أمراض الصيف يعد هذا الفصل موسمًا للمشاكل، حيث يحمل معه العديد من الأمراض التي تصيب الصغار والكبار مثل: ارتفاع درجات الحرارة والشعور بالخمول ونظرًا للحالة الجوية المرتبطة به، تنتشر أنواع متعددة من الأمراض وقد ترتبط هذه الاعتلالات ببعض السلوكيات الخاطئة أو بسبب طبيعة الجو السائد، وفي هذا المقال سيتم عرض مجموعة من تلك أمراض الصيف الأكثر انتشارًا. أسباب انتشار أمراض الصيف تظهر العديد من الأسباب التي تؤدي إلى انتشار الأمراض في هذه الفترة من السنة ومنها: ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة. حبوب اللقاح التي تنتقل بفعل الرياح من الأزهار والأشجار. الأتربة المنتشرة في الجو. البكتيريا التي تنمو وتتكاثر في الأغذية بفعل الجو الخانق وارتفاع منسوب الرطوبة. إهمال النظافة الشخصية مثل الاستحمام وغسل اليدين. شرب السوائل الباردة دفعة واحدة. أمراض الصيف الأكثر انتشارًا الأمراض التنفسية: أوضحت الدراسات والاحصائيات أن ارتفاع درجة الحرارة تودي بأرواح العديد من الأشخاص وخاصةً كبار السن، حيث إن انتقال حبوب اللقاح والفيروسات تعمل على زيادة الامراض التنفسية والربو والحساسية ونزلات البرد والإنفلونزا. الإسهال المرتبط بالصيف والدوسنتاريا: يصاب بهذا النوع من الأمراض الأطفال في الأعوام الأولى من أعمارهم، ويكون السبب الرئيس هو الالتهابات المعوية وقد بينت الاحصائيات أن 50% من الوفيات بين الأطفال في عامهم الاول تكون بسبب النزلات المعوية الحادة. الأمراض الجلدية: تنتشر الدمامل والحروق والشرى والالتهابات الجلدية؛ بسبب الارتفاع الشديد للحرارة وزيادة نسبة التعرق، فتزيد الحاجة إلى الحك وظهور البقع البيضاء على الجلد. حساسية الأنف: يصاب الانف بالحساسية بسبب تعرضه لالتهاب المجاري التنفسية؛ وذلك لأسباب عديدة منها الغبار والأتربة وحبوب اللقاح ومخالطة الحيوانات التي تكسوها الفراء وتستمر تلك الحساسية لفترات طويلة ومن الملاحظ أن يرافقها ارتفاع في درجات الحرارة. أمراض العيون: يظهر الرمد الربيعي في تلك الفترة من العام وهو من أكثر أمراض العيون انتشارًا، حيث يصبح المصاب غير قادر على احتمال الإضاءة، كما يقوم بالحك وفرك العين ونزول الدمع وإفرازات لزجة منها. طرق الوقاية من أمراض الصيف الإكثار من شرب السوائل والعصير والابتعاد قدر الإمكان عن المشروبات الغازية لأنها تضر بالجهاز الهضمي. الاهتمام بالنظافة الشخصية، مثل غسل اليدين والاستحمام. تجنب المأكولات السريعة والمشبعة بالدهون خاصةً للأطفال. حفظ الاطعمة بشكلٍ صحيح في الثلاجة وعدم تركها خارجها وذلك لأن درجات الحرارة المرتفعة تساعد في افسادها. الابتعاد عن المسابح المشكوك في نظافتها. استخدام النظارات الشمسية؛ لأنها تحافظ على صحة العين. ارتداء ملابس قطنية فضفاضة وتجنب الألبسة الضيقة. استعمال مساحيق تجميل مضادة للالتهاب، بالإضافة إلى مضادات التعرق.

أمراض الصيف الأكثر انتشاراً

أمراض الصيف الأكثر انتشاراً

بواسطة: - آخر تحديث: 23 أبريل، 2018

أمراض الصيف

يعد هذا الفصل موسمًا للمشاكل، حيث يحمل معه العديد من الأمراض التي تصيب الصغار والكبار مثل: ارتفاع درجات الحرارة والشعور بالخمول ونظرًا للحالة الجوية المرتبطة به، تنتشر أنواع متعددة من الأمراض وقد ترتبط هذه الاعتلالات ببعض السلوكيات الخاطئة أو بسبب طبيعة الجو السائد، وفي هذا المقال سيتم عرض مجموعة من تلك أمراض الصيف الأكثر انتشارًا.

أسباب انتشار أمراض الصيف

تظهر العديد من الأسباب التي تؤدي إلى انتشار الأمراض في هذه الفترة من السنة ومنها:

  • ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة.
  • حبوب اللقاح التي تنتقل بفعل الرياح من الأزهار والأشجار.
  • الأتربة المنتشرة في الجو.
  • البكتيريا التي تنمو وتتكاثر في الأغذية بفعل الجو الخانق وارتفاع منسوب الرطوبة.
  • إهمال النظافة الشخصية مثل الاستحمام وغسل اليدين.
  • شرب السوائل الباردة دفعة واحدة.

أمراض الصيف الأكثر انتشارًا

  • الأمراض التنفسية: أوضحت الدراسات والاحصائيات أن ارتفاع درجة الحرارة تودي بأرواح العديد من الأشخاص وخاصةً كبار السن، حيث إن انتقال حبوب اللقاح والفيروسات تعمل على زيادة الامراض التنفسية والربو والحساسية ونزلات البرد والإنفلونزا.
  • الإسهال المرتبط بالصيف والدوسنتاريا: يصاب بهذا النوع من الأمراض الأطفال في الأعوام الأولى من أعمارهم، ويكون السبب الرئيس هو الالتهابات المعوية وقد بينت الاحصائيات أن 50% من الوفيات بين الأطفال في عامهم الاول تكون بسبب النزلات المعوية الحادة.
  • الأمراض الجلدية: تنتشر الدمامل والحروق والشرى والالتهابات الجلدية؛ بسبب الارتفاع الشديد للحرارة وزيادة نسبة التعرق، فتزيد الحاجة إلى الحك وظهور البقع البيضاء على الجلد.
  • حساسية الأنف: يصاب الانف بالحساسية بسبب تعرضه لالتهاب المجاري التنفسية؛ وذلك لأسباب عديدة منها الغبار والأتربة وحبوب اللقاح ومخالطة الحيوانات التي تكسوها الفراء وتستمر تلك الحساسية لفترات طويلة ومن الملاحظ أن يرافقها ارتفاع في درجات الحرارة.
  • أمراض العيون: يظهر الرمد الربيعي في تلك الفترة من العام وهو من أكثر أمراض العيون انتشارًا، حيث يصبح المصاب غير قادر على احتمال الإضاءة، كما يقوم بالحك وفرك العين ونزول الدمع وإفرازات لزجة منها.

طرق الوقاية من أمراض الصيف

  • الإكثار من شرب السوائل والعصير والابتعاد قدر الإمكان عن المشروبات الغازية لأنها تضر بالجهاز الهضمي.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية، مثل غسل اليدين والاستحمام.
  • تجنب المأكولات السريعة والمشبعة بالدهون خاصةً للأطفال.
  • حفظ الاطعمة بشكلٍ صحيح في الثلاجة وعدم تركها خارجها وذلك لأن درجات الحرارة المرتفعة تساعد في افسادها.
  • الابتعاد عن المسابح المشكوك في نظافتها.
  • استخدام النظارات الشمسية؛ لأنها تحافظ على صحة العين.
  • ارتداء ملابس قطنية فضفاضة وتجنب الألبسة الضيقة.
  • استعمال مساحيق تجميل مضادة للالتهاب، بالإضافة إلى مضادات التعرق.