شد أعصاب الرأس يُعرف شد أعصاب الرأس بأنه الشعور بالصداع العصبي أو التوتري الناتج عن التعرض لضغوطات عصبية شديدة وتوتر قوي، وتتراوح شدة هذا الصداع ما بين الخفيف والمتوسط والحاد، والجدير بالذكر أن هذا لا يعتبر مرضاً بحد ذاته، وإنما عرض يُشير إلى العديد من الأمراض العضوية أو الحالات النفسية، وقد يشمل شد أعصاب الرأس جميع أجزاء الرأس فيشعر المصاب بالصداع في جميع أنحاء رأسه، أو قد يكون في جزء منه كمقدمة الرأس أو خلفه أو حتى قد يكون نصفياً، فيما يُسمى بالصداع النصفي، وقد يكون الألم ممتداً ليشمل الرقبة والكتفين، أما مدته فتتراوح من ساعة إلى عدة أيام. أسباب شد أعصاب الرأس تعرض الرأس لإصابة نتيجة كدمة أو جرح قطعي أو حادث ما. التعرض لضغط نفسي شديد. تقلص عضلات الرأس بدرجة كبيرة. شدة خفقان الشرايين التي تغذي فروة الرأس. احتقان الجيوب الأنفية أو الإصابة بأمراض البرد. الإصابة بالنوبات التحسسية. توتر العين أو إصابتها بأمراضٍ مختلفة. وجود ورم في الدماغ. وجود خلل في القلب أو الأوعية الدموية. الإصابة بضربات الشمس. الإفراط في التدخين وشرب المواد المخدرة والمشروبات الكحولية. التعرض للجوع الشديد والصيام لساعات طويلة. الانقطاع عن المواد التي يُدمن عليها الجسم مثل النيكوتين والكافيين. أعراض شد أعصاب الرأس على العكس من أنواع آلام الرأس الأخرى التي يُصاحبها تشوش الرؤية وزغللة العينين، وحساسية تجاه الأضواء الساطعة، والشعور بالغثيان والتقيؤ، ويحدث هذا العرض في الحالات الشديدة، في كما يلي: الشعور بألم في الرأس ويُصاحبه ألم في العنق أيضاً، وفي كثيرٍ من الأحيان يشعر المريض بألم في مؤخرة الرأس مع عدم الإحساس بوجود نبض أو خفقان، ويُصاحبه أيضاً توتر وألم في عضلات الوجه. الدوخة وعدم القدرة على الاتزان. الشعور بوجود ألم على شكل عصبة محيطة بالرأس وتحديداً عند الجبهة. فقدان القدرة على التركيز. الشعور بالضيق والانزعاج. تنميل وخدر في اليدين والرجلين. علاج شد أعصاب الرأس يُمكن علاجه بطرقٍ عدة أهمها ما يلي: تناول العقاقير المسكنة دون وصفة طبية مثل عقار الإيبوبروفين وعقار الأسبرين. الخلود للراحة بعض الوقت والاسترخاء. التخلص من الضغط النفسي والشد العصبي والاكتئاب، وتجنب الغضب قدر الإمكان، وعدم التعرض للتعب الجسدي والإجهاد العنيف. تجنب تعريض الجسم للجوع لساعات طويلة. ممارسة تمارين التنفس ببطء واليوغا "رياضة التأمل". الاعتماد على ما يُعرف بأسلوب التغذية المرتدة، والذي تم فيه الاعتماد على تناول المريض لأصناف معينة من الطعام لتقليل توتر الشرايين وتهدئة الأعصاب. الفيديو التالي يوضح أبرز أعراض شد أعصاب الرأس:

أعراض شد أعصاب الرأس

أعراض شد أعصاب الرأس

بواسطة: - آخر تحديث: 26 فبراير، 2018

تصفح أيضاً

شد أعصاب الرأس

يُعرف شد أعصاب الرأس بأنه الشعور بالصداع العصبي أو التوتري الناتج عن التعرض لضغوطات عصبية شديدة وتوتر قوي، وتتراوح شدة هذا الصداع ما بين الخفيف والمتوسط والحاد، والجدير بالذكر أن هذا لا يعتبر مرضاً بحد ذاته، وإنما عرض يُشير إلى العديد من الأمراض العضوية أو الحالات النفسية، وقد يشمل شد أعصاب الرأس جميع أجزاء الرأس فيشعر المصاب بالصداع في جميع أنحاء رأسه، أو قد يكون في جزء منه كمقدمة الرأس أو خلفه أو حتى قد يكون نصفياً، فيما يُسمى بالصداع النصفي، وقد يكون الألم ممتداً ليشمل الرقبة والكتفين، أما مدته فتتراوح من ساعة إلى عدة أيام.

أسباب شد أعصاب الرأس

  • تعرض الرأس لإصابة نتيجة كدمة أو جرح قطعي أو حادث ما.
  • التعرض لضغط نفسي شديد.
  • تقلص عضلات الرأس بدرجة كبيرة.
  • شدة خفقان الشرايين التي تغذي فروة الرأس.
  • احتقان الجيوب الأنفية أو الإصابة بأمراض البرد.
  • الإصابة بالنوبات التحسسية.
  • توتر العين أو إصابتها بأمراضٍ مختلفة.
  • وجود ورم في الدماغ.
  • وجود خلل في القلب أو الأوعية الدموية.
  • الإصابة بضربات الشمس.
  • الإفراط في التدخين وشرب المواد المخدرة والمشروبات الكحولية.
  • التعرض للجوع الشديد والصيام لساعات طويلة.
  • الانقطاع عن المواد التي يُدمن عليها الجسم مثل النيكوتين والكافيين.

أعراض شد أعصاب الرأس

على العكس من أنواع آلام الرأس الأخرى التي يُصاحبها تشوش الرؤية وزغللة العينين، وحساسية تجاه الأضواء الساطعة، والشعور بالغثيان والتقيؤ، ويحدث هذا العرض في الحالات الشديدة، في كما يلي:

  • الشعور بألم في الرأس ويُصاحبه ألم في العنق أيضاً، وفي كثيرٍ من الأحيان يشعر المريض بألم في مؤخرة الرأس مع عدم الإحساس بوجود نبض أو خفقان، ويُصاحبه أيضاً توتر وألم في عضلات الوجه.
  • الدوخة وعدم القدرة على الاتزان.
  • الشعور بوجود ألم على شكل عصبة محيطة بالرأس وتحديداً عند الجبهة.
  • فقدان القدرة على التركيز.
  • الشعور بالضيق والانزعاج.
  • تنميل وخدر في اليدين والرجلين.

علاج شد أعصاب الرأس

يُمكن علاجه بطرقٍ عدة أهمها ما يلي:

  • تناول العقاقير المسكنة دون وصفة طبية مثل عقار الإيبوبروفين وعقار الأسبرين.
  • الخلود للراحة بعض الوقت والاسترخاء.
  • التخلص من الضغط النفسي والشد العصبي والاكتئاب، وتجنب الغضب قدر الإمكان، وعدم التعرض للتعب الجسدي والإجهاد العنيف.
  • تجنب تعريض الجسم للجوع لساعات طويلة.
  • ممارسة تمارين التنفس ببطء واليوغا “رياضة التأمل”.
  • الاعتماد على ما يُعرف بأسلوب التغذية المرتدة، والذي تم فيه الاعتماد على تناول المريض لأصناف معينة من الطعام لتقليل توتر الشرايين وتهدئة الأعصاب.

الفيديو التالي يوضح أبرز أعراض شد أعصاب الرأس: