إن الجلوس المبكر للطفل قبل بلوغة السن المناسب يؤدي إلى الإضرار بالطفل، حيث أن الطفل غير قادر على التوازن في المراحل العمرية الأولى، الأمر الذي قد يؤذي الطفل ويسبب له الكثير من المشاكل، لذلك ينصح بالإبتعاد عن إجبار الطفل على الجلوس في الشهور الأولى تجنبا لحدوث أي ضرر للطفل. أضرار الجلوس المبكر للطفل انحناء في الظهر يعتبر ظهر الأطفال عند الولادة قريبا إلى الإنحناء وعدم قدرة على الإستقامة وبذلك فإن الجلوس الطويل للطفل و بشكل مستمر يؤدي إلى حدوث إنحناء دائم بظهر الطفل، بالإضافة إلى أن عضلات ظهر الطفل تفتقر القوة التي تمكن الأطفال من الجلوس. الموت المفاجئ أثبتت الدراسات أن 3% من حالات الوفاة للأطفال سببها الجلوس لفترة طويلة حيث يسبب ذلك نقص للأكسجين في الدم، لذلك يجب عدم محاولة تجليس الطفل دون السن الذي يسمح له بالجلوس. السن المناسب لجلوس الأطفال يبدأ غالبية الأطفال بمحاولة الجلوس عند بلوغه سن 5 أشهر إلا أنه من الممكن أن يكون غير قادر على التوازن وإسناد نفسه بنفسه حيث يحتاج الى الإسناد كي لا يميل رأسه الى أحد الجانبين و محاولة إسناده ببعض الوسائد التي تساعده على التوازن. نصائح حول جلوس الأطفال تعتبر الفترة التي يستطيع فيها الطفل الجلوس وهو مستقيم الظهر وقادر على رفع رأسه من تلقاء نفسة هي الفترة الأنسب لجلوس الطفل لوحدة. لا بد من مراقبة الطفل في الفترة الاولى من تعلمة الجلوس لتفادي وقوعه بطريقة قد تؤذيه وكذلك تصحيح وضعية الجلوس وذلك بجعل مسافة بين الرجلين لانها تساعدة على التوازن. في المرحلة التي يتعلم بها الطفل الجلوس لوحدة غالبا ما يكون قادرا على التحرك من مكانه بشكل بسيط لذلك يجب إبعاد كل ما هو محيط به ومن الممكن أن يؤذيه.

أضرار الجلوس المبكر للطفل

أضرار الجلوس المبكر للطفل

بواسطة: - آخر تحديث: 18 مايو، 2017

تصفح أيضاً

إن الجلوس المبكر للطفل قبل بلوغة السن المناسب يؤدي إلى الإضرار بالطفل، حيث أن الطفل غير قادر على التوازن في المراحل العمرية الأولى، الأمر الذي قد يؤذي الطفل ويسبب له الكثير من المشاكل، لذلك ينصح بالإبتعاد عن إجبار الطفل على الجلوس في الشهور الأولى تجنبا لحدوث أي ضرر للطفل.

أضرار الجلوس المبكر للطفل

  • انحناء في الظهر
    يعتبر ظهر الأطفال عند الولادة قريبا إلى الإنحناء وعدم قدرة على الإستقامة وبذلك فإن الجلوس الطويل للطفل و بشكل مستمر يؤدي إلى حدوث إنحناء دائم بظهر الطفل، بالإضافة إلى أن عضلات ظهر الطفل تفتقر القوة التي تمكن الأطفال من الجلوس.
  • الموت المفاجئ
    أثبتت الدراسات أن 3% من حالات الوفاة للأطفال سببها الجلوس لفترة طويلة حيث يسبب ذلك نقص للأكسجين في الدم، لذلك يجب عدم محاولة تجليس الطفل دون السن الذي يسمح له بالجلوس.

السن المناسب لجلوس الأطفال

يبدأ غالبية الأطفال بمحاولة الجلوس عند بلوغه سن 5 أشهر إلا أنه من الممكن أن يكون غير قادر على التوازن وإسناد نفسه بنفسه حيث يحتاج الى الإسناد كي لا يميل رأسه الى أحد الجانبين و محاولة إسناده ببعض الوسائد التي تساعده على التوازن.

نصائح حول جلوس الأطفال

  • تعتبر الفترة التي يستطيع فيها الطفل الجلوس وهو مستقيم الظهر وقادر على رفع رأسه من تلقاء نفسة هي الفترة الأنسب لجلوس الطفل لوحدة.
  • لا بد من مراقبة الطفل في الفترة الاولى من تعلمة الجلوس لتفادي وقوعه بطريقة قد تؤذيه وكذلك تصحيح وضعية الجلوس وذلك بجعل مسافة بين الرجلين لانها تساعدة على التوازن.
  • في المرحلة التي يتعلم بها الطفل الجلوس لوحدة غالبا ما يكون قادرا على التحرك من مكانه بشكل بسيط لذلك يجب إبعاد كل ما هو محيط به ومن الممكن أن يؤذيه.