جمهورية مصر العربية تقعُ دولةُ مصرَ في قارة أفريقيا في الجزء الشماليّ الشرقيّ بالتحديد منها، ويُقدّر عدد سكانها حوالَيْ 104 مليون نسمة، وتُعدُّ من أكثر الدول العربيّة اكتظاظًا بالسكان، يحدُّها من الغرب دولة ليبيا ومن الشمال الشرقي دولة فلسطين، ومن الشمال اليونان وقبرص ومن الشرق السعودية، وتبلغ مساحة جمهورية مصر العربية ما يقارب 1.002.000 كيلومتر مربع، تشتهرُ هذه الدولة بأنها من أقدم الحضارات التي وُجدت على الأرض، وتُعدُّ القاهرة عاصمةً لها، وهي من أكبر المدن المصرية من حيث التعداد السكاني والمساحة، وسيتم التحدث عن السياحة في القاهرة في هذا المقال. السياحة في القاهرة يُطلق على مدينة القاهرة العديد من الأسماء منها: قاهرة المعز ومصر المحروسة ومدينة الألف مئذنة، تشتهرُ هذه المدينة بمدارسها ومساجدها وأحيائها القديمة، بالإضافة إلى فن العمارة الذي يتمثل في بناء الأسوار والقلاع، وتتعدّدُ مظاهر السياحة في القاهرة الأمر الذي جعل منها مركزًا سياحيًا من الطراز الأول، حيث تحتوي على مواقع أثرية تعود للفراعنة، وأسوار تعود إلى العصر الإسلامي بالإضافة إلى مواقع أثرية إسلامية ويهودية ومسيحية. من مظاهر السياحة في القاهرة انتشار أماكن مشهورة للتسوق بالإضافة إلى مبانيها العريقة، وتواجد المسارح والأماكن الفنية والثقافية، كما أنها تضمُّ العديد من البوابات التاريخية والكنائس والمساجد والقصور والفنادق. يتواجد في مدينة القاهرة محميّات طبيعية تبعث على الراحة والهدوء، ونهر النيل الذي بُني على ضفتيه العديد من المنشآت المعمارية الحديثة، كما يستمتع الزائر برحلات نهر النيل، لذا تتميّز السياحة في القاهرة بتنوعها فمنها: السياحة الترفيهية والسياحة الثقافية والسياحة الدينية وسياحة المهرجانات وغيرها. معالم السياحة في القاهرة تتواجد عدة أماكن سياحية في مدينة القاهرة تجذب العديد من السياح والزوار من مختلف بقاع العالم ومنها مزارات سياحية وأماكن ترفيهية ومسارح تقام عليها العديد من الفعاليات الفنية والثقافية، وسيتمّ التعرف على أبرز المعالم السياحية في القاهرة في السطور الآتية: القرية الفرعونية: من أهمّ الأماكن السياحية في مدينة القاهرة وتستقطب أعدادًا كبيرة من الزوار، ويميّزها التراث الفرعونيّ القديم والحضارة. دار الأوبرا المصرية: تُعدُّ من أقدم الأماكن السياحيّة، إلّا أنه وعلى مر العصور شهدت عدة تطورات، ويضمُّ دارُ الأوبرا مسرحًا كبيرًا يحتوي على ألف ومئتيْ مقعد، ويُقام فيها عروض الغناء والعديدُ من الاحتفالات والأنشطة الثقافيّة. برج القاهرة: يستمتع السائح بالصعود إلى قمة برج القاهرة الذي يبلغ ارتفاعه 180 مترًا لمشاهدة القاهرة من فوق هذا البرج، ويمكن للزائر الاستمتاع بتناول الطعام الشهي وقضاء أجمل الأوقات. الأهرامات: من عجائب الدنيا السبع هي الأهرامات التي تُعدّ من الأماكن السياحية القديمة، والتي قام ملوك مصر القدماء ببنائها، تتميز هذه الأهرامات بأشكالها الهرميّة، وهي: خوخو ومنقرع وخفرع. تمثال أبو الهول: يُجسّدُ هذا التمثال جسد الأسد ووجه الإنسان، ويلاحظ الناظر إليه مدى براعة تصميمه وبنائه. قصر عابدين: تمّ بناء هذا القصر في عصر أسرة محمد علي باشا، ويعدّ من المعالم المتميزة في القاهرة، يحتوي القصر على أسلحةٍ قديمة بالإضافة إلى التحف النادرة وأدوات محمد علي باشا وعائلته، كما يضمّ القصر مكتبة تحتوي على أكثر من خمسة وخمسين كتابًا، ومسرحٍ تُقام فيه الحفلات. قصر البارون: يتميز هذا القصر بتصميمه الداخلي ومناظره الجذابة، ويضم عدد من التماثيل القديمة. المتحف المصري: تمّ إنشاء هذا المتحف عام 1835م ويتواجد في منطقة ميدان التحرير، ويتكوّن المتحف من طابقيْن، ويحتوي على أكثر من 160 قطعةٍ أثريّة فرعونية قديمة. خان الخليلي: يُعدُّ من أقدم الأسواق الشعبية، ويضمُّ مُختلَفَ المشغولات والهدايا والتماثيل. حديقة الأسماك: تحتوي هذه الحديقة على مختلف أنواع الأسماك النادرة، وتتميز بتصميمها الجذاب الذي يُصدر أصواتًا جميلة عند مرور الهواء في تجاويف الحديقة. حديقة الحيوانات: تقعُ هذه الحديقة في منطقة الجيزة، وتضمّ أنواعًا مختلفة من الحيوانات.

السياحة في القاهرة

السياحة في القاهرة

بواسطة: - آخر تحديث: 28 مايو، 2018

جمهورية مصر العربية

تقعُ دولةُ مصرَ في قارة أفريقيا في الجزء الشماليّ الشرقيّ بالتحديد منها، ويُقدّر عدد سكانها حوالَيْ 104 مليون نسمة، وتُعدُّ من أكثر الدول العربيّة اكتظاظًا بالسكان، يحدُّها من الغرب دولة ليبيا ومن الشمال الشرقي دولة فلسطين، ومن الشمال اليونان وقبرص ومن الشرق السعودية، وتبلغ مساحة جمهورية مصر العربية ما يقارب 1.002.000 كيلومتر مربع، تشتهرُ هذه الدولة بأنها من أقدم الحضارات التي وُجدت على الأرض، وتُعدُّ القاهرة عاصمةً لها، وهي من أكبر المدن المصرية من حيث التعداد السكاني والمساحة، وسيتم التحدث عن السياحة في القاهرة في هذا المقال.

السياحة في القاهرة

يُطلق على مدينة القاهرة العديد من الأسماء منها: قاهرة المعز ومصر المحروسة ومدينة الألف مئذنة، تشتهرُ هذه المدينة بمدارسها ومساجدها وأحيائها القديمة، بالإضافة إلى فن العمارة الذي يتمثل في بناء الأسوار والقلاع، وتتعدّدُ مظاهر السياحة في القاهرة الأمر الذي جعل منها مركزًا سياحيًا من الطراز الأول، حيث تحتوي على مواقع أثرية تعود للفراعنة، وأسوار تعود إلى العصر الإسلامي بالإضافة إلى مواقع أثرية إسلامية ويهودية ومسيحية.

من مظاهر السياحة في القاهرة انتشار أماكن مشهورة للتسوق بالإضافة إلى مبانيها العريقة، وتواجد المسارح والأماكن الفنية والثقافية، كما أنها تضمُّ العديد من البوابات التاريخية والكنائس والمساجد والقصور والفنادق.

يتواجد في مدينة القاهرة محميّات طبيعية تبعث على الراحة والهدوء، ونهر النيل الذي بُني على ضفتيه العديد من المنشآت المعمارية الحديثة، كما يستمتع الزائر برحلات نهر النيل، لذا تتميّز السياحة في القاهرة بتنوعها فمنها: السياحة الترفيهية والسياحة الثقافية والسياحة الدينية وسياحة المهرجانات وغيرها.

معالم السياحة في القاهرة

تتواجد عدة أماكن سياحية في مدينة القاهرة تجذب العديد من السياح والزوار من مختلف بقاع العالم ومنها مزارات سياحية وأماكن ترفيهية ومسارح تقام عليها العديد من الفعاليات الفنية والثقافية، وسيتمّ التعرف على أبرز المعالم السياحية في القاهرة في السطور الآتية:

  • القرية الفرعونية: من أهمّ الأماكن السياحية في مدينة القاهرة وتستقطب أعدادًا كبيرة من الزوار، ويميّزها التراث الفرعونيّ القديم والحضارة.

  • دار الأوبرا المصرية: تُعدُّ من أقدم الأماكن السياحيّة، إلّا أنه وعلى مر العصور شهدت عدة تطورات، ويضمُّ دارُ الأوبرا مسرحًا كبيرًا يحتوي على ألف ومئتيْ مقعد، ويُقام فيها عروض الغناء والعديدُ من الاحتفالات والأنشطة الثقافيّة.

  • برج القاهرة: يستمتع السائح بالصعود إلى قمة برج القاهرة الذي يبلغ ارتفاعه 180 مترًا لمشاهدة القاهرة من فوق هذا البرج، ويمكن للزائر الاستمتاع بتناول الطعام الشهي وقضاء أجمل الأوقات.

  • الأهرامات: من عجائب الدنيا السبع هي الأهرامات التي تُعدّ من الأماكن السياحية القديمة، والتي قام ملوك مصر القدماء ببنائها، تتميز هذه الأهرامات بأشكالها الهرميّة، وهي: خوخو ومنقرع وخفرع.

  • تمثال أبو الهول: يُجسّدُ هذا التمثال جسد الأسد ووجه الإنسان، ويلاحظ الناظر إليه مدى براعة تصميمه وبنائه.

  • قصر عابدين: تمّ بناء هذا القصر في عصر أسرة محمد علي باشا، ويعدّ من المعالم المتميزة في القاهرة، يحتوي القصر على أسلحةٍ قديمة بالإضافة إلى التحف النادرة وأدوات محمد علي باشا وعائلته، كما يضمّ القصر مكتبة تحتوي على أكثر من خمسة وخمسين كتابًا، ومسرحٍ تُقام فيه الحفلات.

  • قصر البارون: يتميز هذا القصر بتصميمه الداخلي ومناظره الجذابة، ويضم عدد من التماثيل القديمة.

  • المتحف المصري: تمّ إنشاء هذا المتحف عام 1835م ويتواجد في منطقة ميدان التحرير، ويتكوّن المتحف من طابقيْن، ويحتوي على أكثر من 160 قطعةٍ أثريّة فرعونية قديمة.

  • خان الخليلي: يُعدُّ من أقدم الأسواق الشعبية، ويضمُّ مُختلَفَ المشغولات والهدايا والتماثيل.

  • حديقة الأسماك: تحتوي هذه الحديقة على مختلف أنواع الأسماك النادرة، وتتميز بتصميمها الجذاب الذي يُصدر أصواتًا جميلة عند مرور الهواء في تجاويف الحديقة.

  • حديقة الحيوانات: تقعُ هذه الحديقة في منطقة الجيزة، وتضمّ أنواعًا مختلفة من الحيوانات.