البحث عن مواضيع

سرطان نخاع العظم هو أحد أنواع مرض السرطان وهو مرض خبيث تنمو فيه خلايا جسم الإنسان بشكل غير طبيعي، فيهاجم أماكن تصنيع الخلايا، ويفتك بها بدلا من أن تنمو خلايا طبيعية، تنمو خلايا خبيثة وتتكاثر وإذا انتشرت في أنحاء الجسم المختلفة يصعب السيطرة عليها و تؤدي بالإنسان إلى الوفاة في كثير من الأحيان. نخاع العظم نسيج لين موجود داخل العظام، يشكل 4.5% من وزن الجسم، و فيه تتكون خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية  وينقسم لنوعان:- نخاع العظم الأحمر: وتتكون فيه خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية. نخاع الدم الأصفر: وتتكون فيه جزيئات الدهون لذا يعتبر مخزناً للطاقة. سرطان نخاع العظم سرطان يصيب نوعاً معيناً من خلايا الدم، وهي بلازما الدم( تعمل على انتاج وتصنيع خلايا مضادة لتحمي الجسم من العدوى) وبالرغم من أنه يصيب العظام إلا أنه لا يعتبر سرطان عظام . الأعراض: العدوى: يكون المريض أكثر عرضة للإصابة بعدوى الأمراض المختلفة و تعتبر العدوى سبباً رئيسياً للوفاة في مراحل متقدمه من المرض. فقر الدم: يعد فقر الدم أحد الأعراض المهمة للمرض. ألم وتورمات وكسور في الهيكل العظمي قد تصل أحياناً لشلل نصفي.  الفشل الكلوي: يكون المرض مصحوباً بفشل كلوي غالباً. الشعور بالدوار والدوخة والطنين في الأذن. فشل مزمن في عضلة القلب. ضعف وارهاق عام في الجسم. الأسباب: لا يزال السبب الدقيق للمرض مجهولاً، إلا ان العلماء يخمنون بعض الاسباب التي من الممكن ان تسبب المرض وهي: ضعف الجهاز المناعي في جسم الإنسان. بعض العوامل الوراثية. انواع محددة من الفيروسات، والتعرض لبعض انواع من الكيماويات و الأشعة. التشخيص: للحصول على تشخيص دقيق للمرض يقوم الأطباء بإجراء سلسلة فحوصات للمريض تتضمن: فحوصات الدم: وتشمل فحوصات الكلى ومستوى الكالسيوم في الدم وتعداد الدم الكامل. فحص البول: وذلك للتأكد من وجود بروتين يسمى بروتين(بينس جونز). تصوير العظام المختلفة في الجسم بصورة أشعة سينية بما فيها عظام الجمجمة والعمود الفقري والعظم الطويل للبحث عن إصابات بالمرض في عظام الجسم. أخذ صور رنين مغناطيسي للمرضى الذين يعانون من ألم الظهر. العلاج: من الصعب جداً أن يشفى المرضى المصابون بسرطان نخاع العظم شفائاً تاماً، إلا أنه هناك بعض الإجراءات التي تساعد المرضى للعودة لحياتهم الطبيعية مع العلاج ومنها: يستخدم الأطباء دواء يسمى (bisphosphonates) يساعد على استعادة البنية السليمة للعظام, وتعطى كل أربعة أسابيع. العلاج الكيميائي: حيث تكون الجرعة مكونة من ثلاثة مركبات منها ليناليدوميد. العلاج الإشعاعي: يستخدم لقتل الخلايا المريضة بالسرطان، وتقليص حجم الورم. زراعة الخلايا الجذعية المكونة للدم: يشمل ادخال خلايا سليمة واستبدالها بالخلايا المصابة بالسرطان. اقرأ أيضا: أعراض سرطان المريء اعراض سرطان الغدة الدرقية أعراض سرطان الطحال

أعراض سرطان نخاع العظم

أعراض سرطان نخاع العظم
بواسطة: - آخر تحديث: 30 أكتوبر، 2016

سرطان نخاع العظم هو أحد أنواع مرض السرطان وهو مرض خبيث تنمو فيه خلايا جسم الإنسان بشكل غير طبيعي، فيهاجم أماكن تصنيع الخلايا، ويفتك بها بدلا من أن تنمو خلايا طبيعية، تنمو خلايا خبيثة وتتكاثر وإذا انتشرت في أنحاء الجسم المختلفة يصعب السيطرة عليها و تؤدي بالإنسان إلى الوفاة في كثير من الأحيان.

نخاع العظم
نسيج لين موجود داخل العظام، يشكل 4.5% من وزن الجسم، و فيه تتكون خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية  وينقسم لنوعان:-

  • نخاع العظم الأحمر: وتتكون فيه خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية.
  • نخاع الدم الأصفر: وتتكون فيه جزيئات الدهون لذا يعتبر مخزناً للطاقة.

سرطان نخاع العظم

سرطان يصيب نوعاً معيناً من خلايا الدم، وهي بلازما الدم( تعمل على انتاج وتصنيع خلايا مضادة لتحمي الجسم من العدوى) وبالرغم من أنه يصيب العظام إلا أنه لا يعتبر سرطان عظام .

الأعراض:

  • العدوى: يكون المريض أكثر عرضة للإصابة بعدوى الأمراض المختلفة و تعتبر العدوى سبباً رئيسياً للوفاة في مراحل متقدمه من المرض.
  • فقر الدم: يعد فقر الدم أحد الأعراض المهمة للمرض.
  • ألم وتورمات وكسور في الهيكل العظمي قد تصل أحياناً لشلل نصفي.
  •  الفشل الكلوي: يكون المرض مصحوباً بفشل كلوي غالباً.
  • الشعور بالدوار والدوخة والطنين في الأذن.
  • فشل مزمن في عضلة القلب.
  • ضعف وارهاق عام في الجسم.

الأسباب:
لا يزال السبب الدقيق للمرض مجهولاً، إلا ان العلماء يخمنون بعض الاسباب التي من الممكن ان تسبب المرض وهي:

  • ضعف الجهاز المناعي في جسم الإنسان.
  • بعض العوامل الوراثية.
  • انواع محددة من الفيروسات، والتعرض لبعض انواع من الكيماويات و الأشعة.

التشخيص:
للحصول على تشخيص دقيق للمرض يقوم الأطباء بإجراء سلسلة فحوصات للمريض تتضمن:

  • فحوصات الدم: وتشمل فحوصات الكلى ومستوى الكالسيوم في الدم وتعداد الدم الكامل.
  • فحص البول: وذلك للتأكد من وجود بروتين يسمى بروتين(بينس جونز).
  • تصوير العظام المختلفة في الجسم بصورة أشعة سينية بما فيها عظام الجمجمة والعمود الفقري والعظم الطويل للبحث عن إصابات بالمرض في عظام الجسم.
  • أخذ صور رنين مغناطيسي للمرضى الذين يعانون من ألم الظهر.

العلاج:
من الصعب جداً أن يشفى المرضى المصابون بسرطان نخاع العظم شفائاً تاماً، إلا أنه هناك بعض الإجراءات التي تساعد المرضى للعودة لحياتهم الطبيعية مع العلاج ومنها:

  • يستخدم الأطباء دواء يسمى (bisphosphonates) يساعد على استعادة البنية السليمة للعظام, وتعطى كل أربعة أسابيع.
  • العلاج الكيميائي: حيث تكون الجرعة مكونة من ثلاثة مركبات منها ليناليدوميد.
  • العلاج الإشعاعي: يستخدم لقتل الخلايا المريضة بالسرطان، وتقليص حجم الورم.
  • زراعة الخلايا الجذعية المكونة للدم: يشمل ادخال خلايا سليمة واستبدالها بالخلايا المصابة بالسرطان.

اقرأ أيضا:
أعراض سرطان المريء
اعراض سرطان الغدة الدرقية
أعراض سرطان الطحال

مواضيع من نفس التصنيف