الرياضة تعدُّ الرياضة من الأمور المهمّة التي تفيدُ جسمَ الإنسان وتحافظُ على صحته، وذلك عند ممارستها بشكلٍ مستمرّ، فالرياضة تحفّزُ أجهزة وأعضاء الجسم المختلفة على أداء وظائفها على أكمل وجه، الأمر الذي يُسهم في حمايته من الإصابة بالعديد من الأمراض، ويمنحه اللياقة والرشاقة ويخلّصه من الكسل والضغط والتوتر، ويُذكضر أنّ ممارسة أي نوع من الرياضة في شهر رمضان المبارك من الأمور بالغة الأهمية، حيث إنها ترفع كفاءة الجسم وتمنحه المزيد من الحيوية والنشاط، وسيتم التحدث عن أفضل وقت للرياضة في رمضان في هذا المقال. أفضل وقت للرياضة في رمضان قد يمتنع البعض عن ممارسة الرياضة في شهر رمضان المبارك اعتقادًا منه أنّ هذا النشاط البدني يزيد من تعب الجسم وإرهاقه، وهذا الاعتقاد خاطئ فممارسة أي نشاط حركي يقضي على الإجهاد والخمول ويزيد من نشاط الجسم، وتاليًا ذِكرُ أفضل وقت للرياضة في رمضان: الصباح الباكر: أفضل وقت للرياضة في رمضان للأفراد الذين يودون الحفاظ على لياقتهم البدنية هو في الصباح الباكر قبل أن تشتد درجة الحرارة، ويجب في هذا الوقت ممارسة رياضة المشي لمدة تتراوح من ثلاثين دقيقة إلى خمسٍ وأربعين دقيقة. قبل الإفطار بساعة: ممارسة أي نوع من الرياضة قبل الإفطار بساعة يفيد الأفراد الذين يرغبون بفقدان الوزن الزائد، ويجب القيام بالنشاط البدني لمدة ستين دقيقة؛ لمساعدة الجسم على حرق كميات كبيرة من الدهون. بعد الإفطار بثلاث ساعات: أفضل وقت للرياضة في رمضان للأشخاص الذين يرغبون في بناء عضلاتهم هو بعد الإفطار بثلاث ساعات مع الحرص على تناول المكملات الغذائية وكميات مناسبة من الأغذية، للتمكّن من الحصول على بناء الجسم بصورةٍ صحية. فوائد الرياضة في رمضان للرياضة العديد من الفوائد التي لا تحصى، وممارستها خلال الشهر الفضيل يعود على الجسم بالمنفعة الكبيرة، حيث إنّها تخلصه من الدهون المتراكمة وتنظم عمل أعضائه كافة، وسيتم ذِكر فوائد الرياضة في رمضان فيما يأتي: ممارسة الرياضة أو المجهود البدني يزيد من حاجة الجسم للطاقة الذي يحصل عليها الجهاز العضلي من الجلوكوز الموجود في الكبد، وكلما زاد المجهود زادت حاجة الجهاز العضلي للطاقة، وبذلك فإنّ كمية الجلوكوز تقلّ، مما يجعله يلجأ إلى أكسدة الأحماض الدهنية وتحليل الدهون الموجودة في الأنسجة الشحمية، وبالتالي حرق كميات كبيرة من الدهون المخزنة. تعزيز عمل الجهاز العضليّ والتخلص من وزن الجسم الزائد. زيادة إنتاج كريات الدم الحمراء، الأمر الذي يعمل على رفع من معدل الهيموجلوبين في الدم، وبالتالي إيصال الغذاء والأكسجين إلى أنحاء الجسم كافة. تحفيزُ الجسم على إنتاج كريات الدم البيضاء، ممّا يقوي الجسم ويحميه من الإصابة بالأمراض. زيادة إنتاج الصفائح الدمويّة، الأمر الذي يقلل من حدوث النزيف عند التعرض لمختلف الإصابات. تعزيز إنتاج الطاقة في الجسم، مما يساعد في تنشيط عمليات الأكسدة. تعزيز كفاءة وظائف الكبد، ممّا يُنشط عمليّة الأيض التي تُعرف بعملية التمثيل الغذائيّ. تحفيز أداء جهاز المناعة في الجسم، ممّا يحميه من الإصابة بالعديد من الأمراض. زيادة القدرة على تحمّل مشاق الصيام، فممارسةُ الرياضة في رمضان يقوي الرئة وعضلة القلب. زيادة نشاط الجسم والقضاء على الخمول. المحافظة على توازن مكوّنات الجسم التي تتمثل بالعظام والدهون والعضلات والسوائل.

أفضل وقت للرياضة في رمضان

أفضل وقت للرياضة في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: 3 يونيو، 2018

الرياضة

تعدُّ الرياضة من الأمور المهمّة التي تفيدُ جسمَ الإنسان وتحافظُ على صحته، وذلك عند ممارستها بشكلٍ مستمرّ، فالرياضة تحفّزُ أجهزة وأعضاء الجسم المختلفة على أداء وظائفها على أكمل وجه، الأمر الذي يُسهم في حمايته من الإصابة بالعديد من الأمراض، ويمنحه اللياقة والرشاقة ويخلّصه من الكسل والضغط والتوتر، ويُذكضر أنّ ممارسة أي نوع من الرياضة في شهر رمضان المبارك من الأمور بالغة الأهمية، حيث إنها ترفع كفاءة الجسم وتمنحه المزيد من الحيوية والنشاط، وسيتم التحدث عن أفضل وقت للرياضة في رمضان في هذا المقال.

أفضل وقت للرياضة في رمضان

قد يمتنع البعض عن ممارسة الرياضة في شهر رمضان المبارك اعتقادًا منه أنّ هذا النشاط البدني يزيد من تعب الجسم وإرهاقه، وهذا الاعتقاد خاطئ فممارسة أي نشاط حركي يقضي على الإجهاد والخمول ويزيد من نشاط الجسم، وتاليًا ذِكرُ أفضل وقت للرياضة في رمضان:

  • الصباح الباكر: أفضل وقت للرياضة في رمضان للأفراد الذين يودون الحفاظ على لياقتهم البدنية هو في الصباح الباكر قبل أن تشتد درجة الحرارة، ويجب في هذا الوقت ممارسة رياضة المشي لمدة تتراوح من ثلاثين دقيقة إلى خمسٍ وأربعين دقيقة.
  • قبل الإفطار بساعة: ممارسة أي نوع من الرياضة قبل الإفطار بساعة يفيد الأفراد الذين يرغبون بفقدان الوزن الزائد، ويجب القيام بالنشاط البدني لمدة ستين دقيقة؛ لمساعدة الجسم على حرق كميات كبيرة من الدهون.
  • بعد الإفطار بثلاث ساعات: أفضل وقت للرياضة في رمضان للأشخاص الذين يرغبون في بناء عضلاتهم هو بعد الإفطار بثلاث ساعات مع الحرص على تناول المكملات الغذائية وكميات مناسبة من الأغذية، للتمكّن من الحصول على بناء الجسم بصورةٍ صحية.

فوائد الرياضة في رمضان

للرياضة العديد من الفوائد التي لا تحصى، وممارستها خلال الشهر الفضيل يعود على الجسم بالمنفعة الكبيرة، حيث إنّها تخلصه من الدهون المتراكمة وتنظم عمل أعضائه كافة، وسيتم ذِكر فوائد الرياضة في رمضان فيما يأتي:

  • ممارسة الرياضة أو المجهود البدني يزيد من حاجة الجسم للطاقة الذي يحصل عليها الجهاز العضلي من الجلوكوز الموجود في الكبد، وكلما زاد المجهود زادت حاجة الجهاز العضلي للطاقة، وبذلك فإنّ كمية الجلوكوز تقلّ، مما يجعله يلجأ إلى أكسدة الأحماض الدهنية وتحليل الدهون الموجودة في الأنسجة الشحمية، وبالتالي حرق كميات كبيرة من الدهون المخزنة.
  • تعزيز عمل الجهاز العضليّ والتخلص من وزن الجسم الزائد.
  • زيادة إنتاج كريات الدم الحمراء، الأمر الذي يعمل على رفع من معدل الهيموجلوبين في الدم، وبالتالي إيصال الغذاء والأكسجين إلى أنحاء الجسم كافة.
  • تحفيزُ الجسم على إنتاج كريات الدم البيضاء، ممّا يقوي الجسم ويحميه من الإصابة بالأمراض.
  • زيادة إنتاج الصفائح الدمويّة، الأمر الذي يقلل من حدوث النزيف عند التعرض لمختلف الإصابات.
  • تعزيز إنتاج الطاقة في الجسم، مما يساعد في تنشيط عمليات الأكسدة.
  • تعزيز كفاءة وظائف الكبد، ممّا يُنشط عمليّة الأيض التي تُعرف بعملية التمثيل الغذائيّ.
  • تحفيز أداء جهاز المناعة في الجسم، ممّا يحميه من الإصابة بالعديد من الأمراض.
  • زيادة القدرة على تحمّل مشاق الصيام، فممارسةُ الرياضة في رمضان يقوي الرئة وعضلة القلب.
  • زيادة نشاط الجسم والقضاء على الخمول.
  • المحافظة على توازن مكوّنات الجسم التي تتمثل بالعظام والدهون والعضلات والسوائل.