعدّ هذا الكهف مكانًا لمعبدٍ شهير في سريلانكا، ويقع على بُعد 72 كيلومتر شمال كاندي و148 كيلومتر شرق مدينة كولومبو. مدينة أنورادهابورا المقدسة: تقع هذه المدينة على بُعد 205 كيلومتر شمال كولومبو في محافظة الشمال الوسطى، وتعتبر موقعًا تراثيًا عالميًا، حيث تحافظ على آثار سريلانكا القديمة. حديقة بديغان ويتلاند: تعدُّ من الأماكن السياحية البارزة في مدينة كولومبو، وقد تم تأسيسها بهدف حماية الطبيعة من الفيضانات وتحسين حياة السكان، وتضم العديد من النباتات الجذّابة والمساحات الخضراء، وتتمتع أيضًا بالحياة البرية. كاندي: تحتوي كاندي على العديد من الأماكن السياحية وتضم مناظر طبيعية رائعة الجمال، ومن أبرز الأماكن السياحية فيها هي بحيرة كاندي التي تعد من المحميات الطبيعية التي يحظُر فيها صيد الأسماك، يحيط بهذه البحيرة جدار مزخرف يُسمى جدار القولون، ويوجد في كاندي ميتم الفيلة الذي يحتوي على عدد كبير من الفيلة اليتيمة، بالإضافة إلى نهر مهاويلي وبساتين التوابل والفاكهة وأشجار النخيل والحديقة الملكية النباتية. بنتوتة: تتميز هذه المنطقة بطبيعتها الساحرة وشواطئها الكثيرة، وتقام فيها الأنشطة الترفيهية المختلفة، كما تحتوي على فنادق ضخمة ومنتجعات سياحية والعديد من المطاعم، وتضم محمية السلاحف البحرية.

السياحة في سريلانكا

السياحة في سريلانكا

بواسطة: - آخر تحديث: 29 مايو، 2018

سريلانكا

عُرِفَت جمهوريّةُ سريلانكا الديمقراطيّة الاشتراكيّة باسمِ سيلان، وتقعُ هذه الدولةُ في جنوب شبه القارة الهنديّة شمال المحيط الهندي في الجهة الجنوبية من قارة آسيا، وتمتلكُ هذه الدولة إرثًا حضاريًا عريقًا نظرًا لموقعها الاستراتيجي، حيث تشكّل نقطة التقاء الطرق البحرية التي تربط جنوب شرق آسيا بغرب آسيا، تُعد سيريلانكا بلدًا متعدّدَ الدياناتِ وتعدُّ المعقلَ الأول للديانة البوذية التي يدين بها معظم السكان، أمّا باقي السكان فيتوزّعون بين الهندوس والكاثوليك والبروتستانت والإسلام، وسيتم ذكر معلومات عن السياحة في سريلانكا في هذا المقال.

السياحة في سريلانكا

يُطلق على سريلانكا عدة أسماء منها: أرض الشعب المبتسم ودمعة الهند وجوهرة المحيط الهندي، تشتهر هذه الدولة بالطبيعة الجميلة والأخّاذة، الأمر الذي جعل السياحة في سيريلانكا محط أنظار السياح والزوار الأجانب، حيث تتنوع مظاهر السياحة في سريلانكا، إذ يتواجدُ فيها التراثُ الحضاريّ والمواقع الأثرية والمناظر الطبيعية بالإضافة إلى الشواطئ والغابات الاستوائية والشلالات والبحيرات ومزارع الشاي وغيرها من الأماكن السياحيّة الأخرى.

الأماكن السياحية في سريلانكا

تعدُّ سريلانكا من الدولِ التي تنتعشُ فيها السياحةُ؛ نظرًا لتنوع الأماكن السياحية والمناظر الطبيعية الرائعة والمواقع التاريخية، حيث بلغ عدد السياح الذين قصدوا هذه الدولة 855.975 سائح في عام 2011م، ومن أبرز معالم السياحة في سريلانكا يُذكر ما يأتي:

  • مدينة سيجيريا القديمة: يقصدُ السياح هذه المدينة لاهتمامهم بالمواقع الأثرية، إذ تحتوي على العديد من القصور التي شُيّدت من قِبل الملك كاشياب في القرن الخامس، وتضم أيضًا مجموعة من الحدائق، وتقع هذه المدينة القديمة في وسط شمال سريلانكا.

  • هيكادوا: تعدُّ هيكادوا من المدن الساحلية التي تبعدُ عن شمال غرب جالي بحوالي 20 كيلومتر، وتقع تحديدًا على الساحل الجنوبي لسريلانكا.

  • محمية غابة سينهاراجا: تعدّ هذه المحمية من الغابات المطيرة الاستوائية، وتقع في الجهة الجنوبية الغربية من سريلانكا، وتضم مختلف الحيوانات البرية وأنواع متعددة من الأشجار في سريلانكا.

  • كهف دامبولا: يعدّ هذا الكهف مكانًا لمعبدٍ شهير في سريلانكا، ويقع على بُعد 72 كيلومتر شمال كاندي و148 كيلومتر شرق مدينة كولومبو.

  • مدينة أنورادهابورا المقدسة: تقع هذه المدينة على بُعد 205 كيلومتر شمال كولومبو في محافظة الشمال الوسطى، وتعتبر موقعًا تراثيًا عالميًا، حيث تحافظ على آثار سريلانكا القديمة.

  • حديقة بديغان ويتلاند: تعدُّ من الأماكن السياحية البارزة في مدينة كولومبو، وقد تم تأسيسها بهدف حماية الطبيعة من الفيضانات وتحسين حياة السكان، وتضم العديد من النباتات الجذّابة والمساحات الخضراء، وتتمتع أيضًا بالحياة البرية.

  • كاندي: تحتوي كاندي على العديد من الأماكن السياحية وتضم مناظر طبيعية رائعة الجمال، ومن أبرز الأماكن السياحية فيها هي بحيرة كاندي التي تعد من المحميات الطبيعية التي يحظُر فيها صيد الأسماك، يحيط بهذه البحيرة جدار مزخرف يُسمى جدار القولون، ويوجد في كاندي ميتم الفيلة الذي يحتوي على عدد كبير من الفيلة اليتيمة، بالإضافة إلى نهر مهاويلي وبساتين التوابل والفاكهة وأشجار النخيل والحديقة الملكية النباتية.

  • بنتوتة: تتميز هذه المنطقة بطبيعتها الساحرة وشواطئها الكثيرة، وتقام فيها الأنشطة الترفيهية المختلفة، كما تحتوي على فنادق ضخمة ومنتجعات سياحية والعديد من المطاعم، وتضم محمية السلاحف البحرية.