الملح يعدّ الملح من المركبات الكيميائية المتواجدة بكثرة في الطبيعية على هيئة بلوراتٍ معدنية وتُعرف هذه البلورات بالملح الصخري، كما يتواجد أيضاً في مياه البحار والمحيطات ويُعرف بالملح البحري، وتعد هذه المادة الغذائية مهمة جداً لصحة الإنسان والنباتات والحيوانات، ويدخل الملح في تحضير العديد من الأطعمة لتحسين مذاقها ولا يمكن الاستغناء عنه إطلاقاً، واستخدامه بطريقةٍ معتدلة يسهم في منح الجسم فوائد صحية عديدة، كما أنه يدخل في تحضير وصفات العناية بالبشرة والشعر، وسيتم التعرف على أنواع الملح في هذا المقال. أنواع الملح يعدّ الملح من التوابل القديمة حيث كان يُستخدم في حفظ مختلف الأغذية أبرزها اللحوم، وهناك العديد من أنواع الملح أشهرها الملح الصخري والملح البحري بالإضافة إلى أنواعٍ أخرى، يُذكر منها ما يأتي: ملح الطعام: يُطلق عليه اسم ملح المائدة، ويُعد من أشهر أنواع الملح وأكثرها استخداماً، وهو عبارة عن مركّب كيميائي يُعرف بكلوريد الصوديوم، تتم عملية تنقية هذا الملح من الشوائب، ثمّ يُطحن حتى يصبح مسحوقاً ناعماً أو جزيئاتٍ بلورية صغيرة، ويضاف إليه اليود الهام جداً لصحة الجسم، حيث يحمي الغدة الدرقية من التضخم. ملح الهيمالايا الوردي: يُستخرج هذا النوع من الملح من مناجم الملح التي تتواجد في باكستان، ويتميز بلونه الوردي وملمسه الناعم. الملح البحري: يتم الحصول على هذا الملح من ماء البحر بعد تعرضه للتبخير الاصطناعي أو التبخير الطبيعي بأشعة الشمس، ويُعرف باسم الملح الشمسي، ويُستخدم عن طريق إضافته إلى الأطعمة قبل التقديم مباشرةً. الملح الخشن (كوشير): لها الملح العديد من الاستخدامات، يتميز بقدرته على الذوبان دون أن يترك طعماً. الملح الصخري: تُطحن بلورات الملح الصخري لاستخدامه في الطهي كملح الطعام، ويُعرف باسم الهاليد، يحتوي هذا الملح على طعم مميز يمنحه للأطعمة المضاف إليها. زهرة الملح: يضاف هذا الملح إلى الأطعمة كملح الطعام، ويتميز بطعمه الحساس وثمنه الباهظ. استخدامات الملح يُستخدم الملح بأنواعه المختلفة في العديد من المجالات حيث يدخل في تحضير الأطعمة وحفظ الأغذية كما يُصنع منه وصفاتٍ طبيعية تعالج مختلف مشاكل البشرة، ومن أبرز استخداماته الملح يُذكر ما يأتي: يعالج التهاب الحلق الناتج عن الصراخ أو الإصابة بنزلات البرد، حيث يُستخدم عن طريق خلط ربع ملعقة كبيرة من الملح مع كوب من الماء الدافئ، ثم يستعمل في مضمضة الفم لعدة ثواني. يعالج قرحة الفم ويخفف من الآلام الناتجة عن هذه المشكلة، حيث يُخلط ربع كوب من الماء مع ملعقة كبيرة من الملح، ويُطبق الخليط على مكان وجود القرحة وبعد عشرين ثانية يتم غسله بالماء. يخفف من آلام القدمين الناتج عن ارتداء الأحذية ذات الكعوب العالية، حيث يوضع نصف كوب من الملح في وعاءٍ مناسب الحجم ويضاف إليه كمية من الماء، وتُنق الأرجل في المحلول لمدة عشر دقائق. يعالج التهاب العين أو ما يُعرف بالعين الوردية، حيثُ يوضع كوب من الماء المقطر على النار ويُترك حتى يغلي، ثم يضاف إليه نصف ملعقة كبيرة من الملح، وبعد أن يبرد يتم استخدامه في غسل العين المصابة.

أنواع الملح

أنواع الملح

بواسطة: - آخر تحديث: 30 أبريل، 2018

الملح

يعدّ الملح من المركبات الكيميائية المتواجدة بكثرة في الطبيعية على هيئة بلوراتٍ معدنية وتُعرف هذه البلورات بالملح الصخري، كما يتواجد أيضاً في مياه البحار والمحيطات ويُعرف بالملح البحري، وتعد هذه المادة الغذائية مهمة جداً لصحة الإنسان والنباتات والحيوانات، ويدخل الملح في تحضير العديد من الأطعمة لتحسين مذاقها ولا يمكن الاستغناء عنه إطلاقاً، واستخدامه بطريقةٍ معتدلة يسهم في منح الجسم فوائد صحية عديدة، كما أنه يدخل في تحضير وصفات العناية بالبشرة والشعر، وسيتم التعرف على أنواع الملح في هذا المقال.

أنواع الملح

يعدّ الملح من التوابل القديمة حيث كان يُستخدم في حفظ مختلف الأغذية أبرزها اللحوم، وهناك العديد من أنواع الملح أشهرها الملح الصخري والملح البحري بالإضافة إلى أنواعٍ أخرى، يُذكر منها ما يأتي:

  • ملح الطعام: يُطلق عليه اسم ملح المائدة، ويُعد من أشهر أنواع الملح وأكثرها استخداماً، وهو عبارة عن مركّب كيميائي يُعرف بكلوريد الصوديوم، تتم عملية تنقية هذا الملح من الشوائب، ثمّ يُطحن حتى يصبح مسحوقاً ناعماً أو جزيئاتٍ بلورية صغيرة، ويضاف إليه اليود الهام جداً لصحة الجسم، حيث يحمي الغدة الدرقية من التضخم.
  • ملح الهيمالايا الوردي: يُستخرج هذا النوع من الملح من مناجم الملح التي تتواجد في باكستان، ويتميز بلونه الوردي وملمسه الناعم.
  • الملح البحري: يتم الحصول على هذا الملح من ماء البحر بعد تعرضه للتبخير الاصطناعي أو التبخير الطبيعي بأشعة الشمس، ويُعرف باسم الملح الشمسي، ويُستخدم عن طريق إضافته إلى الأطعمة قبل التقديم مباشرةً.
  • الملح الخشن (كوشير): لها الملح العديد من الاستخدامات، يتميز بقدرته على الذوبان دون أن يترك طعماً.
  • الملح الصخري: تُطحن بلورات الملح الصخري لاستخدامه في الطهي كملح الطعام، ويُعرف باسم الهاليد، يحتوي هذا الملح على طعم مميز يمنحه للأطعمة المضاف إليها.
  • زهرة الملح: يضاف هذا الملح إلى الأطعمة كملح الطعام، ويتميز بطعمه الحساس وثمنه الباهظ.

استخدامات الملح

يُستخدم الملح بأنواعه المختلفة في العديد من المجالات حيث يدخل في تحضير الأطعمة وحفظ الأغذية كما يُصنع منه وصفاتٍ طبيعية تعالج مختلف مشاكل البشرة، ومن أبرز استخداماته الملح يُذكر ما يأتي:

  • يعالج التهاب الحلق الناتج عن الصراخ أو الإصابة بنزلات البرد، حيث يُستخدم عن طريق خلط ربع ملعقة كبيرة من الملح مع كوب من الماء الدافئ، ثم يستعمل في مضمضة الفم لعدة ثواني.
  • يعالج قرحة الفم ويخفف من الآلام الناتجة عن هذه المشكلة، حيث يُخلط ربع كوب من الماء مع ملعقة كبيرة من الملح، ويُطبق الخليط على مكان وجود القرحة وبعد عشرين ثانية يتم غسله بالماء.
  • يخفف من آلام القدمين الناتج عن ارتداء الأحذية ذات الكعوب العالية، حيث يوضع نصف كوب من الملح في وعاءٍ مناسب الحجم ويضاف إليه كمية من الماء، وتُنق الأرجل في المحلول لمدة عشر دقائق.
  • يعالج التهاب العين أو ما يُعرف بالعين الوردية، حيثُ يوضع كوب من الماء المقطر على النار ويُترك حتى يغلي، ثم يضاف إليه نصف ملعقة كبيرة من الملح، وبعد أن يبرد يتم استخدامه في غسل العين المصابة.