البحث عن مواضيع

يعتبر الورم في الرأس أو ما يسمى أحيانا بسرطان الدماغ من الأمراض الخطيرة جدا، حيث أنه يظهر على شكل تكاثر للخلايا غير الطبيعية في الدماغ، ويستخدم مصطلح ورم إذا كان الورم حميدا، أما إذا كان خبيثا فإنه يطلق عليه مصطلح سرطان. وسنتحدث في هذا المقال عن أعراض الورم في الرأس. أنواع الورم في الرأس ورم الدماغ الأولي: ويظهر على شكل نمو في خلايا الدماغ ذاتها مثل خلايا الوعاء الدموي أو خلايا غشاء الدماغ، مشكلة ورم. ورم الدماغ المنتشر: ويظهر على شكل وجود ورم في مناطق أخرى من الجسم خارج الدماغ، وتنتقل هذه الأورام إلى الدماغ عن طريق الدم الذي يجري في الأوعية الدموية. أسباب التي تؤدي إلى حدوث الورم في الرأس إذا ما كان الشخص مدخنا. إذا ما تعرض الشخص بشكل مستمر للسموم الموجودة في البيئة أو التلوث البيئي. تعرض الشخص للمواد الكيميائية الخطيرة، من أبرزها المواد المستخدمة في تكرير النفط. تعرض دماغ الإنسان للإشعاعات. إصابة الشخص بفيروس الإيدز. إذا ما كان هنالك جينات وراثية أو قابلية جينية للإصابة بالورم في الدماغ. أعراض الاصابة بورم في الرأس الأعراض التي تدل على إصابة الشخص بورم في الدماغ هي كما يلي : أولا: الأعراض العامة تظهر هذا الأعراض نتيجة زيادة الضغط داخل الجمجمة في الرأس. الشعور بألم شديد في الرأس يستمر لفترات طويلة يزداد مع القيام ببعض الوضعيات مثل: العطاس، أو الإنحناء، أو السعال، أو الصراخ. شعور الإنسان بحالة من الغثيان خاصة في ساعات الصباح الباكر، وقد يصاحب الغثيان حدوث الحازوقة في بعض الأحيان. شعور الإنسان المصاب بالخمول، ويزداد شعوره بازدياد حجم الورم، وقد يصل الشعور بالخمول إلى فقدان الوعي خاصة في المراحل المتقدمة من حدوث الورم. إصابة الإنسان بالتشنجات والرعشات التي قد تصل حد فقدان الوعي. قد يصاحب تلك الأعراض الإصابة بضعف أو اضطراب في الرؤية. ثانيا: الأعراض المحددة يظهر هذا النوع من الأعراض نتيجة إصابة جزء معين من الدماغ بهذا الورم، ويختلف هذا النوع من الأعراض باختلاف طبيعة المنطقة المصابة. إذا كان الورم في الغدة النخامية فإنه يؤدي إلى الارتفاع في ضغط الدم، فقدان الوزن، وقد يؤدي إلى العقم. قد يكون الألم في المخيخ أو في جذع المخ. وقد يكون الورم في الفصّ القذاليّ للدماغ وهو ما يؤدي إلى حدوث اضطرابات في الرؤية. ومن الممكن حدوث الورم في الفصّ الجداري للدماغ وهو ما يؤثر على قدرات الشخص في القراءة والكتابة. أيضا قد يحدث الورم في الفصّ الجبهي للدماغ ويؤثر على نواحي مختلفة من الجسم من أهمها فقدان حاسة الشم وحدوث ضعف في العضلات. حدوث الورم في الفصّ الصدغي وهو ما يؤدي إلى اصابة الإنسان بفقدان الذاكرة، ويكون هذا الفقدان مؤقتا. اقرأ أيضا: الورم الكوليستيرولي ورم العصب السمعي

أعراض الورم في الرأس

أعراض الورم في الرأس
بواسطة: - آخر تحديث: 19 فبراير، 2017

يعتبر الورم في الرأس أو ما يسمى أحيانا بسرطان الدماغ من الأمراض الخطيرة جدا، حيث أنه يظهر على شكل تكاثر للخلايا غير الطبيعية في الدماغ، ويستخدم مصطلح ورم إذا كان الورم حميدا، أما إذا كان خبيثا فإنه يطلق عليه مصطلح سرطان. وسنتحدث في هذا المقال عن أعراض الورم في الرأس.

أنواع الورم في الرأس

  • ورم الدماغ الأولي:
    ويظهر على شكل نمو في خلايا الدماغ ذاتها مثل خلايا الوعاء الدموي أو خلايا غشاء الدماغ، مشكلة ورم.
  • ورم الدماغ المنتشر:
    ويظهر على شكل وجود ورم في مناطق أخرى من الجسم خارج الدماغ، وتنتقل هذه الأورام إلى الدماغ عن طريق الدم الذي يجري في الأوعية الدموية.

أسباب التي تؤدي إلى حدوث الورم في الرأس

  • إذا ما كان الشخص مدخنا.
  • إذا ما تعرض الشخص بشكل مستمر للسموم الموجودة في البيئة أو التلوث البيئي.
  • تعرض الشخص للمواد الكيميائية الخطيرة، من أبرزها المواد المستخدمة في تكرير النفط.
  • تعرض دماغ الإنسان للإشعاعات.
  • إصابة الشخص بفيروس الإيدز.
  • إذا ما كان هنالك جينات وراثية أو قابلية جينية للإصابة بالورم في الدماغ.

أعراض الاصابة بورم في الرأس

الأعراض التي تدل على إصابة الشخص بورم في الدماغ هي كما يلي :

أولا: الأعراض العامة
تظهر هذا الأعراض نتيجة زيادة الضغط داخل الجمجمة في الرأس.

  • الشعور بألم شديد في الرأس يستمر لفترات طويلة يزداد مع القيام ببعض الوضعيات مثل: العطاس، أو الإنحناء، أو السعال، أو الصراخ.
  • شعور الإنسان بحالة من الغثيان خاصة في ساعات الصباح الباكر، وقد يصاحب الغثيان حدوث الحازوقة في بعض الأحيان.
  • شعور الإنسان المصاب بالخمول، ويزداد شعوره بازدياد حجم الورم، وقد يصل الشعور بالخمول إلى فقدان الوعي خاصة في المراحل المتقدمة من حدوث الورم.
  • إصابة الإنسان بالتشنجات والرعشات التي قد تصل حد فقدان الوعي.
  • قد يصاحب تلك الأعراض الإصابة بضعف أو اضطراب في الرؤية.

ثانيا: الأعراض المحددة
يظهر هذا النوع من الأعراض نتيجة إصابة جزء معين من الدماغ بهذا الورم، ويختلف هذا النوع من الأعراض باختلاف طبيعة المنطقة المصابة.

  • إذا كان الورم في الغدة النخامية فإنه يؤدي إلى الارتفاع في ضغط الدم، فقدان الوزن، وقد يؤدي إلى العقم.
  • قد يكون الألم في المخيخ أو في جذع المخ.
  • وقد يكون الورم في الفصّ القذاليّ للدماغ وهو ما يؤدي إلى حدوث اضطرابات في الرؤية.
  • ومن الممكن حدوث الورم في الفصّ الجداري للدماغ وهو ما يؤثر على قدرات الشخص في القراءة والكتابة.
  • أيضا قد يحدث الورم في الفصّ الجبهي للدماغ ويؤثر على نواحي مختلفة من الجسم من أهمها فقدان حاسة الشم وحدوث ضعف في العضلات.
  • حدوث الورم في الفصّ الصدغي وهو ما يؤدي إلى اصابة الإنسان بفقدان الذاكرة، ويكون هذا الفقدان مؤقتا.

اقرأ أيضا:
الورم الكوليستيرولي
ورم العصب السمعي

مواضيع من نفس التصنيف