حضارات بلاد الشام بلاد الشام وهي المنطقة التي تشرف على سواحل البحر الأبيض المتوسط في قارة آسيا، وكانت تشمل ما هو يمثل اليوم سوريا، والأردن، وفلسطين، ولبنان، وتعتبر بلاد الشام منذ القدم موقعاً استراتيجياً يتوسط القارات، وعدا عن ذلك المناخ المعتدل، والطبيعة الجميلة، وكثرة المياه، حيث تعاقبت على أراضيها عدة حضارات تركت ورائها الكثير من الآثار التاريخية الشاهدة على جمال الحضارات، وسنعرف معاً في هذا المقال على الحضارات القديمة في بلاد الشام. مظاهر حضارات بلاد الشام نظام الحكم: كان يسود في معظم الحضارات النظام الملكي الوراثي، حيث يمثل الملك صاحب السلطة في مملكته، وحوله من الأعوان، ورجال الدين، والقضاة، والجيش. الدين:هناك عدة ديانات يعبدها سكان حضارات بلاد الشام، فمنهم من كان يعبد المطر، والبرق، والرعد، وغيرها، ولكل مملكة لها إله خاص، وصنعوا لها المعابد وتماثيل خاصة بها، ومن أشهر الآلهة إله بعل، وإله أودونيس وغيرها. التجارة: ازدهرت التجارة في بلاد الشام منذ القدم، فهناك بعض الحضارات اعتمدت على التجارة البرية، والقوافل، والتجارة البحرية التي اعتمدت على السفن في الترحال، وأشهر السفن التجارية هي سفن الفينيقيين. الصناعة: ومن أشهرها صناعة الأواني الفخارية، والصباغة، والأقمشة، والزجاج بأنواعه، وصناعة الحلي، والذهب، والفضة، والتماثيل النحاسية، وصناعة السفن. الثقافة: في بلاد الشام كان اختراع الحروف الأبجدية هي من أشهر الاختراعات التي سارت بتقدم البشرية إلى الأمام، وكان أول من اخترعها هم الفينيقيون، حيث اشتقت من الكتابة المصرية، وكتبوها على ألواح الطين، ومن ثم ورق البردي. الحضارات القديمة في بلاد الشام يوجد الكثير من الحضارات القديمة في بلاد الشام ومن أهمها ما يلي:  العموريون نشأت هذه الحضارة في شمالي سوريا وشرقها، وكانوا يلقبون بالأموريون كما كان البابليون يسمونها بهذا الاسم. نجح العموريون في بسط نفوذهم على بلاد الرافدين وحكموها. من أبرز ممالك عمورية، هي مملكة يمحاض وعاصمتها حلب، ومملكة ماري. انتهت هذه الحضارة على يد الحيثيين بالقضاء على كافة الممالك العمورية.  الكنعانيون ترجع أصولهم إلى شبه الجزيرة العربية، واستقر الكنعانيون في الساحل السوري، والقسم الآخر استقر في جنوبي بلاد الشام فلسطين وشرقي الأردن. من أشهر المدن الكنعانية هي أوغاريت، وجبيل، وبيروت، وصيدا، وعكا، ويبوس القدس، ومجدو، وبيت شان (بيسان)، وأريحا. وانتهت هذه الحضارة لحظة تعرضها للغزو الخارجي من الرومانيين، واليونانيين. الفينيقيون هم من الشعوب السامية التي سكنت سواحل بلاد الشام، وكانت هذه الحضارة من أشهر حضارات العالم القديمة. اشتهرت هذه الحضارة بالتجارة البحرية، حيث كان سكانها من البحارة المهرة التي ترجع أصولهم إلى القبائل الكنعانية. اعتمد سكان هذه الحضارة على زراعة الأراضي مثل القمح، والزيتون، والنخيل. اشتهروا أيضاً بصناعة النسيج، والسفن، والمعادن. انتهت هذه الحضارة بهجوم الرومان عليها. الأنباط نشأت هذه الحضارة في القرن السادس قبل الميلاد في بادية الشام جنوب سوريا، وامتدت مملكتهم إلى مدينة دمشق في سوريا، وسميت بالأنباط نسبة إلى شعب من الشعوب العربية هم النبط. أقام الأنباط حضارتهم في المناطق والمرتفعات الصخرية الوعرة، وعاصمة الأنباط هي البتراء المدينة الوردية المشهورة في الأردن. ازدهرت هذه الحضارة بالتجارة، فقد كانت على أهم الطرق التجارية القادمة من شبه الجزيرة العربية المتجهة إلى العراق، وسوريا، وعلى مفترق مهم من اليمن، وفلسطين ومصر. ضعفت هذه الحضارة بعد ضعف الحركة التجارية التي استولى عليها الرومان، حيث أصبحت القوافل التجارية تمر بالبحر الأحمر والخليج العربي، ومن ثم انتهت بالغزو الروماني في عام 106 ميلادي. مملكة تدمر هي مملكة تقع في قلب بادية الشام شرق مدينة حمص. كانت تشتهر بخصوبة أراضيها وكثرة ينابيع الماء فيها. اشتهرت بأشجار النخيل وكانت تلقب بمملكة بالميرا. حكم هذه المملكة الملك أذينة الثاني، وزوجته الملكة زنوبيا. استطاعت هذه المملكة بسط نفوذ أراضيها بعد قضائهم على الفرس، ومن ثم إلى مصر وآسيا الصغرى. انتهت هذه المملكة بقضاء الرومان عليها خوفاً من قوتها وتوسعها المستمر، وانتهت عام 273 ميلاد عند أسر الملكة زنوبيا.

الحضارات القديمة في بلاد الشام

الحضارات القديمة في بلاد الشام

بواسطة: - آخر تحديث: 23 يناير، 2018

حضارات بلاد الشام

بلاد الشام وهي المنطقة التي تشرف على سواحل البحر الأبيض المتوسط في قارة آسيا، وكانت تشمل ما هو يمثل اليوم سوريا، والأردن، وفلسطين، ولبنان، وتعتبر بلاد الشام منذ القدم موقعاً استراتيجياً يتوسط القارات، وعدا عن ذلك المناخ المعتدل، والطبيعة الجميلة، وكثرة المياه، حيث تعاقبت على أراضيها عدة حضارات تركت ورائها الكثير من الآثار التاريخية الشاهدة على جمال الحضارات، وسنعرف معاً في هذا المقال على الحضارات القديمة في بلاد الشام.

مظاهر حضارات بلاد الشام

  • نظام الحكم: كان يسود في معظم الحضارات النظام الملكي الوراثي، حيث يمثل الملك صاحب السلطة في مملكته، وحوله من الأعوان، ورجال الدين، والقضاة، والجيش.
  • الدين:هناك عدة ديانات يعبدها سكان حضارات بلاد الشام، فمنهم من كان يعبد المطر، والبرق، والرعد، وغيرها، ولكل مملكة لها إله خاص، وصنعوا لها المعابد وتماثيل خاصة بها، ومن أشهر الآلهة إله بعل، وإله أودونيس وغيرها.
  • التجارة: ازدهرت التجارة في بلاد الشام منذ القدم، فهناك بعض الحضارات اعتمدت على التجارة البرية، والقوافل، والتجارة البحرية التي اعتمدت على السفن في الترحال، وأشهر السفن التجارية هي سفن الفينيقيين.
  • الصناعة: ومن أشهرها صناعة الأواني الفخارية، والصباغة، والأقمشة، والزجاج بأنواعه، وصناعة الحلي، والذهب، والفضة، والتماثيل النحاسية، وصناعة السفن.
  • الثقافة: في بلاد الشام كان اختراع الحروف الأبجدية هي من أشهر الاختراعات التي سارت بتقدم البشرية إلى الأمام، وكان أول من اخترعها هم الفينيقيون، حيث اشتقت من الكتابة المصرية، وكتبوها على ألواح الطين، ومن ثم ورق البردي.

الحضارات القديمة في بلاد الشام

يوجد الكثير من الحضارات القديمة في بلاد الشام ومن أهمها ما يلي:

 العموريون

  1. نشأت هذه الحضارة في شمالي سوريا وشرقها، وكانوا يلقبون بالأموريون كما كان البابليون يسمونها بهذا الاسم.
  2. نجح العموريون في بسط نفوذهم على بلاد الرافدين وحكموها.
  3. من أبرز ممالك عمورية، هي مملكة يمحاض وعاصمتها حلب، ومملكة ماري.
  4. انتهت هذه الحضارة على يد الحيثيين بالقضاء على كافة الممالك العمورية.
  •  الكنعانيون
  1. ترجع أصولهم إلى شبه الجزيرة العربية، واستقر الكنعانيون في الساحل السوري، والقسم الآخر استقر في جنوبي بلاد الشام فلسطين وشرقي الأردن.
  2. من أشهر المدن الكنعانية هي أوغاريت، وجبيل، وبيروت، وصيدا، وعكا، ويبوس القدس، ومجدو، وبيت شان (بيسان)، وأريحا.
  3. وانتهت هذه الحضارة لحظة تعرضها للغزو الخارجي من الرومانيين، واليونانيين.
  • الفينيقيون
  1. هم من الشعوب السامية التي سكنت سواحل بلاد الشام، وكانت هذه الحضارة من أشهر حضارات العالم القديمة.
  2. اشتهرت هذه الحضارة بالتجارة البحرية، حيث كان سكانها من البحارة المهرة التي ترجع أصولهم إلى القبائل الكنعانية.
  3. اعتمد سكان هذه الحضارة على زراعة الأراضي مثل القمح، والزيتون، والنخيل.
  4. اشتهروا أيضاً بصناعة النسيج، والسفن، والمعادن.
  5. انتهت هذه الحضارة بهجوم الرومان عليها.
  • الأنباط
  1. نشأت هذه الحضارة في القرن السادس قبل الميلاد في بادية الشام جنوب سوريا، وامتدت مملكتهم إلى مدينة دمشق في سوريا، وسميت بالأنباط نسبة إلى شعب من الشعوب العربية هم النبط.
  2. أقام الأنباط حضارتهم في المناطق والمرتفعات الصخرية الوعرة، وعاصمة الأنباط هي البتراء المدينة الوردية المشهورة في الأردن.
  3. ازدهرت هذه الحضارة بالتجارة، فقد كانت على أهم الطرق التجارية القادمة من شبه الجزيرة العربية المتجهة إلى العراق، وسوريا، وعلى مفترق مهم من اليمن، وفلسطين ومصر.
  4. ضعفت هذه الحضارة بعد ضعف الحركة التجارية التي استولى عليها الرومان، حيث أصبحت القوافل التجارية تمر بالبحر الأحمر والخليج العربي، ومن ثم انتهت بالغزو الروماني في عام 106 ميلادي.
  • مملكة تدمر
  1. هي مملكة تقع في قلب بادية الشام شرق مدينة حمص.
  2. كانت تشتهر بخصوبة أراضيها وكثرة ينابيع الماء فيها.
  3. اشتهرت بأشجار النخيل وكانت تلقب بمملكة بالميرا.
  4. حكم هذه المملكة الملك أذينة الثاني، وزوجته الملكة زنوبيا.
  5. استطاعت هذه المملكة بسط نفوذ أراضيها بعد قضائهم على الفرس، ومن ثم إلى مصر وآسيا الصغرى.
  6. انتهت هذه المملكة بقضاء الرومان عليها خوفاً من قوتها وتوسعها المستمر، وانتهت عام 273 ميلاد عند أسر الملكة زنوبيا.