حساسية الربيع تكثر الإصابة بحساسية الربيع خلال فصل الربيع، حيث تتيح لمواد غريبة الدخول إلى الجسم كالأتربة وحبوب اللقاح عن طريق التنفس أو من خلال تناول الأطعمة المكشوفة، مما يؤدي إلى تحفيز جهاز المناعة على إفراز مواد كيميائية يُطلق عليها اسم الهيستامين كردة فعل طبيعية لمقاومة هذه المواد، ويصاب بهذه المشكلة الصحية العديد من الأشخاص في جميع أنحاء العالم، بحيث يشعر المصاب برغبةٍ مستمرة في العطس بالإضافة إلى السعال والطفح الجلدي وغيرها من الأعراض الأخرى، وفي هذا المقال سيتم ذكر على أعراض حساسية الربيع. أعراض حساسية الربيع من أعراض حساسية الربيع العطاس بصورةٍ مستمرة. إصابة العين بالحساسية والتهيج. الإصابة بالحكة. الإصابة باحتقان في الحلق. إصابة البلعوم بالتهيج. من أعراض حساسية الربيع اسوداد المنطقة تحت العين، وظهور الهالات السوداء. من أبرز أعراض حساسية الربيع السعال. الإصابة بحساسية الأنف وخروج الإفرازات منه. إصابة الجلد بالطفح الجلدي والاحمرار. في حالاتٍ نادرة يشعر المصاب بضيقٍ في التنفس. يتعرض المجرى التنفسي للانسداد. أسباب حساسية الربيع من أبرز أسباب حساسية الربيع انتشار حبوب اللقاح في الهواء. تلوث الهواء وانتشار الغبار والأتربة. تغير الفصول. تقلبات الطقس. الحشرات التي تنتشر في فصل الربيع تؤدي إلى الإصابة بالحساسية. طرق طبيعية لعلاج حساسية الربيع تحضير مزيج مكون من كوب من الماء الدافىء مضاف إليه ملعقة كبيرة من العسل، وشرب هذا المزيج في الصباح الباكر. تحضير محلول ملحي مكون من القليل من الملح وكوب من الماء الفاتر، واستخدام هذا المحلول في غسل الأنف. من الطرق الفعالة في التخلص من أعراض حساسية الربيع أكل البصل المطبوخ أو النيء حيث إنه يحارب الرشح والزكام ويعالج نزلات البرد،لخصائصه المضادّة للبكتيريا والفيروسات. تناول الفلفل يقلل من ظهور الأعراض المرافقة لحساسية الربيع؛ وذلك لاحتوائه على مادة الكابسين التي تعرف بأنها مادة تحارب الجراثيم والبكتيريا وتساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم. تناول الفجل يعالج الرشح الذي ينتج عن الإصابة بهذا النوع من الحساسية. تناول الثوم بشكلٍ يومي يخفف بشكلٍ كبير من أعراض الرشح واحتقان الأنف، باعتباره من المضادات الحيوية القوية. تناول الزنجبيل الطازج أو عمل مغلي الزنجبيل وشربه دافئاً يساعد بشكل كبير في علاج الأعراض كافة التي تظهر على الشخص المصاب مثل: الرشح والزكام والبرد. الوقاية من حساسية الربيع الحرص على إغلاق النوافذ لمنع دخول الغبار إلى المنزل. تجنب الخروج عند انتشار الغبار في الجو، ويُفضل البقاء في المنزل. تناول العصائر الطبيعية مثل: عصير البرتقال أو عصير الليمون وتناول الفاكهة الغنية بفيتامين (C). تناول الأطعمة المحتوية على أحماض الأوميغا 3 مثل المحار والسلمون. الإكثار من شرب الماء لتخليص الجسم من السموم. تنظيف الأنف باستخدام الغسول الطبي أو المحلول الملحي. المحافظة على نظافة الأسرّة والمفارش. ارتداء قناع يقي من دخول الغبار إلى مجرى التنفس عند القيام بالأعمال المنزلية.

أعراض حساسية الربيع

أعراض حساسية الربيع

بواسطة: - آخر تحديث: 26 أبريل، 2018

حساسية الربيع

تكثر الإصابة بحساسية الربيع خلال فصل الربيع، حيث تتيح لمواد غريبة الدخول إلى الجسم كالأتربة وحبوب اللقاح عن طريق التنفس أو من خلال تناول الأطعمة المكشوفة، مما يؤدي إلى تحفيز جهاز المناعة على إفراز مواد كيميائية يُطلق عليها اسم الهيستامين كردة فعل طبيعية لمقاومة هذه المواد، ويصاب بهذه المشكلة الصحية العديد من الأشخاص في جميع أنحاء العالم، بحيث يشعر المصاب برغبةٍ مستمرة في العطس بالإضافة إلى السعال والطفح الجلدي وغيرها من الأعراض الأخرى، وفي هذا المقال سيتم ذكر على أعراض حساسية الربيع.

أعراض حساسية الربيع

  • من أعراض حساسية الربيع العطاس بصورةٍ مستمرة.
  • إصابة العين بالحساسية والتهيج.
  • الإصابة بالحكة.
  • الإصابة باحتقان في الحلق.
  • إصابة البلعوم بالتهيج.
  • من أعراض حساسية الربيع اسوداد المنطقة تحت العين، وظهور الهالات السوداء.
  • من أبرز أعراض حساسية الربيع السعال.
  • الإصابة بحساسية الأنف وخروج الإفرازات منه.
  • إصابة الجلد بالطفح الجلدي والاحمرار.
  • في حالاتٍ نادرة يشعر المصاب بضيقٍ في التنفس.
  • يتعرض المجرى التنفسي للانسداد.

أسباب حساسية الربيع

  • من أبرز أسباب حساسية الربيع انتشار حبوب اللقاح في الهواء.
  • تلوث الهواء وانتشار الغبار والأتربة.
  • تغير الفصول.
  • تقلبات الطقس.
  • الحشرات التي تنتشر في فصل الربيع تؤدي إلى الإصابة بالحساسية.

طرق طبيعية لعلاج حساسية الربيع

  • تحضير مزيج مكون من كوب من الماء الدافىء مضاف إليه ملعقة كبيرة من العسل، وشرب هذا المزيج في الصباح الباكر.
  • تحضير محلول ملحي مكون من القليل من الملح وكوب من الماء الفاتر، واستخدام هذا المحلول في غسل الأنف.
  • من الطرق الفعالة في التخلص من أعراض حساسية الربيع أكل البصل المطبوخ أو النيء حيث إنه يحارب الرشح والزكام ويعالج نزلات البرد،لخصائصه المضادّة للبكتيريا والفيروسات.
  • تناول الفلفل يقلل من ظهور الأعراض المرافقة لحساسية الربيع؛ وذلك لاحتوائه على مادة الكابسين التي تعرف بأنها مادة تحارب الجراثيم والبكتيريا وتساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم.
  • تناول الفجل يعالج الرشح الذي ينتج عن الإصابة بهذا النوع من الحساسية.
  • تناول الثوم بشكلٍ يومي يخفف بشكلٍ كبير من أعراض الرشح واحتقان الأنف، باعتباره من المضادات الحيوية القوية.
  • تناول الزنجبيل الطازج أو عمل مغلي الزنجبيل وشربه دافئاً يساعد بشكل كبير في علاج الأعراض كافة التي تظهر على الشخص المصاب مثل: الرشح والزكام والبرد.

الوقاية من حساسية الربيع

  • الحرص على إغلاق النوافذ لمنع دخول الغبار إلى المنزل.
  • تجنب الخروج عند انتشار الغبار في الجو، ويُفضل البقاء في المنزل.
  • تناول العصائر الطبيعية مثل: عصير البرتقال أو عصير الليمون وتناول الفاكهة الغنية بفيتامين (C).
  • تناول الأطعمة المحتوية على أحماض الأوميغا 3 مثل المحار والسلمون.
  • الإكثار من شرب الماء لتخليص الجسم من السموم.
  • تنظيف الأنف باستخدام الغسول الطبي أو المحلول الملحي.
  • المحافظة على نظافة الأسرّة والمفارش.
  • ارتداء قناع يقي من دخول الغبار إلى مجرى التنفس عند القيام بالأعمال المنزلية.