البحث عن مواضيع

هرمون الذكورة أو ما يسمى بهرمون التستوستيرون، هو المسؤول عن ظهور الصفات الذكورية مثل اللحية و شعر الوجه، وهو المسؤول عن زيادة الكتلة العضلية و خمالة الصوت والصلع أيضا، حيث يتم إنتاجه عند الذكور والإناث، لكن يكون انتاجه في الذكور أكبر بكثير، حيث يتم انتاج 95% منه في الخصيتين، و  هو المسؤول عن تطور العضو الذكري وكيس الصفن لدى الجنين الذكر في المراحل الجنينية، لكن زيادة هرمون الذكورة لا تعني في الضرورة مزيدا من الرجولة، فعندما يزيد عن الحد الطبيعي يعتبر مرض يستوجب علاجه. أعراض زيادة هرمون الذكورة حدة المزاج ارتفاع هرمون التستوستيرون يؤدي إلى زيادة الانفعال، و الرغبة في القتال و التنافس، فهو يعتبر حسب الدراسات أحد مسببات العدائية. الاكتئاب هو شعور عميق بالحزن وفقدان الأمل بكل شيء، ويترافق معه فقدان في الشهية والنوم لفترات طويلة، وفقدان الاهتمام بالنشاطات المختلفة، حيث أن ارتفاع الهرمون بشكل غير طبيعي يؤدي لاختلال التوازن الهرموني في الجسم مسببا الاكتئاب. الاندفاع يوصف الاندفاع بأنه الاقدام على القيام بأفعال بدون التفكير بها، والاقدام على أفعال بدون التفكير بعواقبها. التقلبات المزاجية يؤدي ارتفاع هرمون الذكورة إلى التغيرات المزاجية، فتراه سعيدا وفجأة حزينا، وقد تنتابه حالة من الاندفاع والغضب ثم تراه هادئا. انكماش الخصيتين زيادة التستوستيرون في الدم نتيجة أخذه عن طريق الحبوب أو الإبر كما يفعل لاعبي كمال الاجسام، يؤدي الى تعطيل عمل الخصيتين، فعند ملاحظة انكماش الخصيتين نتيجة لتعاطي هذا الهرمون يجب عليك مراجعة الطبيب فورا. انخفاض عدد الحيوانات المنوية ارتفاع الهرمون في الجسم يؤدي الى انخفاض عداد الحيوانات المنوية، وضعف القدرة الجنسية. أسباب زيادة هرمون الذكورة عن الحد الطبيعي اضطراب الغدة الكظرية تقع هذه الغدة بجانب الكلية، حيث يسبب قلة إنتاجها من هرموني الكورتيزول و الألدوستيرون، دافعا للجسم لإنتاج المزيد من التستوستيرون. السرطان قد يؤدي الإصابة بسرطان الغدد التي تنظم إنتاج الهرمونات، أو سرطان في الغدة الكظرية، إلى اختلال هرموني يؤدي لزيادة التستوستيرون. الأدوية عند تناول التستوستيرون عن طريق الحبوب أو الحقن بدون أسباب طبية، هذا يؤدي إلى زيادة الهرمون عن الحد الطبيعي. كما قد يصيب زيادة هرمون الذكورة الأطفال تحت سن التاسعة مسببا البلوغ المبكر، حيث يظهر على الطفل أعراض البلوغ من لحية و تضخم في الأعضاء التناسلية.

أعراض زيادة هرمون الذكورة

أعراض زيادة هرمون الذكورة
بواسطة: - آخر تحديث: 18 أكتوبر، 2017

هرمون الذكورة أو ما يسمى بهرمون التستوستيرون، هو المسؤول عن ظهور الصفات الذكورية مثل اللحية و شعر الوجه، وهو المسؤول عن زيادة الكتلة العضلية و خمالة الصوت والصلع أيضا، حيث يتم إنتاجه عند الذكور والإناث، لكن يكون انتاجه في الذكور أكبر بكثير، حيث يتم انتاج 95% منه في الخصيتين، و  هو المسؤول عن تطور العضو الذكري وكيس الصفن لدى الجنين الذكر في المراحل الجنينية، لكن زيادة هرمون الذكورة لا تعني في الضرورة مزيدا من الرجولة، فعندما يزيد عن الحد الطبيعي يعتبر مرض يستوجب علاجه.

أعراض زيادة هرمون الذكورة

حدة المزاج
ارتفاع هرمون التستوستيرون يؤدي إلى زيادة الانفعال، و الرغبة في القتال و التنافس، فهو يعتبر حسب الدراسات أحد مسببات العدائية.

الاكتئاب
هو شعور عميق بالحزن وفقدان الأمل بكل شيء، ويترافق معه فقدان في الشهية والنوم لفترات طويلة، وفقدان الاهتمام بالنشاطات المختلفة، حيث أن ارتفاع الهرمون بشكل غير طبيعي يؤدي لاختلال التوازن الهرموني في الجسم مسببا الاكتئاب.

الاندفاع
يوصف الاندفاع بأنه الاقدام على القيام بأفعال بدون التفكير بها، والاقدام على أفعال بدون التفكير بعواقبها.

التقلبات المزاجية
يؤدي ارتفاع هرمون الذكورة إلى التغيرات المزاجية، فتراه سعيدا وفجأة حزينا، وقد تنتابه حالة من الاندفاع والغضب ثم تراه هادئا.

انكماش الخصيتين
زيادة التستوستيرون في الدم نتيجة أخذه عن طريق الحبوب أو الإبر كما يفعل لاعبي كمال الاجسام، يؤدي الى تعطيل عمل الخصيتين، فعند ملاحظة انكماش الخصيتين نتيجة لتعاطي هذا الهرمون يجب عليك مراجعة الطبيب فورا.

انخفاض عدد الحيوانات المنوية
ارتفاع الهرمون في الجسم يؤدي الى انخفاض عداد الحيوانات المنوية، وضعف القدرة الجنسية.

أسباب زيادة هرمون الذكورة عن الحد الطبيعي

  • اضطراب الغدة الكظرية
    تقع هذه الغدة بجانب الكلية، حيث يسبب قلة إنتاجها من هرموني الكورتيزول و الألدوستيرون، دافعا للجسم لإنتاج المزيد من التستوستيرون.
  • السرطان
    قد يؤدي الإصابة بسرطان الغدد التي تنظم إنتاج الهرمونات، أو سرطان في الغدة الكظرية، إلى اختلال هرموني يؤدي لزيادة التستوستيرون.
  • الأدوية
    عند تناول التستوستيرون عن طريق الحبوب أو الحقن بدون أسباب طبية، هذا يؤدي إلى زيادة الهرمون عن الحد الطبيعي.
    كما قد يصيب زيادة هرمون الذكورة الأطفال تحت سن التاسعة مسببا البلوغ المبكر، حيث يظهر على الطفل أعراض البلوغ من لحية و تضخم في الأعضاء التناسلية.