البحث عن مواضيع

تعد مرحلة الحمل من مراحل الاضطراب الجسدي لدى المرأة, لذلك تحتاج إلى عناية و اهتمام خاص, من أجل المحافظة على نفسها, و على جنينها ليولد بأفضل حالة صحية ممكنة, و من أهم ما يجب أن تراعية الحامل في هذه المرحلة ما يلي:- تجنب تناول الطعام من الخارج يفضل أن تتناول المرأة خلال فترة الحمل الطعام المعد في المنزل, من أجل ضمان نظافته, و عد تعريض نفسها للطعام الملوث, و احتمال إصابتها بالتسمم الذي سيأخذ جوانب أكثر خطورة على الأم و الجنين في مرحلة الحمل, من حدوثه في حال عدم وجود حمل. تجنب زيادة الوزن الإضافية عادة ما تقوم المرأة بإهمال مراقبة وزنها بحجة الحمل, مما يجعل وزنها يزيد في حدود أعلى من الطبيعية, وهذا ما يجعلها عرضة للإصابة ببعض الأمراض مثل سكري الحمل و ارتفاع الضغط, حيث أنها تكون معرضه لها أكثر خلال هذه الفترة. تجنب العدوى الفايروسية تجنب المرأة للتواصل مع الأشخاص المصابون بالأمراض المعدية مهما كانت بسيطة و أخذ التدابير الاحتياطية لعدم الإصابة بها, من أجل حماية نفسها و جنينها, فقد يكون لها مضاعفات خطيرة عليهما, و خصوصا أن تناول بعض الأدوية غير مستحب, و بعض الأخر ممنوع نهائيا و بالذات في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. اتخاذ احتياطات السلامة في العمل تجنب الاصتدام و المواد الكميائية القاسية, غبار مواد التصنيع و النسيخ, و الاشعاعات, وغيرها من المخاطر التي تختلف من بيئة عمل إلى أخرى, من أجل المحافظة على صحة الأم والجنين في نفس الوقت. تجنب التدخين و الكافيين يجب على الأم الحامل تنجب التدخين, و الحد من تناول المشروبات الغنية بالكافين, فهما أمران غير مستحبان خلال فترة الحمل, لما لهما من أثر سلبي على الجنين. تجنب التوتر ينعكس التوتر هرمونيا على جسم المرأة مما يولد بعض الخلل الذي يسبب الأذى للأم والطفل, فمثلا التوتر الزائد قد يكون سببا في حدوث تسمم الحمل, و ولادة طفل بوزن أقل من الطبيعي, و كذلك قد يولد نتيجة زيادة التوتر طفل كثير البكاء مقارنة مع الأطفال في عمره. الفوليك أسيد (حمض الفوليك) تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك, و كذلك تناوله على شكل مكملات غذائية وحبوب يصفها الطبيب أمر مهم من أجل سلامة الجنين, فهو يلعب دور مهم في ولادة طفل دون تشوهات عصبية و يساعد في اكتمال الجهاز العصبي لديه. استخدام عدد أقل من منتجات العناية الشخصية تحتوي منتجات العناية الشخصية على كم هائل من المواد الكميائية التي تعطل عمل الهرمونات لدى الأجنة, مما يعرضهم إلى بعض الأخطار الصحية. استخدام البلاستيك بطريقة أمنة عدم استخدام البلاستيك في تقديم المواد الغذائية و المشروبات ذات الحرارة العالية, و كذلك عدم وضعه في المايكروويف للتسخين, فالحرارة العالية على البلاستيك تجعله يحرر مادة كميائية داخل الطعام, تعطل الهرمونات لدى الجنين,مما يعيق عملية نموه السليم ليه, و يجعلها مواد محضورة في هذه الفترة. الحمل يؤثر إيجابيا على دماغ الحامل أكل الحامل يشكل ذوق الطفل الغذائي اعتني بجمالك فى فترة الحمل تناول فيتامين D أثناء الحمل مهم لصحة الطفل إعتماد الحامل لحمية غذائية يقلل من تشوهات الأطفال عند الولادة

اعتبارات صحية على الحامل مراعاتها

pregnant
بواسطة: - آخر تحديث: 20 فبراير، 2017

تعد مرحلة الحمل من مراحل الاضطراب الجسدي لدى المرأة, لذلك تحتاج إلى عناية و اهتمام خاص, من أجل المحافظة على نفسها, و على جنينها ليولد بأفضل حالة صحية ممكنة, و من أهم ما يجب أن تراعية الحامل في هذه المرحلة ما يلي:-

تجنب تناول الطعام من الخارج

يفضل أن تتناول المرأة خلال فترة الحمل الطعام المعد في المنزل, من أجل ضمان نظافته, و عد تعريض نفسها للطعام الملوث, و احتمال إصابتها بالتسمم الذي سيأخذ جوانب أكثر خطورة على الأم و الجنين في مرحلة الحمل, من حدوثه في حال عدم وجود حمل.

تجنب زيادة الوزن الإضافية

عادة ما تقوم المرأة بإهمال مراقبة وزنها بحجة الحمل, مما يجعل وزنها يزيد في حدود أعلى من الطبيعية, وهذا ما يجعلها عرضة للإصابة ببعض الأمراض مثل سكري الحمل و ارتفاع الضغط, حيث أنها تكون معرضه لها أكثر خلال هذه الفترة.

تجنب العدوى الفايروسية

تجنب المرأة للتواصل مع الأشخاص المصابون بالأمراض المعدية مهما كانت بسيطة و أخذ التدابير الاحتياطية لعدم الإصابة بها, من أجل حماية نفسها و جنينها, فقد يكون لها مضاعفات خطيرة عليهما, و خصوصا أن تناول بعض الأدوية غير مستحب, و بعض الأخر ممنوع نهائيا و بالذات في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

اتخاذ احتياطات السلامة في العمل

تجنب الاصتدام و المواد الكميائية القاسية, غبار مواد التصنيع و النسيخ, و الاشعاعات, وغيرها من المخاطر التي تختلف من بيئة عمل إلى أخرى, من أجل المحافظة على صحة الأم والجنين في نفس الوقت.

تجنب التدخين و الكافيين

يجب على الأم الحامل تنجب التدخين, و الحد من تناول المشروبات الغنية بالكافين, فهما أمران غير مستحبان خلال فترة الحمل, لما لهما من أثر سلبي على الجنين.

تجنب التوتر

ينعكس التوتر هرمونيا على جسم المرأة مما يولد بعض الخلل الذي يسبب الأذى للأم والطفل, فمثلا التوتر الزائد قد يكون سببا في حدوث تسمم الحمل, و ولادة طفل بوزن أقل من الطبيعي, و كذلك قد يولد نتيجة زيادة التوتر طفل كثير البكاء مقارنة مع الأطفال في عمره.

الفوليك أسيد (حمض الفوليك)

تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك, و كذلك تناوله على شكل مكملات غذائية وحبوب يصفها الطبيب أمر مهم من أجل سلامة الجنين, فهو يلعب دور مهم في ولادة طفل دون تشوهات عصبية و يساعد في اكتمال الجهاز العصبي لديه.

استخدام عدد أقل من منتجات العناية الشخصية

تحتوي منتجات العناية الشخصية على كم هائل من المواد الكميائية التي تعطل عمل الهرمونات لدى الأجنة, مما يعرضهم إلى بعض الأخطار الصحية.

استخدام البلاستيك بطريقة أمنة

عدم استخدام البلاستيك في تقديم المواد الغذائية و المشروبات ذات الحرارة العالية, و كذلك عدم وضعه في المايكروويف للتسخين, فالحرارة العالية على البلاستيك تجعله يحرر مادة كميائية داخل الطعام, تعطل الهرمونات لدى الجنين,مما يعيق عملية نموه السليم ليه, و يجعلها مواد محضورة في هذه الفترة.

الحمل يؤثر إيجابيا على دماغ الحامل

أكل الحامل يشكل ذوق الطفل الغذائي

اعتني بجمالك فى فترة الحمل

تناول فيتامين D أثناء الحمل مهم لصحة الطفل

إعتماد الحامل لحمية غذائية يقلل من تشوهات الأطفال عند الولادة