خمول الغدة الدرقية يعتبر خمول الغدة الدرقية من الأمراض الشائعة والمنتشرة كثيراً، سواء بين الأطفال الصغار أو بين كبار السن، وينتج هذا الخلل في إفرازات الغدة بسبب العديد من العوامل العضوية والوراثية، حيث تُصاب الغدة الدرقية بكسل يمنعها من إفراز هرموناتها بكميات كافية، وهذا يؤدي إلى الكثير من المخاطر التي تحتاج إلى تلقي العلاج الفوري، وفي هذا المقال سنذكر أعراض خمول الغدة الدرقية إضافة الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية. أعراض خمول الغدة الدرقية الشعور بالإعياء والتعب والضعف العام في الجسم. زيادة وزن الجسم دون أن تكون هناك زيادة في الطعام، وعدم القدرة على إنقاصه رغم الحميات الغذائية. تساقط الشعر، وإصابته بالهشاشة والضعف والتقصف والتكسر. جفاف الجلد وهشاشته وخشونته. الإحساس الدائم بالبرودة، حتى في درجات الحرارة المرتفعة. الشعور بالاكتئاب والقلق النفسي. الإصابة بآلام في العضلات، بالإضافة إلى التشنج. ضعف القدرات المعرفية والإصابة بفقدان بالذاكرة، وعدم القدرة على التركيز. تأخر دورة الحيض أو غيابها بالنسبة للنساء. فقدان الرغبة في ممارسة الجنس. حدوث مشاكل في الخصوبة لدى النساء، وعدم القدرة على الحمل. الإحساس الدائم بالنعاس والتعب رغم النوم الكثير. ضعف التقدير الذاتي والشعور الكبير بالإحباط واليأس. الإصابة بالإمساك. الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية الحبوب الكاملة مثل الشوفان والقمح والسمسم والعصيدة والكينوا والأرز الأسمر. الخضراوات والفواكه الطازجة، وذلك لمنع اكتساب الوزن، ولتقليل الإصابة بالإمساك. الحليب ومشتقاته مثل اللبن الزبادي. اللحوم البيضاء التي تحتوي على نسبة قليلة من الدهون مثل لحوم الطيور والأسماك. الأطعمة الغنية بعنصري اليود والسيلينيوم مثل ثمار البحر والمحار والأسماك الدهنية مثل السلمون والماكريل والتونا. الأطعمة الغنية بالزنك والنحاس والسيلينيوم، إذ أن هذه الأطعمة تساهم كثيراً في تحسن أداء الغدة الدرقية وتنشيطها. الملح المدعم باليود. المكسرات الغنية بالسيلينيوم مثل الفستق الحلبي والكاجو والبندق. الأطعمة الغنية بفيتامين أ وفيتامين ب المركب وفيتامين ج. الأطعمة التي يجب تجنبها يوجد بعض الأغذية التي تقلل من نشاط الغدة الدرقية، والتي يجب التقليل منها قدر الإمكان في حال الإصابة بقصور في إفرازات الغدة الدرقية، ومن أهم هذه الأطعمة ما يلي: الرشاد. الكرنب. الفراولة. الجوز. السبانخ. البطاطا. بدائل السكر. المشروبات والأطعمة الغنية بالكافيين مثل الشاي والقهوة. الكمثرى. الخضراوات الصليبية بشكل عام. الأطعمة الغنية بالجلوتين والسكر الابيض والمكرر. فول الصويا ومشتقاته مثل حليب الصويا والتوفو ودقيق الصويا. البروكلي والقرنبيط. اللفت الأحمر واللفت الأصفر. الفجل الحار. أوراق الخردل. الفول السوداني. الصنوبر. فيديو عن الأطعمة المفيدة للغدة الدرقية 

الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية

الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية

بواسطة: - آخر تحديث: 31 مايو، 2018

خمول الغدة الدرقية

يعتبر خمول الغدة الدرقية من الأمراض الشائعة والمنتشرة كثيراً، سواء بين الأطفال الصغار أو بين كبار السن، وينتج هذا الخلل في إفرازات الغدة بسبب العديد من العوامل العضوية والوراثية، حيث تُصاب الغدة الدرقية بكسل يمنعها من إفراز هرموناتها بكميات كافية، وهذا يؤدي إلى الكثير من المخاطر التي تحتاج إلى تلقي العلاج الفوري، وفي هذا المقال سنذكر أعراض خمول الغدة الدرقية إضافة الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية.

أعراض خمول الغدة الدرقية

  • الشعور بالإعياء والتعب والضعف العام في الجسم.
  • زيادة وزن الجسم دون أن تكون هناك زيادة في الطعام، وعدم القدرة على إنقاصه رغم الحميات الغذائية.
  • تساقط الشعر، وإصابته بالهشاشة والضعف والتقصف والتكسر.
  • جفاف الجلد وهشاشته وخشونته.
  • الإحساس الدائم بالبرودة، حتى في درجات الحرارة المرتفعة.
  • الشعور بالاكتئاب والقلق النفسي.
  • الإصابة بآلام في العضلات، بالإضافة إلى التشنج.
  • ضعف القدرات المعرفية والإصابة بفقدان بالذاكرة، وعدم القدرة على التركيز.
  • تأخر دورة الحيض أو غيابها بالنسبة للنساء.
  • فقدان الرغبة في ممارسة الجنس.
  • حدوث مشاكل في الخصوبة لدى النساء، وعدم القدرة على الحمل.
  • الإحساس الدائم بالنعاس والتعب رغم النوم الكثير.
  • ضعف التقدير الذاتي والشعور الكبير بالإحباط واليأس.
  • الإصابة بالإمساك.

الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية

  • الحبوب الكاملة مثل الشوفان والقمح والسمسم والعصيدة والكينوا والأرز الأسمر.
  • الخضراوات والفواكه الطازجة، وذلك لمنع اكتساب الوزن، ولتقليل الإصابة بالإمساك.
  • الحليب ومشتقاته مثل اللبن الزبادي.
  • اللحوم البيضاء التي تحتوي على نسبة قليلة من الدهون مثل لحوم الطيور والأسماك.
  • الأطعمة الغنية بعنصري اليود والسيلينيوم مثل ثمار البحر والمحار والأسماك الدهنية مثل السلمون والماكريل والتونا.
  • الأطعمة الغنية بالزنك والنحاس والسيلينيوم، إذ أن هذه الأطعمة تساهم كثيراً في تحسن أداء الغدة الدرقية وتنشيطها.
  • الملح المدعم باليود.
  • المكسرات الغنية بالسيلينيوم مثل الفستق الحلبي والكاجو والبندق.
  • الأطعمة الغنية بفيتامين أ وفيتامين ب المركب وفيتامين ج.

الأطعمة التي يجب تجنبها

يوجد بعض الأغذية التي تقلل من نشاط الغدة الدرقية، والتي يجب التقليل منها قدر الإمكان في حال الإصابة بقصور في إفرازات الغدة الدرقية، ومن أهم هذه الأطعمة ما يلي:

  • الرشاد.
  • الكرنب.
  • الفراولة.
  • الجوز.
  • السبانخ.
  • البطاطا.
  • بدائل السكر.
  • المشروبات والأطعمة الغنية بالكافيين مثل الشاي والقهوة.
  • الكمثرى.
  • الخضراوات الصليبية بشكل عام.
  • الأطعمة الغنية بالجلوتين والسكر الابيض والمكرر.
  • فول الصويا ومشتقاته مثل حليب الصويا والتوفو ودقيق الصويا.
  • البروكلي والقرنبيط.
  • اللفت الأحمر واللفت الأصفر.
  • الفجل الحار.
  • أوراق الخردل.
  • الفول السوداني.
  • الصنوبر.

فيديو عن الأطعمة المفيدة للغدة الدرقية