تحتفل البلدان الإسلامية في جميع أنحاء العالم بالمولد النبوي الشريف وفق التقويم الهجري, ويوافق هذا العام يوم الأربعاء 23 من شهر كانون الأول/الثاني عشر من ربيع الأول 1437 عيد المولد النبوي الشريف. و تختلف الاحتفالات في المولد النبوي من دولة إلى أخرى, حيث يتميز كل بلد بتقاليد وعادات خاصة في هذا اليوم, فعلى سبيل المثال تشهد تونس العديد من  الأنشطة الثقافية و التقاليد السائدة بما فيها تبادل الأسر أطباق " العصيدة و المقروض " لتقوية الروابط و صلة الأرحام فيما بينهم.. و تتجلى مظاهر الاحتفال بالمولد النبوي الشريف في مدينة قيروان من خلال عروض الأناشيد الصوفية و الأذكار و المدائح التي تتغنى بميلاد الرسول الكريم, هذا و تتزين شوارع مدينة القيروان استعداد لهذا اليوم,  فيقبل آلاف الزوار سنويا لمعايشة هذه الأجواء الجميلة.. احتفال تركيا بالمولد النبوي الشريف :- تحتفل تركيا بالمولد النبوي الشريف وفق التقويم الميلادي أي بشهر أبريل خلافا للدول المجاروة التي تعتمد التقويم الهجري, و يحتشد آلاف الأتراك في ميدان زيتون بمدينة أسطنبول في فعاليات مليئة بالأهازيج و المدائح النبوية التي تتغنى بولادة الرسول الكريم. و تشهد تركيا العديد من الفعاليات كأنشطة قراءة القرآن الكريم, عوضا عن ازدحام المساجد بالمصلين للاستماع إلى السيرة النبوية للرسول الكريم.

احتفال البلدان العربية بالمولد النبوي الشريف

احتفال البلدان العربية بالمولد النبوي الشريف

بواسطة: - آخر تحديث: 9 أبريل، 2017

تصفح أيضاً

تحتفل البلدان الإسلامية في جميع أنحاء العالم بالمولد النبوي الشريف وفق التقويم الهجري, ويوافق هذا العام يوم الأربعاء 23 من شهر كانون الأول/الثاني عشر من ربيع الأول 1437 عيد المولد النبوي الشريف.

و تختلف الاحتفالات في المولد النبوي من دولة إلى أخرى, حيث يتميز كل بلد بتقاليد وعادات خاصة في هذا اليوم, فعلى سبيل المثال تشهد تونس العديد من  الأنشطة الثقافية و التقاليد السائدة بما فيها تبادل الأسر أطباق ” العصيدة و المقروض ” لتقوية الروابط و صلة الأرحام فيما بينهم..

و تتجلى مظاهر الاحتفال بالمولد النبوي الشريف في مدينة قيروان من خلال عروض الأناشيد الصوفية و الأذكار و المدائح التي تتغنى بميلاد الرسول الكريم, هذا و تتزين شوارع مدينة القيروان استعداد لهذا اليوم,  فيقبل آلاف الزوار سنويا لمعايشة هذه الأجواء الجميلة..

احتفال تركيا بالمولد النبوي الشريف :-

تحتفل تركيا بالمولد النبوي الشريف وفق التقويم الميلادي أي بشهر أبريل خلافا للدول المجاروة التي تعتمد التقويم الهجري, و يحتشد آلاف الأتراك في ميدان زيتون بمدينة أسطنبول في فعاليات مليئة بالأهازيج و المدائح النبوية التي تتغنى بولادة الرسول الكريم.

و تشهد تركيا العديد من الفعاليات كأنشطة قراءة القرآن الكريم, عوضا عن ازدحام المساجد بالمصلين للاستماع إلى السيرة النبوية للرسول الكريم.