البحث عن مواضيع

ليس خافيا على أحد أهمية تناول كميات كافية من الماء خلال اليوم, و الأثر المترتب على جسم سلبا من الحصول على كميات أقل من حاجته منه, و كذلك الأثر الإيجابي للحصول على حاجتنا من الماء, و دوره الرئيسي في كثير من العمليات الحيوية الأساسية في الجسم, مثل عمليات الأيض و تنقية الجسم من السموم و الفضلات, و ما يترتب على ذلك مع أثار جمالية و صحية جيدة. تتعدد علامات نقص الماء أو الإصابة بالجفاف, و لا يعد الشعور بالعطش هو إشارة وحيدة على ذلك, ففي بعض الأحيان قد لا نشعر بالعطش, بالرغم من وجود نقص شديد في الماء الواجب توافره في الجسم, و من هذه العلامات الصداع, الشعور بالجوع وغيرها, و لكن ما علاقة نقص الماء أو الجفاف بالمزاج؟ في دراسة صغيرة أجريت على 25 سيدة, و نشرت نتائجها في مجلة التغذية الدورية, تبين أن الجفاف هو سبب رئيسي في الإصابة بالصداع, نقص التركيز, و تدني الحالة المزاجية كذلك, سواء كان ذلك خلال القيام بأي عمل, أو حتى وقت الإسترخاء, و أكدت الدراسة على أنه ليس من الضروري أن يكون الجفاف حادا حتى نبدأ بالشعور بسوء المزاج, فإن حتى الجفاف أو نقص الماء بنسبة 1% عن المعدل الطبيعي في الجسم, قد يحدث أعراض سوء المزاج, الذي قد لا تعده مبررا أحيانا, لتتفاجئ  أن نقص الماء هو السبب الكامن وراء ذلك. بناء على نتائج هذه الدراسة, فيمكنك أن تشرب كأس من الماء حين تحس أن مزاجك سيء دون سبب, و قد يكون ذلك كفيلا في تحسين مزاجك. إشارات تدل أننا لا تشرب الماء الكافي كيف يساعد الماء في فقدان الوزن؟ التسمم المائي

الجفاف يؤثر سلبيا على المزاج

drinking-water-at-the-right-time
بواسطة: - آخر تحديث: 20 فبراير، 2017

ليس خافيا على أحد أهمية تناول كميات كافية من الماء خلال اليوم, و الأثر المترتب على جسم سلبا من الحصول على كميات أقل من حاجته منه, و كذلك الأثر الإيجابي للحصول على حاجتنا من الماء, و دوره الرئيسي في كثير من العمليات الحيوية الأساسية في الجسم, مثل عمليات الأيض و تنقية الجسم من السموم و الفضلات, و ما يترتب على ذلك مع أثار جمالية و صحية جيدة.

تتعدد علامات نقص الماء أو الإصابة بالجفاف, و لا يعد الشعور بالعطش هو إشارة وحيدة على ذلك, ففي بعض الأحيان قد لا نشعر بالعطش, بالرغم من وجود نقص شديد في الماء الواجب توافره في الجسم, و من هذه العلامات الصداع, الشعور بالجوع وغيرها, و لكن ما علاقة نقص الماء أو الجفاف بالمزاج؟

في دراسة صغيرة أجريت على 25 سيدة, و نشرت نتائجها في مجلة التغذية الدورية, تبين أن الجفاف هو سبب رئيسي في الإصابة بالصداع, نقص التركيز, و تدني الحالة المزاجية كذلك, سواء كان ذلك خلال القيام بأي عمل, أو حتى وقت الإسترخاء, و أكدت الدراسة على أنه ليس من الضروري أن يكون الجفاف حادا حتى نبدأ بالشعور بسوء المزاج, فإن حتى الجفاف أو نقص الماء بنسبة 1% عن المعدل الطبيعي في الجسم, قد يحدث أعراض سوء المزاج, الذي قد لا تعده مبررا أحيانا, لتتفاجئ  أن نقص الماء هو السبب الكامن وراء ذلك.

بناء على نتائج هذه الدراسة, فيمكنك أن تشرب كأس من الماء حين تحس أن مزاجك سيء دون سبب, و قد يكون ذلك كفيلا في تحسين مزاجك.


إشارات تدل أننا لا تشرب الماء الكافي

كيف يساعد الماء في فقدان الوزن؟

التسمم المائي

مواضيع من نفس التصنيف