البحث عن مواضيع

الخطاب الإشهاري هو نوع من الخطابات التي يستخدمها الناس في المجالات المختلفة، سواء كانت تعليمية أو تجارية أو إعلامية أو غيرها، ويعمل على توضيح مفاهيم ومعلومات لم يكن يعرفها الأشخاص المستهدفين من الخطاب، وهو عبارة عن نص مكتوب، يحتوي على مجموعة فقرات، يرّتبها الفرد ويحفظها لإلقائها على مسامع الأفراد المستهدفين، ويساعد الخطاب على تحقيق فوائد مختلفة من خلال إشهار السلع مثلاً، أو تحقيق فائدة معينة من الخطاب، ويوجد للخطاب أشكال مختلفة، إما مسموع عن طريق الراديو والتلفاز، أو مكتوب عن طريق المجلات والجرائد أو الملصقات الموجودة في الأماكن العامة. عناصر الخطاب الإشهاري المرسل: وهو الذي يكتب الخطاب وتزويده بما يحتاج من مواد إشهارية لازمة للموضوع، وبعد ذلك يقوم بإلقائه وإرساله إلى المستهدفين (المتلقي)، وهم الأشخاص الّذين يساعدوا من خلال معرفة طبيعتهم على كيفية كتابة الخطاب. المتلقي أو المرسل إليه: وهو ثاني عناصر الخطاب الإشهاري، وهو من يكون مقصود من عملية الإشهار، ولا تتم هذه العملية بدونه، ويعمل على تحقيق الهدف الأساسي الذي يخطط له المرسل. المقام: العلاقة بين المرسل والمتلقي لا يمكن أن تتم بشكل عشوائي وبدون ترتيب، بل يتم بالشكل الذي يقتضيه المقام وظروف الخطاب وأحواله المختلفة، التي تؤثر على عملية الإنتاج والإرسال والاستقبال، وما يحتاجه من خصائص لغوية وخصائص غير لغوية. وسيلة التبليغ: وهي الوسيلة التي يستعمل المرسل في توصيل خطابه إلى المتلقّي، وإمّا ان تكون مسموعة بواسطة التلفاز أو الراديو، أو مكتوبة مثل الملصقات والجرائد والمطبوعات. أنواع الخطاب الإشهاري خطاب إشهاري سياسي: يهتم بالتعبير عن الرأي ووجهات النظر المختلفة، والمحاولة في التأثير على الرأي العام، من خلال تقديم رأي على أنه الأفضل والأحسن من بين الآراء الأخرى. خطاب إشهاري تجاري: يهتم بالمؤسسات التجارية والاستثمارية، من خلال المنافسات التي تحدث بينهم، فاستراتيجيات الإشهار مرتبطة مع استراتيجيات التسويق. خطاب إشهاري اجتماعي: يهدف إلى تقديم منفعة عامة أو خدمة للمجتمع، مثل الدعوة للوقاية من بعض الأمراض الشائعة، أو تقديم نصائح للمزارعين مثلاً، وغيرها من الأمور التي تعود على المجتمع بالمنفعة. أشكال الخطاب الإشهاري إشهار مسموع: ويكون من خلال الكلام المسموع في المحاضرات والندوات والإذاعات وغيرها، وهي من أقدم أشكال الإشهار التي استخدمها الناس، وتتميز بطريقة تأثير الصوت على المتلقي من خلال نبرات الصوت والحركات وتخفيض الصوت وإعلاءه. إشهار مكتوب: وهو الشكل الثاني من أشكال الإشهار، ويكون من خلال الكتابة في المجلات والصحف والكتب ونشرات الأخبار، وهي وسيلة سريعة الانتشار بين الناس. السمعي البصري: تعد وسيلته الأساسية هي التلفاز، ويعمل هذا النوع من الخطاب على نقل الموضوع بالأداء والحركة. اقرأ أيضا: ما هو فن الخطابة كيف أحسن صوتي في الكلام ؟ ما هو الشعر العامودي ؟

أنواع الخطاب الإشهاري

أنواع الخطاب الإشهاري
بواسطة: - آخر تحديث: 22 فبراير، 2017

الخطاب الإشهاري هو نوع من الخطابات التي يستخدمها الناس في المجالات المختلفة، سواء كانت تعليمية أو تجارية أو إعلامية أو غيرها، ويعمل على توضيح مفاهيم ومعلومات لم يكن يعرفها الأشخاص المستهدفين من الخطاب، وهو عبارة عن نص مكتوب، يحتوي على مجموعة فقرات، يرّتبها الفرد ويحفظها لإلقائها على مسامع الأفراد المستهدفين، ويساعد الخطاب على تحقيق فوائد مختلفة من خلال إشهار السلع مثلاً، أو تحقيق فائدة معينة من الخطاب، ويوجد للخطاب أشكال مختلفة، إما مسموع عن طريق الراديو والتلفاز، أو مكتوب عن طريق المجلات والجرائد أو الملصقات الموجودة في الأماكن العامة.

عناصر الخطاب الإشهاري

  • المرسل:
    وهو الذي يكتب الخطاب وتزويده بما يحتاج من مواد إشهارية لازمة للموضوع، وبعد ذلك يقوم بإلقائه وإرساله إلى المستهدفين (المتلقي)، وهم الأشخاص الّذين يساعدوا من خلال معرفة طبيعتهم على كيفية كتابة الخطاب.
  • المتلقي أو المرسل إليه:
    وهو ثاني عناصر الخطاب الإشهاري، وهو من يكون مقصود من عملية الإشهار، ولا تتم هذه العملية بدونه، ويعمل على تحقيق الهدف الأساسي الذي يخطط له المرسل.
  • المقام:
    العلاقة بين المرسل والمتلقي لا يمكن أن تتم بشكل عشوائي وبدون ترتيب، بل يتم بالشكل الذي يقتضيه المقام وظروف الخطاب وأحواله المختلفة، التي تؤثر على عملية الإنتاج والإرسال والاستقبال، وما يحتاجه من خصائص لغوية وخصائص غير لغوية.
  • وسيلة التبليغ:
    وهي الوسيلة التي يستعمل المرسل في توصيل خطابه إلى المتلقّي، وإمّا ان تكون مسموعة بواسطة التلفاز أو الراديو، أو مكتوبة مثل الملصقات والجرائد والمطبوعات.

أنواع الخطاب الإشهاري

  • خطاب إشهاري سياسي:
    يهتم بالتعبير عن الرأي ووجهات النظر المختلفة، والمحاولة في التأثير على الرأي العام، من خلال تقديم رأي على أنه الأفضل والأحسن من بين الآراء الأخرى.
  • خطاب إشهاري تجاري:
    يهتم بالمؤسسات التجارية والاستثمارية، من خلال المنافسات التي تحدث بينهم، فاستراتيجيات الإشهار مرتبطة مع استراتيجيات التسويق.
  • خطاب إشهاري اجتماعي:
    يهدف إلى تقديم منفعة عامة أو خدمة للمجتمع، مثل الدعوة للوقاية من بعض الأمراض الشائعة، أو تقديم نصائح للمزارعين مثلاً، وغيرها من الأمور التي تعود على المجتمع بالمنفعة.

أشكال الخطاب الإشهاري

  • إشهار مسموع:
    ويكون من خلال الكلام المسموع في المحاضرات والندوات والإذاعات وغيرها، وهي من أقدم أشكال الإشهار التي استخدمها الناس، وتتميز بطريقة تأثير الصوت على المتلقي من خلال نبرات الصوت والحركات وتخفيض الصوت وإعلاءه.
  • إشهار مكتوب:
    وهو الشكل الثاني من أشكال الإشهار، ويكون من خلال الكتابة في المجلات والصحف والكتب ونشرات الأخبار، وهي وسيلة سريعة الانتشار بين الناس.
  • السمعي البصري:
    تعد وسيلته الأساسية هي التلفاز، ويعمل هذا النوع من الخطاب على نقل الموضوع بالأداء والحركة.

اقرأ أيضا:
ما هو فن الخطابة
كيف أحسن صوتي في الكلام ؟
ما هو الشعر العامودي ؟