البحث عن مواضيع

حرقة المعدة هو شعور بعدم الراحة يرافقة شعور بالحرقة يمتد من المعدة و على طول المريء إلى أن يصل إلى الحنجرة، و يكون السبب في هذا الشعور هو ارتداد أحماض المعدة و العصارة إلى المرء, حيث أن الصمام الفاصل بين المعدة و المريء لا يقوم بعمله بمنع العصارة من الصعود للأعلى، و بما أن الامر متعلق بالمعدة فأن نوع الأعمال المتناولة لهو دور في تحفيز الحرقة أو تثبيطها، و للتعرف على أبزر الاطعمة التي يجب تناولها و التي يجب الابتعاد عنها، في ما يلي أهمها. أطعمة تسبب حرقة المعدة الأطعمة الدهنية بشكل عام تمكث الأطعمة التي تحتوي على نسب دهون عالية فترة طويلة بالمعدة, و بالتالي فأنها تسبب شعور بعدم الراحة داخل المعدة, و كما يمكن أن تسبب بالحرقة أيضا, و من بين هذه الأطعمة الدجاج و البطاطا المقلية. الأطعمة الحامضة لكون عصارة المعدة الحامضية هي التي تسبب الحرقة, فالتالي فأن المرء لا يحتاج لأن يزيد كمية الأحماض داخل المعدة, و لذلك يفضل تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على الأحماض خلال التعرض للحرقة, و من بين هذه الأطعم الطماطم أو أي طعام يحتوي عليها, و الحمضيات مثل البرتقال و الجريب فروت و الليمون, و كما يفضل الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على الخل. أطعمة تخفف أعراض حرقة المعدة اللبان على الرغم من أن اللبان ليس طعام يمكن تناوله و لا يحتوي على مواد تخفف من حدة الحرقة, إلا أنه يمكن أن يمنع الإصابة بها بشكل غير مباشر, حيث أن مضغ اللبان بعد الطعام يحفز إفراز اللعاب داخل الفم مما يساعد على معادلة أحماض المعدة, و كما أن مضغ اللبان يزيد من سرعة انتقال الأطعمة من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة, وبالتالي فأن الطعام لا يمكث طويلا داخل المعدة و لا يتسبب بأي ازعاجات أو حرقة. و تؤثر كمية الطعام ايضا على حرقة المعدة, حيث أن تناول كميات كبيرة من الاطعمة و ملئ المعدة يؤدي إلى الإصابة بالحرقة, و بالتالي يجب تناول الاطعمة باعتدال لتجنب الحرقة, و الجدير بالذكر بأن تناول الطعام بسرعة يمكن أن يؤدي أيضا للحرقة.

الأطعمة المناسبة و الغير مناسبة لحرقة المعدة

الأطعمة المناسبة و الغير مناسبة لحرقة المعدة
بواسطة: - آخر تحديث: 16 أغسطس، 2017

حرقة المعدة هو شعور بعدم الراحة يرافقة شعور بالحرقة يمتد من المعدة و على طول المريء إلى أن يصل إلى الحنجرة، و يكون السبب في هذا الشعور هو ارتداد أحماض المعدة و العصارة إلى المرء, حيث أن الصمام الفاصل بين المعدة و المريء لا يقوم بعمله بمنع العصارة من الصعود للأعلى، و بما أن الامر متعلق بالمعدة فأن نوع الأعمال المتناولة لهو دور في تحفيز الحرقة أو تثبيطها، و للتعرف على أبزر الاطعمة التي يجب تناولها و التي يجب الابتعاد عنها، في ما يلي أهمها.

أطعمة تسبب حرقة المعدة

الأطعمة الدهنية

بشكل عام تمكث الأطعمة التي تحتوي على نسب دهون عالية فترة طويلة بالمعدة, و بالتالي فأنها تسبب شعور بعدم الراحة داخل المعدة, و كما يمكن أن تسبب بالحرقة أيضا, و من بين هذه الأطعمة الدجاج و البطاطا المقلية.

الأطعمة الحامضة

لكون عصارة المعدة الحامضية هي التي تسبب الحرقة, فالتالي فأن المرء لا يحتاج لأن يزيد كمية الأحماض داخل المعدة, و لذلك يفضل تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على الأحماض خلال التعرض للحرقة, و من بين هذه الأطعم الطماطم أو أي طعام يحتوي عليها, و الحمضيات مثل البرتقال و الجريب فروت و الليمون, و كما يفضل الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على الخل.

أطعمة تخفف أعراض حرقة المعدة

اللبان

على الرغم من أن اللبان ليس طعام يمكن تناوله و لا يحتوي على مواد تخفف من حدة الحرقة, إلا أنه يمكن أن يمنع الإصابة بها بشكل غير مباشر, حيث أن مضغ اللبان بعد الطعام يحفز إفراز اللعاب داخل الفم مما يساعد على معادلة أحماض المعدة, و كما أن مضغ اللبان يزيد من سرعة انتقال الأطعمة من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة, وبالتالي فأن الطعام لا يمكث طويلا داخل المعدة و لا يتسبب بأي ازعاجات أو حرقة.

و تؤثر كمية الطعام ايضا على حرقة المعدة, حيث أن تناول كميات كبيرة من الاطعمة و ملئ المعدة يؤدي إلى الإصابة بالحرقة, و بالتالي يجب تناول الاطعمة باعتدال لتجنب الحرقة, و الجدير بالذكر بأن تناول الطعام بسرعة يمكن أن يؤدي أيضا للحرقة.