البحث عن مواضيع

الحلبة تعرف الحلبة بأنها أحد أهم أنواع  النباتات التي تستخدم في الطب العربي، كونها من أغناهم قيمة و فائدة، و تدخل في علاج العديد من الأمراض، و تعد عنصرا أساسيا في العديد من الوصفات التجميلية، حيث تكثر زراعتها الآن في العديد من بلدان العالم و أهمها منطقة صحراء نيفادا، كون أن هذا النبات يحتاج إلى بيئة تتمتع بارتفاع شديد لدرجات الحرارة لرزاعته.  القيمة الغذائية لبنات الحلبة تحتوي الحلبة عن مجموعة كبيرة من القيم الغذائية  التي تجعل منها النبات رقم واحد بين  باقي النباتات الطبية التي تدخل في  علاج العديد من الأمراض، و من بينها مادتي الكولين و الترويكونيلين، و اللتا تعتبرا بأنهما  أحد أهم أنواع مركبات فيتامين (ب)، إضافة إلى مجموعة مهمة من الزيوت الثابتة، و أخرى من الزيوت الطيارة تشبه رائحته زيت اليانسون، كما أن الحلبة تحتوي أيضا على مجموعة من  المعادن التي يحتاجها الجسم و بكميات وافرة، كالفسفور. الفوائد العامة لنبات الحلبة هناك العديد من الفوائد التي يحصل عليها الجسم عند تناول الحلبة، وتساعد في حل العديد من  المشاكل الصحية، كالاسهال و الامساك، و تعالج الالتهابات الحادة في الجهاز التناسلي،كالبواسير،  و كافة المشاكل المتعلقة في أمراض المثانة، كوجود صعوبة في التبول، كما أن  الحلبة تدخل في علاج العديد من المشاكل الصدرية، كالسعال الحاد الجاف و الربو، و الجدير بالذكر أن الحلبة تقوم  باعادة توازن معدلات السكري و ضغط الدم في الجسم بشكل طبيعي، و تساعد أيضا على زيادة  نشاط و قوة  الجهاز الهضمي، و أخيرا و ليس أخرا، تعمل الحلبة على حل مشكلة  النحافة  المفرطة بشكل طبيعي. الحلبة و فوائدها لجهاز المناعة بات من  المعروف أن دور جهاز المناعة في الجسم، هو محاربة الجراثيم و الفيروسات التي يسبب وجودها العديد من  الأمراض، إضافة إلى دوره العلاجي في مساعدة  الجسم على التئام الجروح على سبيل المثال، و  الجدير بالذكر إن الحلبة  تعمل على رفع معدل عمل و كفاءة الجهاز المناعي من خلال تناول ملعقة كبيرة واحدة من الحلبة منقوعة في كوب ماء مغلي مرتين يوميا، لاحتوائها على مجموعة كبيرة من القيم الغذائية التي تم ذكرها.

الحلبة و فوائدها لجهاز المناعة

الحلبة و فوائدها لجهاز المناعة
بواسطة: - آخر تحديث: 15 فبراير، 2017

الحلبة

تعرف الحلبة بأنها أحد أهم أنواع  النباتات التي تستخدم في الطب العربي، كونها من أغناهم قيمة و فائدة، و تدخل في علاج العديد من الأمراض، و تعد عنصرا أساسيا في العديد من الوصفات التجميلية، حيث تكثر زراعتها الآن في العديد من بلدان العالم و أهمها منطقة صحراء نيفادا، كون أن هذا النبات يحتاج إلى بيئة تتمتع بارتفاع شديد لدرجات الحرارة لرزاعته.

 القيمة الغذائية لبنات الحلبة

الحلبةتحتوي الحلبة عن مجموعة كبيرة من القيم الغذائية  التي تجعل منها النبات رقم واحد بين  باقي النباتات الطبية التي تدخل في  علاج العديد من الأمراض، و من بينها مادتي الكولين و الترويكونيلين، و اللتا تعتبرا بأنهما  أحد أهم أنواع مركبات فيتامين (ب)، إضافة إلى مجموعة مهمة من الزيوت الثابتة، و أخرى من الزيوت الطيارة تشبه رائحته زيت اليانسون، كما أن الحلبة تحتوي أيضا على مجموعة من  المعادن التي يحتاجها الجسم و بكميات وافرة، كالفسفور.

الفوائد العامة لنبات الحلبة

هناك العديد من الفوائد التي يحصل عليها الجسم عند تناول الحلبة، وتساعد في حل العديد من  المشاكل الصحية، كالاسهال و الامساك، و تعالج الالتهابات الحادة في الجهاز التناسلي،كالبواسير،  و كافة المشاكل المتعلقة في أمراض المثانة، كوجود صعوبة في التبول، كما أن  الحلبة تدخل في علاج العديد من المشاكل الصدرية، كالسعال الحاد الجاف و الربو، و الجدير بالذكر أن الحلبة تقوم  باعادة توازن معدلات السكري و ضغط الدم في الجسم بشكل طبيعي، و تساعد أيضا على زيادة  نشاط و قوة  الجهاز الهضمي، و أخيرا و ليس أخرا، تعمل الحلبة على حل مشكلة  النحافة  المفرطة بشكل طبيعي.

الحلبة و فوائدها لجهاز المناعة

بات من  المعروف أن دور جهاز المناعة في الجسم، هو محاربة الجراثيم و الفيروسات التي يسبب وجودها العديد من  الأمراض، إضافة إلى دوره العلاجي في مساعدة  الجسم على التئام الجروح على سبيل المثال، و  الجدير بالذكر إن الحلبة  تعمل على رفع معدل عمل و كفاءة الجهاز المناعي من خلال تناول ملعقة كبيرة واحدة من الحلبة منقوعة في كوب ماء مغلي مرتين يوميا، لاحتوائها على مجموعة كبيرة من القيم الغذائية التي تم ذكرها.