تعتبر السفن البحرية الحربية من أهم قطاعات الأسلحة الدولية، وقد تطورت صناعة السفن الحربية مع التقنيات الحديثة، وهناك دول تمتلك سفن حربية متقدمة جدا، وتحتل البحرية الأمريكية المرتبة الأولى عالميا حيث تمتلك الأسطول البحري الأكبر عالميا. أنواع السفن البحرية الحربية حاملات الطائرات وهي أضخم السفن البحرية، و فئة حاملات الطائرات العملاقة تمتلكها الولايات المتحدة فقط ، أما الدول الأخرى مثل روسيا و الصين و الهند و فرنسا و بريطانيا ، فهي تمتلك حاملات أخف من تلك العملاقة الأمريكية. البوارج توقف إنتاجها واستخدامها منذ الثمانينيات، واشتهرت بها الحرب العالمية الثانية، و استبدلت بالطرّادات والمدمرات. الطرّادات هي أضخم سفينة بحرية حربية بعد حاملات الطائرات ، تتميز بقدرة دفاعية هائلة و كثافة نيرانية و صاروخية شديدة، و ذلك لحماية حاملات الطائرات بشكل رئيسي، و ليس هناك إلا دولتان تمتلكان الطرادات وهما الولايات المتحدة وروسيا، بسبب ارتفاع تكلفتها سواء في التصنيع أو في التشغيل والصيانة. المُدمّرات تمتلكها فقط الولايات المتحدة، روسيا، الصين، فرنسا، بريطانيا، إيطاليا، اليابان، كوريا الجنوبية، تايلاند، كندا، و استراليا، و تُعد ثالث أضخم سفينة بحرية حربية بعد الحاملة والطرّاد، وتتميز هي أيضا بقدرة دفاعية هائلة و كثافة نيرانية و صاروخية شديدة،  ولكن حمولتها أقل من الطراد، وهي أيضا ذات تكاليف مرتفعة جدا سواء لتصنيعها أو تشغيلها و صيانتها. الفرقاطات هي نسخة مصغرة من المدمرة ولكن بحمولة وكثافة نيرانية وصاروخية أقل، و تعد الفرقاطة رابع أضخم سفينة بحرية حربية، كلفة تصنيعها وتشغيلها وصيانتها تعتبر اقتصادية نسبة للأنواع السابقة، خاصة بالنسبة للدول التي لا تستطيع اقتناء المدمرات. الكورفيتات هي النسخة المُصغّرة من الفرقاطة، و تتميز بتكلفة اقتصادية في تصنيعها وتشغيلها و صيانتها،  وهي النوع الأكثر انتشارا في البحريات التي لا تمتلك القدرة على تشغيل الفرقاطات أو الدول التي تمتلك شواطئ تطل على بحر ليس كبير العمق. لنشات الصواريخ الهجومية السريعة وهي السفن المسؤولة عن حماية النقاط البحرية الحساسة في الدولة، مثل الموانىء والمناطق الملاحية الحيوية في نطاق مياه الدولة الاقليمية، وتمثل خطورة شديدة على السفن البحرية الضخمة، كون تسليحها يتركز على الصواريخ المضادة للسفن، و هي ذات سرعة عالية و لها قدرة على المناورة السريعة لصغر حجمها. زوارق الدورية الصاروخية تمثل الزوارق الدورية الصاروخية خط الدفاع الثاني ضد السفن المهاجمة بعد لنشات الصواريخ الهجومية، و هي عبارة عن زوارق متخصصة في الدورية البحرية في المياه الضحلة، و لها حمولة تسليحية أقل من اللنشات الهجومية زوارق الدورية والمرور الساحلي وهي زوارق مسؤولة عن الأمن الساحلي، كمكافحة عمليات التهريب و تجارة الأسلحة والهجرة غير الشرعية، و يقتصر تسليحها على الرشاشات الثقيلة و قواذف القنابل أو قواذف الصواريخ الخفيفة . حاملات الطائرات المضادة للغواصات تم إنتاج هذا النوع من الحاملات أثناء الحرب الباردة ، وهي نوع من حاملات الطائرات الصغيرة دورها ملاحقة وتدمير الغواصات، وتحمل طائرات مروحية محملة بطوربيدات تقوم بمعارضة و تدمير الغواصة التي تجدها و من ثم تعود إلى حاملة الطائرات مرة أخرى، تملكها عدة دول كالبحرية الأمريكية و البرازيل و فرنسا و اليابان و اسبانيا و غيرها. اقرأ أيضا: مزايا طائرة الرئاسة الأمريكية نوع الوقود المستخدم للطائرات المراجع: 1  2

أنواع السفن البحرية الحربية

أنواع السفن البحرية الحربية

بواسطة: - آخر تحديث: 25 يناير، 2017

تصفح أيضاً

تعتبر السفن البحرية الحربية من أهم قطاعات الأسلحة الدولية، وقد تطورت صناعة السفن الحربية مع التقنيات الحديثة، وهناك دول تمتلك سفن حربية متقدمة جدا، وتحتل البحرية الأمريكية المرتبة الأولى عالميا حيث تمتلك الأسطول البحري الأكبر عالميا.

أنواع السفن البحرية الحربية

  • حاملات الطائرات
    وهي أضخم السفن البحرية، و فئة حاملات الطائرات العملاقة تمتلكها الولايات المتحدة فقط ، أما الدول الأخرى مثل روسيا و الصين و الهند و فرنسا و بريطانيا ، فهي تمتلك حاملات أخف من تلك العملاقة الأمريكية.
  • البوارج
    توقف إنتاجها واستخدامها منذ الثمانينيات، واشتهرت بها الحرب العالمية الثانية، و استبدلت بالطرّادات والمدمرات.
  • الطرّادات
    هي أضخم سفينة بحرية حربية بعد حاملات الطائرات ، تتميز بقدرة دفاعية هائلة و كثافة نيرانية و صاروخية شديدة، و ذلك لحماية حاملات الطائرات بشكل رئيسي، و ليس هناك إلا دولتان تمتلكان الطرادات وهما الولايات المتحدة وروسيا، بسبب ارتفاع تكلفتها سواء في التصنيع أو في التشغيل والصيانة.
  • المُدمّرات
    تمتلكها فقط الولايات المتحدة، روسيا، الصين، فرنسا، بريطانيا، إيطاليا، اليابان، كوريا الجنوبية، تايلاند، كندا، و استراليا، و تُعد ثالث أضخم سفينة بحرية حربية بعد الحاملة والطرّاد، وتتميز هي أيضا بقدرة دفاعية هائلة و كثافة نيرانية و صاروخية شديدة،  ولكن حمولتها أقل من الطراد، وهي أيضا ذات تكاليف مرتفعة جدا سواء لتصنيعها أو تشغيلها و صيانتها.
  • الفرقاطات
    هي نسخة مصغرة من المدمرة ولكن بحمولة وكثافة نيرانية وصاروخية أقل، و تعد الفرقاطة رابع أضخم سفينة بحرية حربية، كلفة تصنيعها وتشغيلها وصيانتها تعتبر اقتصادية نسبة للأنواع السابقة، خاصة بالنسبة للدول التي لا تستطيع اقتناء المدمرات.
  • الكورفيتات
    هي النسخة المُصغّرة من الفرقاطة، و تتميز بتكلفة اقتصادية في تصنيعها وتشغيلها و صيانتها،  وهي النوع الأكثر انتشارا في البحريات التي لا تمتلك القدرة على تشغيل الفرقاطات أو الدول التي تمتلك شواطئ تطل على بحر ليس كبير العمق.
  • لنشات الصواريخ الهجومية السريعة
    وهي السفن المسؤولة عن حماية النقاط البحرية الحساسة في الدولة، مثل الموانىء والمناطق الملاحية الحيوية في نطاق مياه الدولة الاقليمية، وتمثل خطورة شديدة على السفن البحرية الضخمة، كون تسليحها يتركز على الصواريخ المضادة للسفن، و هي ذات سرعة عالية و لها قدرة على المناورة السريعة لصغر حجمها.
  • زوارق الدورية الصاروخية
    تمثل الزوارق الدورية الصاروخية خط الدفاع الثاني ضد السفن المهاجمة بعد لنشات الصواريخ الهجومية، و هي عبارة عن زوارق متخصصة في الدورية البحرية في المياه الضحلة، و لها حمولة تسليحية أقل من اللنشات الهجومية
  • زوارق الدورية والمرور الساحلي
    وهي زوارق مسؤولة عن الأمن الساحلي، كمكافحة عمليات التهريب و تجارة الأسلحة والهجرة غير الشرعية، و يقتصر تسليحها على الرشاشات الثقيلة و قواذف القنابل أو قواذف الصواريخ الخفيفة .
  • حاملات الطائرات المضادة للغواصات
    تم إنتاج هذا النوع من الحاملات أثناء الحرب الباردة ، وهي نوع من حاملات الطائرات الصغيرة دورها ملاحقة وتدمير الغواصات، وتحمل طائرات مروحية محملة بطوربيدات تقوم بمعارضة و تدمير الغواصة التي تجدها و من ثم تعود إلى حاملة الطائرات مرة أخرى، تملكها عدة دول كالبحرية الأمريكية و البرازيل و فرنسا و اليابان و اسبانيا و غيرها.

اقرأ أيضا:
مزايا طائرة الرئاسة الأمريكية
نوع الوقود المستخدم للطائرات

المراجع: 1  2