تختلف أذواق الأشخاص و تتباين, فمنهم من يرغب بتناول  الحليب, و البعض الآخر قد لا يشعر بضرورة تناوله, إما لتحسسهم من هذه المنتجات, أو لعدم رغبتهم في تذوق طعمه الحامض و اللاسع, و على الرغم من فوائده المتعددة للجسم, إلا أنه يتميز بالعديد من الإستعمالات المتميزة, في الجمال, و الأمور الحياتية اليومية التي يمر بها الأشخاص, و من أبرز هذه الإستخدامات ما يلي: تذويب الجليد عن الأسماك المجمدة لإعادة شكل السمك الطبيعي, و التخلص من نكهة التجميد, يمكن نقع السمك المجمد في حمام من الحليب, للحصول على سمك طازج و لذيذ. قناع للوجه يمكن تدليك الوجه بعجينة مصنوعة من مسحوق الحليب و الماء, برفق و سلاسة, و السماح لها بالبقاء على الوجه لمدة عشر دقائق, ثم القيام بشطفها, كما يمكن إضافة بعض الزيوت ذات الروائح الجميلة إليها, أو استخدام بعض المواد الأخرى كالشوفان, و الجوز الناعم, للمساعدة في تقشير الوجه. التلميع يستخدم الحليب في نقع الفضيات, لتخليصها من الأوساخ, و إزالة البقع عنها, كما يدخل في تلميع الأثاث, ليعطي ترطيبا جيدا للخشب, بحيث يساعد عنصر الحموضة الموجودة فيه في التخلص من البقع العنيدة. إصلاح الأطباق الصينية قد يبدو ذلك مستحيلا, و لكنه بالفعل أمر عجيب, بحيث يمكن إصلاح أي شعر موجود في هذه الأطباق, بنقع الطبق في وعاء عميق من الحليب, و القيام بغليه, و من ثم تخفيف الحرارة إلى درجة هادئة, ليبقى فيها مدة 45 دقيقة, بحيث تقوم البروتينات الموجودة في الحليب على إعادة تقويم الشعر الموجود على هذه الأطباق المصنوعة من الطين أو الصلصال, و إغلاق الفتحات. تهدئة حكة الجلد أو حروق الشمس يعمل الحليب كعلاج لتهيج البشرة, بتطبيق عجينة باردة مكونة من الحليب و دقيق الشوفان, لتهدئة الحكة, أو الحروق الموجودة على الجلد. إزالة البقع يساعد الحليب في التخلص من بقع الحبر, و ذلك بنقع قطع الملابس المصابة بالحليب, قبل غسلها, للتخلص منها. تلميع سريع للجلد للحفاظ على لون الجلد البراق و اللامع, يمكن تغريق خرقة بالحليب, مع عصرها جيدا, و القيام بمسح قطع الجلود لإعادة اللمعة الطبيعية لها. إزالة المكياج يمكن استخدام مسحوق الحليب المجفف مع الماء الدافئ, لإزالة المكياج عن الوجه, و إعطائه ترطيب لا مثيل له.

استخدامات أنيقة و مدهشة للحليب

استخدامات أنيقة و مدهشة للحليب

بواسطة: - آخر تحديث: 16 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

تختلف أذواق الأشخاص و تتباين, فمنهم من يرغب بتناول  الحليب, و البعض الآخر قد لا يشعر بضرورة تناوله, إما لتحسسهم من هذه المنتجات, أو لعدم رغبتهم في تذوق طعمه الحامض و اللاسع, و على الرغم من فوائده المتعددة للجسم, إلا أنه يتميز بالعديد من الإستعمالات المتميزة, في الجمال, و الأمور الحياتية اليومية التي يمر بها الأشخاص, و من أبرز هذه الإستخدامات ما يلي:

تذويب الجليد عن الأسماك المجمدة

لإعادة شكل السمك الطبيعي, و التخلص من نكهة التجميد, يمكن نقع السمك المجمد في حمام من الحليب, للحصول على سمك طازج و لذيذ.

قناع للوجه

يمكن تدليك الوجه بعجينة مصنوعة من مسحوق الحليب و الماء, برفق و سلاسة, و السماح لها بالبقاء على الوجه لمدة عشر دقائق, ثم القيام بشطفها, كما يمكن إضافة بعض الزيوت ذات الروائح الجميلة إليها, أو استخدام بعض المواد الأخرى كالشوفان, و الجوز الناعم, للمساعدة في تقشير الوجه.

التلميع

يستخدم الحليب في نقع الفضيات, لتخليصها من الأوساخ, و إزالة البقع عنها, كما يدخل في تلميع الأثاث, ليعطي ترطيبا جيدا للخشب, بحيث يساعد عنصر الحموضة الموجودة فيه في التخلص من البقع العنيدة.

إصلاح الأطباق الصينية

قد يبدو ذلك مستحيلا, و لكنه بالفعل أمر عجيب, بحيث يمكن إصلاح أي شعر موجود في هذه الأطباق, بنقع الطبق في وعاء عميق من الحليب, و القيام بغليه, و من ثم تخفيف الحرارة إلى درجة هادئة, ليبقى فيها مدة 45 دقيقة, بحيث تقوم البروتينات الموجودة في الحليب على إعادة تقويم الشعر الموجود على هذه الأطباق المصنوعة من الطين أو الصلصال, و إغلاق الفتحات.

تهدئة حكة الجلد أو حروق الشمس

يعمل الحليب كعلاج لتهيج البشرة, بتطبيق عجينة باردة مكونة من الحليب و دقيق الشوفان, لتهدئة الحكة, أو الحروق الموجودة على الجلد.

إزالة البقع

يساعد الحليب في التخلص من بقع الحبر, و ذلك بنقع قطع الملابس المصابة بالحليب, قبل غسلها, للتخلص منها.

تلميع سريع للجلد

للحفاظ على لون الجلد البراق و اللامع, يمكن تغريق خرقة بالحليب, مع عصرها جيدا, و القيام بمسح قطع الجلود لإعادة اللمعة الطبيعية لها.

إزالة المكياج

يمكن استخدام مسحوق الحليب المجفف مع الماء الدافئ, لإزالة المكياج عن الوجه, و إعطائه ترطيب لا مثيل له.