سرطان القلب جميع أنسجة الجسم وخلاياه تنقسم باستمرار مما يؤدي إلى وجود خطر من تكون خلايا سرطانية وأورام، ولأنَّ الخلايا في القلب لا تستطيع الانقسام فهذا يجعل احتمالية الإصابة بسرطان القلب نادرةً جدًا، وقد ينشأ السرطان من أي جزءٍ في القلب ولكن غالبًا ينتشر من مكانٍ لآخر ويصل إلى القلب، وفي الغالب معظم أنواع سرطان القلب حميدة إلا أنها من الممكن أن تكون خبيثة وتسبب الوفاة، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن أعراض سرطان القلب ومضاعفاته وكيفية تشخيصه. أعراض سرطان القلب غالبًا وفي المراحل الأولى من المرض لن تظهر أي أعراض على المصاب، ولكن مع التقدم في المرض ستظهر على المريض عدة أعراض تتشابه مع أمراض القلب الأخرى وغالبًا ما تظهر بشكلٍ مفاجئ وتتطور بسرعة، وأبرز أعراض سرطان القلب: الشعور بألم مستمر وقوي في الصدر. صعوبة التنفس. السعال الحاد المزمن والذي غالبًا ما يترافق مع بلغم بلونٍ وردي، وفي الحالات المتقدمة يترافق السعال مع الدم. الشعور بضعف الجسم والتعب العام. الحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم. زيادة ضربات القلب وعدم انتظامها، وهي من أبرز أعراض سرطان القلب. تورم حول القدمين والكاحلين. انخفاض وزن الجسم دون سبب وبشكلٍ مفاجئ. ازرقاق الشفتين وأطراف الجسم بسبب انخفاض الأكسجين، وهي من أعراض سرطان القلب المميزة. مضاعفات سرطان القلب على الرغم أنَّ سرطان القلب في معظم الحالات يكون حميدًا، إلا أنه في بعض الأحيان قد يؤدي إلى حدوث مضاعفاتٍ خطيرة قد تصل إلى الوفاة، وأبرز مضاعفات سرطان القلب: عدم انتظام ضربات القلب. فشل عضلة القلب. الورم الشظوي Tumor emboli، وهو عبارة عن تكسر وانفصال أجزاء من الورم ودخولها إلى الدورة الدموية، وفي حال وصولها إلى الأوعية الدموية الصغيرة مثل التي تغذي الدماغ فستؤدي إلى إغلاقها، مما يؤدي إلى السكتة الدماغية. انتشار الورم إلى أجزاء أخرى من الجسم. تشخيص سرطان القلب نظرًا لأنَّ سرطان القلب من الأمراض النادرة وأعراضه مشابهة لأعراض أمراض القلب الأخرى فتشخيصه يعد صعبًا نسبيًا، وفي حال الاشتباه بسرطان القلب ولتشخيصه يقوم الطبيب بإجراء ما يلي: الفحص السريري للمريض وأخذ التاريخ المرضي له والأعراض التي يعاني منها. إجراء فحص الدم ومؤشرات السرطان والأورام. إجراء مخطط لصدى القلب، ومن خلال هذا الفحص يتم أخذ صورة متحركة للقلب وللصمامات. التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب أو بالأشعة المقطعية ويتم تحديد وجود الورم ومكانه. القسطرة القلبية، ويتم إجراؤها لتحديد نوع الورم ومكانه.

أعراض سرطان القلب

أعراض سرطان القلب

بواسطة: - آخر تحديث: 23 مايو، 2018

سرطان القلب

جميع أنسجة الجسم وخلاياه تنقسم باستمرار مما يؤدي إلى وجود خطر من تكون خلايا سرطانية وأورام، ولأنَّ الخلايا في القلب لا تستطيع الانقسام فهذا يجعل احتمالية الإصابة بسرطان القلب نادرةً جدًا، وقد ينشأ السرطان من أي جزءٍ في القلب ولكن غالبًا ينتشر من مكانٍ لآخر ويصل إلى القلب، وفي الغالب معظم أنواع سرطان القلب حميدة إلا أنها من الممكن أن تكون خبيثة وتسبب الوفاة، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن أعراض سرطان القلب ومضاعفاته وكيفية تشخيصه.

أعراض سرطان القلب

غالبًا وفي المراحل الأولى من المرض لن تظهر أي أعراض على المصاب، ولكن مع التقدم في المرض ستظهر على المريض عدة أعراض تتشابه مع أمراض القلب الأخرى وغالبًا ما تظهر بشكلٍ مفاجئ وتتطور بسرعة، وأبرز أعراض سرطان القلب:

  • الشعور بألم مستمر وقوي في الصدر.
  • صعوبة التنفس.
  • السعال الحاد المزمن والذي غالبًا ما يترافق مع بلغم بلونٍ وردي، وفي الحالات المتقدمة يترافق السعال مع الدم.
  • الشعور بضعف الجسم والتعب العام.
  • الحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • زيادة ضربات القلب وعدم انتظامها، وهي من أبرز أعراض سرطان القلب.
  • تورم حول القدمين والكاحلين.
  • انخفاض وزن الجسم دون سبب وبشكلٍ مفاجئ.
  • ازرقاق الشفتين وأطراف الجسم بسبب انخفاض الأكسجين، وهي من أعراض سرطان القلب المميزة.

مضاعفات سرطان القلب

على الرغم أنَّ سرطان القلب في معظم الحالات يكون حميدًا، إلا أنه في بعض الأحيان قد يؤدي إلى حدوث مضاعفاتٍ خطيرة قد تصل إلى الوفاة، وأبرز مضاعفات سرطان القلب:

  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • فشل عضلة القلب.
  • الورم الشظوي Tumor emboli، وهو عبارة عن تكسر وانفصال أجزاء من الورم ودخولها إلى الدورة الدموية، وفي حال وصولها إلى الأوعية الدموية الصغيرة مثل التي تغذي الدماغ فستؤدي إلى إغلاقها، مما يؤدي إلى السكتة الدماغية.
  • انتشار الورم إلى أجزاء أخرى من الجسم.

تشخيص سرطان القلب

نظرًا لأنَّ سرطان القلب من الأمراض النادرة وأعراضه مشابهة لأعراض أمراض القلب الأخرى فتشخيصه يعد صعبًا نسبيًا، وفي حال الاشتباه بسرطان القلب ولتشخيصه يقوم الطبيب بإجراء ما يلي:

  • الفحص السريري للمريض وأخذ التاريخ المرضي له والأعراض التي يعاني منها.
  • إجراء فحص الدم ومؤشرات السرطان والأورام.
  • إجراء مخطط لصدى القلب، ومن خلال هذا الفحص يتم أخذ صورة متحركة للقلب وللصمامات.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب أو بالأشعة المقطعية ويتم تحديد وجود الورم ومكانه.
  • القسطرة القلبية، ويتم إجراؤها لتحديد نوع الورم ومكانه.