البحث عن مواضيع

الشد العضلي أو التشنج العضلي وهو مرض شائع وأكثر من يصيب به ممارسو الرياضة، ويسمى علمياً (Muscle Cramps)، وهو عبارة عن حدوث انقباض فجائي ومتتابع ولا إرادي بعضلات القدم المُجهدة والعضلات الخلفية لأسفل الساق أو بأوتار الفخذ واليد والبطن والذراع، كما وتصاب عضلات القفص الصدري بالتشنج، وقد يختفي هذا الشد بسرعة أو يبقى مع وجود ألم متواصل، وسنتحدث في سياق مقالنا هذا عن أعراض الشد العضلي. أعراض الشد العضلي ومن أهم أعراض الشد العضلي الرئيسية ما يلي: وجود ألم شديد ومفاجئ في العضلات ويصيب تحديداً الأرجل وعضلات البطة (Calf Muscle)، ويؤدي إلى فقدان القدرة على استخدام العضلة. ظهور واضح لتكتل أنسجة العضلات تحت الجلد والناتج عن الشد اللاإرادي. أسباب الشدّ العضلي غالباً ما تظهر أعراض الشد العضلي نتيجة الأسباب التالية تعرض العضلات للجرح أو نتيجة بذلها الجهد الزائد، وعدم امتلاك الجسم للكمية الكافية من السوائل والتعرض للجفاف. ممارسة الرياضة أو الحركة لدى البعض بشكل خاطئ أو الناتج عن الرفع المفاجئ لأوزان ثقيلة. وجود نقص بمعادن البوتاسيوم والكالسيوم والبوتاسيوم، مما يؤدي للتعرض للشد العضلي. تزيد احتمالية الإصابة بالشد العضلي لدى من يكثر استخدامهم لعضلات الجسم، وخصوصاً ممارسي كل من الرياضات التالية (السباحة، الجولف، التنس، الجري، البولنج، حمل الأثقال، كرة القدم). ينتج عن قلة تدفق الدم وعدم وصوله للعضلات. عدم التزام اللاعب بعمل تسخين للعضلات قبل البدء باللعب. بسبب وجود كدمات أو جروح قطعية واحمرار وتورم بالعضلات. يؤدي مرض الفشل الكلوي أو القصور بالغدة الدرقية للإصابة بالتشنج العضلي. الإفراط بتناول الأدوية أو الإدمان على المشروبات الكحولية. قد يصيب السيدات أثناء الحمل وخلال الدورة الشهرية. أنواع الشد العضلي الشد العضلي الناتج عن الحالة النفسية والتعرض للضغوطات والقلق والتوتر. الشد العضلي الناتج عن نقص بفيتامين (د) والمعادن كالكالسيوم والبوتاسيوم، وكذلك قلة السوائل والجفاف بالجسم. الشد العضلي الناتج عن بذل الجهد الزائد والإرهاق والتعب. العلاج الطبي لمشكلة الشد العضلي يمكن علاج الشد العضلي بواسطة استخدام بعض الأدوية العلاجية، ويتم ذلك بإشراف الطبيب المختص وتحت رعايته ومن هذه الأدوية قد يصف الطبيب للمصاب تناول مضادات الالتهابات كالإيبوبروفين والأسبرين، وذلك لتقليل الألم ودعم قدرة المصاب وتنشيطه على الحركة. يساعد استخدام الأستامينوفين الأكثر أماناً بتخفيف الألم والحد من الالتهاب ومن أعراض الشد العضلي. الطرق الطبيعية لعلاج الشد العضلي يفيد عمل كمادات من الماء البارد او وضع قطع من الثلج بمكان العضلة المصابة مع العمل على إبقائها ممددة. تعريض العضلة المصابة للحرارة، وذلك بعد التأكد من عدم وجود ورم أو انتفاخ بها. يمكن وضع القدم المصابة بالماء الدافئ، مما يساعد المصاب على تخفيف الألم والاسترخاء. يفيد استخدام الزيوت الطبيعية بتدليك العضلات المتشنجة. كيفية الوقاية من الإصابة بالشد العضلي الاهتمام بشرب كميات كافية للجسم من السوائل والماء خلال اليوم. القيام بعملية تدليك الجسم بالزيوت الطبيعية والتي تساعد بإراحة واسترخاء العضلات. التقليل من الوقوف أو الجلوس لمدة طويلة وتغيير الوضعية، وذلك لتنشيط تدفق الدم لأطراف اليدين والقدمين. يساعد عمل كمادات باردة باسترخاء العضلات، كما وتفيد الكمادات الساخنة بالتخلص من الألم بها. رفع القدمين لمدة ثلث ساعة قبل النوم يساعد بتمدد العضلات وإراحتها، وتجنب أعراض الشد العضلي. المراجع:  1

أعراض الشد العضلي

أعراض الشد العضلي
بواسطة: - آخر تحديث: 7 فبراير، 2018

الشد العضلي

أو التشنج العضلي وهو مرض شائع وأكثر من يصيب به ممارسو الرياضة، ويسمى علمياً (Muscle Cramps)، وهو عبارة عن حدوث انقباض فجائي ومتتابع ولا إرادي بعضلات القدم المُجهدة والعضلات الخلفية لأسفل الساق أو بأوتار الفخذ واليد والبطن والذراع، كما وتصاب عضلات القفص الصدري بالتشنج، وقد يختفي هذا الشد بسرعة أو يبقى مع وجود ألم متواصل، وسنتحدث في سياق مقالنا هذا عن أعراض الشد العضلي.

أعراض الشد العضلي

ومن أهم أعراض الشد العضلي الرئيسية ما يلي:

  • وجود ألم شديد ومفاجئ في العضلات ويصيب تحديداً الأرجل وعضلات البطة (Calf Muscle)، ويؤدي إلى فقدان القدرة على استخدام العضلة.
  • ظهور واضح لتكتل أنسجة العضلات تحت الجلد والناتج عن الشد اللاإرادي.

أسباب الشدّ العضلي

غالباً ما تظهر أعراض الشد العضلي نتيجة الأسباب التالية

  • تعرض العضلات للجرح أو نتيجة بذلها الجهد الزائد، وعدم امتلاك الجسم للكمية الكافية من السوائل والتعرض للجفاف.
  • ممارسة الرياضة أو الحركة لدى البعض بشكل خاطئ أو الناتج عن الرفع المفاجئ لأوزان ثقيلة.
  • وجود نقص بمعادن البوتاسيوم والكالسيوم والبوتاسيوم، مما يؤدي للتعرض للشد العضلي.
  • تزيد احتمالية الإصابة بالشد العضلي لدى من يكثر استخدامهم لعضلات الجسم، وخصوصاً ممارسي كل من الرياضات التالية (السباحة، الجولف، التنس، الجري، البولنج، حمل الأثقال، كرة القدم).
  • ينتج عن قلة تدفق الدم وعدم وصوله للعضلات.
  • عدم التزام اللاعب بعمل تسخين للعضلات قبل البدء باللعب.
  • بسبب وجود كدمات أو جروح قطعية واحمرار وتورم بالعضلات.
  • يؤدي مرض الفشل الكلوي أو القصور بالغدة الدرقية للإصابة بالتشنج العضلي.
  • الإفراط بتناول الأدوية أو الإدمان على المشروبات الكحولية.
  • قد يصيب السيدات أثناء الحمل وخلال الدورة الشهرية.

أنواع الشد العضلي

  • الشد العضلي الناتج عن الحالة النفسية والتعرض للضغوطات والقلق والتوتر.
  • الشد العضلي الناتج عن نقص بفيتامين (د) والمعادن كالكالسيوم والبوتاسيوم، وكذلك قلة السوائل والجفاف بالجسم.
  • الشد العضلي الناتج عن بذل الجهد الزائد والإرهاق والتعب.

العلاج الطبي لمشكلة الشد العضلي

يمكن علاج الشد العضلي بواسطة استخدام بعض الأدوية العلاجية، ويتم ذلك بإشراف الطبيب المختص وتحت رعايته ومن هذه الأدوية

  • قد يصف الطبيب للمصاب تناول مضادات الالتهابات كالإيبوبروفين والأسبرين، وذلك لتقليل الألم ودعم قدرة المصاب وتنشيطه على الحركة.
  • يساعد استخدام الأستامينوفين الأكثر أماناً بتخفيف الألم والحد من الالتهاب ومن أعراض الشد العضلي.

الطرق الطبيعية لعلاج الشد العضلي

  • يفيد عمل كمادات من الماء البارد او وضع قطع من الثلج بمكان العضلة المصابة مع العمل على إبقائها ممددة.
  • تعريض العضلة المصابة للحرارة، وذلك بعد التأكد من عدم وجود ورم أو انتفاخ بها.
  • يمكن وضع القدم المصابة بالماء الدافئ، مما يساعد المصاب على تخفيف الألم والاسترخاء.
  • يفيد استخدام الزيوت الطبيعية بتدليك العضلات المتشنجة.

كيفية الوقاية من الإصابة بالشد العضلي

  • الاهتمام بشرب كميات كافية للجسم من السوائل والماء خلال اليوم.
  • القيام بعملية تدليك الجسم بالزيوت الطبيعية والتي تساعد بإراحة واسترخاء العضلات.
  • التقليل من الوقوف أو الجلوس لمدة طويلة وتغيير الوضعية، وذلك لتنشيط تدفق الدم لأطراف اليدين والقدمين.
  • يساعد عمل كمادات باردة باسترخاء العضلات، كما وتفيد الكمادات الساخنة بالتخلص من الألم بها.
  • رفع القدمين لمدة ثلث ساعة قبل النوم يساعد بتمدد العضلات وإراحتها، وتجنب أعراض الشد العضلي.

المراجع:  1