زيت الحلبة تعتبر الحلبة من أشهر الأعشاب الطبية، إذ أنها تحتوي على العديد من الفوائد والمواد الغذائية المهمة، ومن بين المواد التي يتم الحصول عليها منها زيت الحلبة، والذي يُستخدم بطرقٍ عدة، إذ يحتوي على فوائد كثيرة للجسم والشعر والبشرة وغيرها، فهو يحتوي على مضادات الأكسدة والفيتامينات والألياف الغذائية والبروتينات وحمض النيكوتينيك، ومادة الليستين، والعديد من العناصر المعدنية والمركبات الفعالة، ويوجد منه أنواع عديدة وهي زيت الحلبة الأساسي، وزيت بذور الحلبة المضغوط الذي يتم الحصول عليه من تقطير البذور، وزيت الحلبة، وفي هذا المقال سنذكر استخدامات زيت الحلبة وفوائده. استخدامات زيت الحلبة يُعتبر من الزيوت ذات التركيبات الثقيلة، لذلك يجب تخفيفه قبل استخدامه وتناوله، حتى لا يُسبب تهيج البشرة، واهم استخداماته ما يلي: يُستخدم لتحسين صحة الجسم بشكل عام، وذلك بإضافة زيت الحلبة إلى مختلف أنواع الزيوت مثل زيت الزيتون او زيت السمسم. يستخدم لتحسين صحة الشعر وتقوية جذوره، وذلك بتدليك فروة الرأس بالقليل من زيت الحلبة. يُستخدم في تخفيض مستوى السكر في الدم، وذلك بإضافة ثلاث قطرات منه إلى القليل من زيت السمسم وتناوله. يُستخدم لطرد البلغم من الحلق والرئتين، وذلك بتبخيره واستنشاقه. يُستخدم على البشرة بوضعه مباشرة عليها لتقليل ظهور حب الشباب وزيادة نضارتها وحيويتها، كما يوضع على الحرق والجروح لتسريع شفائها، وكي يمنعها من ترك آثار على البشرة، كما تدهن به البشرة لإزالة التصبغات اللونية والكلف والنمش وللمساعدة في تسمين الوجه أيضاً، حيث يتم تدليك الوجه فيه. تُدهن فيه كعوب القدمين لإزالة الشقوق منها. يُستخدم في تدليك الجسم ومنحه الراحة والاسترخاء. يُستخدم لتكبير حجم الثدي وذلك بتدليك الثدي به مرتين يومياً بحركات دائرية، وذلك بعد تخفيفه بزيت الزيتون. فوائد زيت الحلبة يعالج العديد من مشاكل الجهاز الهضمي وخصوصاً القولون، كما يلين المعدة ويلطفها. يطرد الغازات من تجويف البطن ويعالج القرحة. يخفض مستوى السكر في الدم. يقلل ضغط الدم المرتفع. يقوي بصيلات الشعر ويحمي الشعر من التقصف والجفاف والتساقط،  كما يحمي فروة الرأس من القشرة، ويعالج الصلع. يمنح البشرة النضارة والحيوية ويعطيها الترطيب العميق، ويمنع إصابتها بالالتهابات ويزيل الاحمرار والتهيج منها، كما يقضي على البثور وحب الشباب. يحافظ على صحة الكبد ويحفزها على إنتاج البروستاجلاندينات الذي يقلل من إنتاج البثور على الوجه. يعالج العديد من السرطانات لأنه يقضي على الشوارد الحرة للخلايا ويزيل السموم من الدم. يُساعد في نفخ الخدود وتسمين الوجه.

استخدامات زيت الحلبة

استخدامات زيت الحلبة

بواسطة: - آخر تحديث: 10 ديسمبر، 2017

زيت الحلبة

تعتبر الحلبة من أشهر الأعشاب الطبية، إذ أنها تحتوي على العديد من الفوائد والمواد الغذائية المهمة، ومن بين المواد التي يتم الحصول عليها منها زيت الحلبة، والذي يُستخدم بطرقٍ عدة، إذ يحتوي على فوائد كثيرة للجسم والشعر والبشرة وغيرها، فهو يحتوي على مضادات الأكسدة والفيتامينات والألياف الغذائية والبروتينات وحمض النيكوتينيك، ومادة الليستين، والعديد من العناصر المعدنية والمركبات الفعالة، ويوجد منه أنواع عديدة وهي زيت الحلبة الأساسي، وزيت بذور الحلبة المضغوط الذي يتم الحصول عليه من تقطير البذور، وزيت الحلبة، وفي هذا المقال سنذكر استخدامات زيت الحلبة وفوائده.

استخدامات زيت الحلبة

يُعتبر من الزيوت ذات التركيبات الثقيلة، لذلك يجب تخفيفه قبل استخدامه وتناوله، حتى لا يُسبب تهيج البشرة، واهم استخداماته ما يلي:

  • يُستخدم لتحسين صحة الجسم بشكل عام، وذلك بإضافة زيت الحلبة إلى مختلف أنواع الزيوت مثل زيت الزيتون او زيت السمسم.
  • يستخدم لتحسين صحة الشعر وتقوية جذوره، وذلك بتدليك فروة الرأس بالقليل من زيت الحلبة.
  • يُستخدم في تخفيض مستوى السكر في الدم، وذلك بإضافة ثلاث قطرات منه إلى القليل من زيت السمسم وتناوله.
  • يُستخدم لطرد البلغم من الحلق والرئتين، وذلك بتبخيره واستنشاقه.
  • يُستخدم على البشرة بوضعه مباشرة عليها لتقليل ظهور حب الشباب وزيادة نضارتها وحيويتها، كما يوضع على الحرق والجروح لتسريع شفائها، وكي يمنعها من ترك آثار على البشرة، كما تدهن به البشرة لإزالة التصبغات اللونية والكلف والنمش وللمساعدة في تسمين الوجه أيضاً، حيث يتم تدليك الوجه فيه.
  • تُدهن فيه كعوب القدمين لإزالة الشقوق منها.
  • يُستخدم في تدليك الجسم ومنحه الراحة والاسترخاء.
  • يُستخدم لتكبير حجم الثدي وذلك بتدليك الثدي به مرتين يومياً بحركات دائرية، وذلك بعد تخفيفه بزيت الزيتون.

فوائد زيت الحلبة

  • يعالج العديد من مشاكل الجهاز الهضمي وخصوصاً القولون، كما يلين المعدة ويلطفها.
  • يطرد الغازات من تجويف البطن ويعالج القرحة.
  • يخفض مستوى السكر في الدم.
  • يقلل ضغط الدم المرتفع.
  • يقوي بصيلات الشعر ويحمي الشعر من التقصف والجفاف والتساقط،  كما يحمي فروة الرأس من القشرة، ويعالج الصلع.
  • يمنح البشرة النضارة والحيوية ويعطيها الترطيب العميق، ويمنع إصابتها بالالتهابات ويزيل الاحمرار والتهيج منها، كما يقضي على البثور وحب الشباب.
  • يحافظ على صحة الكبد ويحفزها على إنتاج البروستاجلاندينات الذي يقلل من إنتاج البثور على الوجه.
  • يعالج العديد من السرطانات لأنه يقضي على الشوارد الحرة للخلايا ويزيل السموم من الدم.
  • يُساعد في نفخ الخدود وتسمين الوجه.