التلفاز استطاعت التكنولوجيا أن تغير من حياتنا بشكل كبير وذلك بما قدمته من امتيازات وتسهيلات ساعدت في تقليل المسافات وجعل الفرد أكثر قدرة على الإلمام بكل ما يدور حوله، ومن أبرز صورها التلفاز حيث يعد واحداً من أهم الاختراعات التي باتت جزءاً أساسياً في الحياة اليومية على الرّغم من تضارب الآراء حول إيجابياته وسلبياته، سنتحدث في هذا المقال عن إيجابيات وسلبيات التلفاز. إيجابيات التلفاز للتلفاز إيجابيات عديدة يمكن تلخيصها في النقاط التالية: أنه يعتبر وسيلة متاحة للترفيه بل ويمكن الحصول عليها بكل سهولة حيث نكاد لا نجد منزلاً يخلو منه في وقتنا الحالي. أنه يساعد في إغناء ثقافة الفرد وتزويده بالعديد من المعلومات القيمة وذلك بما يعرضه من برامج ثقافية وتعليمية. أنه يعد وسيلة تعليمية مسلية للأطفال من مختلف الأعمار حيث نجد العديد من المحطات المتخصصة بتعليم الطفل أساسيات القراءة والكتابة واللغة بطريقة بسيطة وممتعة. أنه يساعد في نشر ثقافات الشعوب وإطلاع الفرد على أساليب معيشة الناس في مختلف أقطار العالم. أنه يبقي الفرد على إطلاع بما يدور حوله من أحداث متعلقة بالدولة التي يعيش فيها وفِي سائر دول العالم. أنه يعد وسيلة سهلة لتعلم الطهي وذلك عن طريق متابعة القنوات التي تعرض برامج الطهي المختلفة. أنه يساعد في تعليم لغات جديدة عن طريق متابعة القنوات التي تعرض المسلسلات والأفلام بلغات مختلفة. سلبيات التلفاز على الرّغم من تعدد الإيجابيات المتعلقة بالتلفاز إلا أن له العديد من السلبيات ومنها: أنه يعتبر مضيعة للوقت إن لم يتحكم الفرد بالوقت الذي يمضيه في مشاهدته وفِي نوعية البرامج التي يشاهدها. أنه قد يعد وسيلة مفتوحة للانحراف بالنسبة للمراهقين الذين يمضون ساعات طويلة في مشاهدته دون رقابة. أنه قد يعد مدخلاً خطيراً للتوحد وخاصة عند الأطفال الصغار الذين يتم تركهم ساعات طويلة أمام الشّاشة بهدف إلهائهم لحين القيام بالأعمال المنزلية. أنه قد يعمل على زرع الأفكار الخاطئة المخالفة للمبادئ لدى الفرد إن لم يكن لديه القدرة على التمييز بين الصواب والخطأ. أنه قد يعزل الفرد ويؤثر على حياته الاجتماعية إن اعتاد على مشاهدته لفترة طويلة تصل إلى حد الإدمان. أنه قد يشكل خطراً كبيراً إن اعتبر الفرد كل ما يعرض فيه صحيحاً، حيث أن معظم البرامج التي يعرضها لا تجسد الواقع وتعرض فقط جزءاً من الحقيقة. أنه قد يرسخ مبادئ العنف والجريمة لدى الفرد إن كان أغلب ما يشاهده يعرض هذه الأفكار بشكل رئيسي.

إيجابيات وسلبيات التلفاز

إيجابيات وسلبيات التلفاز

بواسطة: - آخر تحديث: 15 يناير، 2018

تصفح أيضاً

التلفاز

استطاعت التكنولوجيا أن تغير من حياتنا بشكل كبير وذلك بما قدمته من امتيازات وتسهيلات ساعدت في تقليل المسافات وجعل الفرد أكثر قدرة على الإلمام بكل ما يدور حوله، ومن أبرز صورها التلفاز حيث يعد واحداً من أهم الاختراعات التي باتت جزءاً أساسياً في الحياة اليومية على الرّغم من تضارب الآراء حول إيجابياته وسلبياته، سنتحدث في هذا المقال عن إيجابيات وسلبيات التلفاز.

إيجابيات التلفاز

للتلفاز إيجابيات عديدة يمكن تلخيصها في النقاط التالية:

  • أنه يعتبر وسيلة متاحة للترفيه بل ويمكن الحصول عليها بكل سهولة حيث نكاد لا نجد منزلاً يخلو منه في وقتنا الحالي.
  • أنه يساعد في إغناء ثقافة الفرد وتزويده بالعديد من المعلومات القيمة وذلك بما يعرضه من برامج ثقافية وتعليمية.
  • أنه يعد وسيلة تعليمية مسلية للأطفال من مختلف الأعمار حيث نجد العديد من المحطات المتخصصة بتعليم الطفل أساسيات القراءة والكتابة واللغة بطريقة بسيطة وممتعة.
  • أنه يساعد في نشر ثقافات الشعوب وإطلاع الفرد على أساليب معيشة الناس في مختلف أقطار العالم.
  • أنه يبقي الفرد على إطلاع بما يدور حوله من أحداث متعلقة بالدولة التي يعيش فيها وفِي سائر دول العالم.
  • أنه يعد وسيلة سهلة لتعلم الطهي وذلك عن طريق متابعة القنوات التي تعرض برامج الطهي المختلفة.
  • أنه يساعد في تعليم لغات جديدة عن طريق متابعة القنوات التي تعرض المسلسلات والأفلام بلغات مختلفة.

سلبيات التلفاز

على الرّغم من تعدد الإيجابيات المتعلقة بالتلفاز إلا أن له العديد من السلبيات ومنها:

  • أنه يعتبر مضيعة للوقت إن لم يتحكم الفرد بالوقت الذي يمضيه في مشاهدته وفِي نوعية البرامج التي يشاهدها.
  • أنه قد يعد وسيلة مفتوحة للانحراف بالنسبة للمراهقين الذين يمضون ساعات طويلة في مشاهدته دون رقابة.
  • أنه قد يعد مدخلاً خطيراً للتوحد وخاصة عند الأطفال الصغار الذين يتم تركهم ساعات طويلة أمام الشّاشة بهدف إلهائهم لحين القيام بالأعمال المنزلية.
  • أنه قد يعمل على زرع الأفكار الخاطئة المخالفة للمبادئ لدى الفرد إن لم يكن لديه القدرة على التمييز بين الصواب والخطأ.
  • أنه قد يعزل الفرد ويؤثر على حياته الاجتماعية إن اعتاد على مشاهدته لفترة طويلة تصل إلى حد الإدمان.
  • أنه قد يشكل خطراً كبيراً إن اعتبر الفرد كل ما يعرض فيه صحيحاً، حيث أن معظم البرامج التي يعرضها لا تجسد الواقع وتعرض فقط جزءاً من الحقيقة.
  • أنه قد يرسخ مبادئ العنف والجريمة لدى الفرد إن كان أغلب ما يشاهده يعرض هذه الأفكار بشكل رئيسي.