الفرشاة الطبيعية الفرشاةُ الطبيعيّة أفضل وأجود الأنواع في المحافظة على الفمِ والأسنان من الجراثيم والميكروبات، وهي المسواك الذي يحتوي على بعضِ الأملاح وموادّ مضادة للميكروبات، ويعدّ التسوّك ممّا حثَّت عليهِ السنة النبوية، ويقدَّمُ عادةً كهديّة ممّن أدى فريضة الحج والعمرة، وغالبًا ما يُباع أمام المساجد وفي بعض المحلات، وتختلفُ المساويك في الجودة، ويعود ذلك إلى طبيعة الأشجار التي يُستخلص منها، كما أنها تتفاوت في أسعارها تبعًا للجودة أيضًا، ويجبُ العناية بالسواك والاحتفاظ به في أكياس خاصّة حتى لا يتيبّس، كما يجب استخدامُه بطريقةٍ صحيحة وتنظيفه بعد كلّ الاستعمال، وفي هذا المقال سيتم التعرف على أجود أنواع السواك بالإضافة إلى فوائده. أنواع السواك هناك العديدُ من الأشجار التي يستخرج منها السواك والتي تنتشر في معظم بلاد العالم، ويُستحبّ استخدام السواك الرطب على اليابس؛ لأنّ السواك اليابس أحيانًا يؤذي اللثة ويجرحها، ويمكنُ استخلاص السواك من أشجار الزيتون أو النخيل أو الأراك، وغالبًا فإن السواك يستخرج من جذور شجرة الأراك، وهي شجرة دائمة الخضرة من فصيلة الآراكية، أما أنواع السواك فهي: النوع الحار ذو اللون الفاتح: وهو مفيدٌ في التخلّص من الطبقة الصفراء الموجودة على الأسنان، وهو الأكثر جودة. النوع البارد: ويأتي على شكل ألياف طريّة، وهو أقلّ جودة من النوع الحار. فوائد السواك للسواك فوائد كثيرة للفم؛ لاحتوائه على مواد مكافحة للجراثيم، حيث قال الرسول -صلى الله عليه وسلّم-: "لولا أن أشقَّ على أمّتي لأمَرتُهم بالسواكِ عندَ كلِّ صلاةٍ" (رواه البخاري ومسلم)، ومن فوائد السواك: يمنحُ الفم رائحة طيبة ويخلّصه من الروائح الكريهة؛ لاحتوائه على مادة الثيمول. يساعد على ترك الدخان ويخلص من رائحته. يخلص الفم والأسنان من الجراثيم والميكروبات؛ لاحتوائه على مادة الخردل. يقوي اللثة ويمنع نزيفها ويقي من سرطان اللثة؛ لاحتوائه على مادة التانيين. ينشط الدورة الدموية في الفم. يعالج ألم الرأس. يزيل البلغم من الفم. يخلص الأسنان من الاصفرار الموجود فيها، ويساعد في تبييض الأسنان؛ لاحتوائه على الكلور. يكافح تسوس الأسنان؛ لاحتوائه على الفلورايد. يعالج الجروح الموجودة في الفم واللثة. يسهّل عمليّة نُطق الحروف ويقوّي النطق ويخلص من بحة الصوت؛ لاحتوائه على حمص الأنيسيك، ويمكن الاستفادة منه عن طريقِ نقع السواك في الماء، وشرب ذلك الماء أو عن طريق مضغ قشور السواك. يخلص الأسنان من التكلسات واترسبات. يسهل عملية الهضم، ويساعد على فتح الشهية؛ لاحتوائه على عصارة تقضي على البكتيريا والجراثيم الموجودة في الفم، لذا فإن استعماله يسهل هضم الطعام. يساعد في فتح الشهية؛ لاحتوائه على مادة الإنثراليتون.  

أنواع السواك

أنواع السواك

بواسطة: - آخر تحديث: 24 مايو، 2018

الفرشاة الطبيعية

الفرشاةُ الطبيعيّة أفضل وأجود الأنواع في المحافظة على الفمِ والأسنان من الجراثيم والميكروبات، وهي المسواك الذي يحتوي على بعضِ الأملاح وموادّ مضادة للميكروبات، ويعدّ التسوّك ممّا حثَّت عليهِ السنة النبوية، ويقدَّمُ عادةً كهديّة ممّن أدى فريضة الحج والعمرة، وغالبًا ما يُباع أمام المساجد وفي بعض المحلات، وتختلفُ المساويك في الجودة، ويعود ذلك إلى طبيعة الأشجار التي يُستخلص منها، كما أنها تتفاوت في أسعارها تبعًا للجودة أيضًا، ويجبُ العناية بالسواك والاحتفاظ به في أكياس خاصّة حتى لا يتيبّس، كما يجب استخدامُه بطريقةٍ صحيحة وتنظيفه بعد كلّ الاستعمال، وفي هذا المقال سيتم التعرف على أجود أنواع السواك بالإضافة إلى فوائده.

أنواع السواك

هناك العديدُ من الأشجار التي يستخرج منها السواك والتي تنتشر في معظم بلاد العالم، ويُستحبّ استخدام السواك الرطب على اليابس؛ لأنّ السواك اليابس أحيانًا يؤذي اللثة ويجرحها، ويمكنُ استخلاص السواك من أشجار الزيتون أو النخيل أو الأراك، وغالبًا فإن السواك يستخرج من جذور شجرة الأراك، وهي شجرة دائمة الخضرة من فصيلة الآراكية، أما أنواع السواك فهي:

  • النوع الحار ذو اللون الفاتح: وهو مفيدٌ في التخلّص من الطبقة الصفراء الموجودة على الأسنان، وهو الأكثر جودة.
  • النوع البارد: ويأتي على شكل ألياف طريّة، وهو أقلّ جودة من النوع الحار.

فوائد السواك

للسواك فوائد كثيرة للفم؛ لاحتوائه على مواد مكافحة للجراثيم، حيث قال الرسول -صلى الله عليه وسلّم-: “لولا أن أشقَّ على أمّتي لأمَرتُهم بالسواكِ عندَ كلِّ صلاةٍ” (رواه البخاري ومسلم)، ومن فوائد السواك:

  • يمنحُ الفم رائحة طيبة ويخلّصه من الروائح الكريهة؛ لاحتوائه على مادة الثيمول.
  • يساعد على ترك الدخان ويخلص من رائحته.
  • يخلص الفم والأسنان من الجراثيم والميكروبات؛ لاحتوائه على مادة الخردل.
  • يقوي اللثة ويمنع نزيفها ويقي من سرطان اللثة؛ لاحتوائه على مادة التانيين.
  • ينشط الدورة الدموية في الفم.
  • يعالج ألم الرأس.
  • يزيل البلغم من الفم.
  • يخلص الأسنان من الاصفرار الموجود فيها، ويساعد في تبييض الأسنان؛ لاحتوائه على الكلور.
  • يكافح تسوس الأسنان؛ لاحتوائه على الفلورايد.
  • يعالج الجروح الموجودة في الفم واللثة.
  • يسهّل عمليّة نُطق الحروف ويقوّي النطق ويخلص من بحة الصوت؛ لاحتوائه على حمص الأنيسيك، ويمكن الاستفادة منه عن طريقِ نقع السواك في الماء، وشرب ذلك الماء أو عن طريق مضغ قشور السواك.
  • يخلص الأسنان من التكلسات واترسبات.
  • يسهل عملية الهضم، ويساعد على فتح الشهية؛ لاحتوائه على عصارة تقضي على البكتيريا والجراثيم الموجودة في الفم، لذا فإن استعماله يسهل هضم الطعام.
  • يساعد في فتح الشهية؛ لاحتوائه على مادة الإنثراليتون.