الجلطة القلبية الجلطة القلبية أو كما يُقال لها احتشاء عضلة القلب، وهو من الأمراض التي تأتي لشخص بشكل طارئ ويُهدد حياته، حيث أنه يحدث بسبب تخثر الدم في واحد من الشرايين التاجية، مما يؤدي إلى انسدادها إضافة إلى أنه يجعل عضلة القلب تتضرر، وهي من الحالات التي تستدعي انتقال الشخص بشكل سريع للمستشفى للقيام بالفحوصات اللازمة له ومن ثم العمل على إذابة الجلطة من خلال مضادات التخثر أو التجلط، وبعد ذلك القيام بتوسيع الشرايين التي سُدّت كي يتدفق الدم من خلالها عن جديد، ويحتاج المريض في هذا الحالة  للإقامة بالمستشفى لعدة أيام تجنباً لحدوث أي طارئ، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أعراض الجلطة القلبية. أعراض الجلطة القلبية هناك مجموعة من الأعراض المتعلقة بالجلطة القلبية، حيث أنها تأتي على النحو التالي: ألم في الصدر حيث أنها تُعتبر من أكثر أعراض الجلطة القلبية شيوعاً. ضغط واحتقان في منتصف منطقة الصدر. آلام متواصلة في أعلى منطقة البطن. ضيق في التنفس. التعرق بشكل كبير. حدوث حالات من الإغماء. الشعور بحالة من الغثيان. الميل للقيء. انقباض في عضلة القص، والمعروفة بعلامة ليفين. حدوث حالة من السعال. شعور الشخص بالقلق دون معرفة السبب. عدم انتظام ضربات القلب. تسارع في ضربات القلب. حدوث شيء من الاضطراب. العوامل التي تزيد فرص الإصابة بالجلطة القلبية هناك مجموعة من العوامل تقوم على زيادة فرصة الإصابة بالجلطة القلبية، وتأتي على النحو التالي: السمنة المفرطة. قلة ممارسة التمارين الرياضية اليومية. حالات التوتر الشديدة. التاريخ العائلي، أي وجود حالة في العائلة مصاب بهذه الجلطة. التدخين بشكل كبير. تعاطي المخدرات بأشكالها وأنواعها. ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار والدهون في الدم. الارتفاع المستمر لضغط الدم. الكبر في العمر، إذ إن الإناث الأكبر من خمسة وخمسين، والذكور الأكبر من خمسة وأربعين معرضون لجلطة القلبية بشكل كبير. كيفية الوقاية من الجلطة القلبية هناك مجموعة من الإرشادات تقي من الجلطة القلبي، وهي: ممارسة الرياضة بشكل يومي، لأنها تحسن من أداء عضلة القلب. الكشف الدوري كل مدة معينة من الزمن. الحفاظ على الوزن المثالي. تقليل الملح المضاف للطعام. تناول الطعام الصحي الخالي من الدهون. تناول الأطعمة التي تكون غنة بحمض الفوليك، لحماية الشرايين ووقايتها من التصلب. الابتعاد قدر الإمكان عن الانفعال والتوتر. الإقلاع عن التدخين بشكل كلي. تجنب ارتفاع ضغط الدم. الابتعاد عن تعاطي المخدرات. الابتعاد عن إجهاد الجسد. المراجع:   1

أعراض الجلطة القلبية

أعراض الجلطة القلبية

بواسطة: - آخر تحديث: 1 نوفمبر، 2017

الجلطة القلبية

الجلطة القلبية أو كما يُقال لها احتشاء عضلة القلب، وهو من الأمراض التي تأتي لشخص بشكل طارئ ويُهدد حياته، حيث أنه يحدث بسبب تخثر الدم في واحد من الشرايين التاجية، مما يؤدي إلى انسدادها إضافة إلى أنه يجعل عضلة القلب تتضرر، وهي من الحالات التي تستدعي انتقال الشخص بشكل سريع للمستشفى للقيام بالفحوصات اللازمة له ومن ثم العمل على إذابة الجلطة من خلال مضادات التخثر أو التجلط، وبعد ذلك القيام بتوسيع الشرايين التي سُدّت كي يتدفق الدم من خلالها عن جديد، ويحتاج المريض في هذا الحالة  للإقامة بالمستشفى لعدة أيام تجنباً لحدوث أي طارئ، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أعراض الجلطة القلبية.

أعراض الجلطة القلبية

هناك مجموعة من الأعراض المتعلقة بالجلطة القلبية، حيث أنها تأتي على النحو التالي:

  • ألم في الصدر حيث أنها تُعتبر من أكثر أعراض الجلطة القلبية شيوعاً.
  • ضغط واحتقان في منتصف منطقة الصدر.
  • آلام متواصلة في أعلى منطقة البطن.
  • ضيق في التنفس.
  • التعرق بشكل كبير.
  • حدوث حالات من الإغماء.
  • الشعور بحالة من الغثيان.
  • الميل للقيء.
  • انقباض في عضلة القص، والمعروفة بعلامة ليفين.
  • حدوث حالة من السعال.
  • شعور الشخص بالقلق دون معرفة السبب.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • تسارع في ضربات القلب.
  • حدوث شيء من الاضطراب.

العوامل التي تزيد فرص الإصابة بالجلطة القلبية

هناك مجموعة من العوامل تقوم على زيادة فرصة الإصابة بالجلطة القلبية، وتأتي على النحو التالي:

  • السمنة المفرطة.
  • قلة ممارسة التمارين الرياضية اليومية.
  • حالات التوتر الشديدة.
  • التاريخ العائلي، أي وجود حالة في العائلة مصاب بهذه الجلطة.
  • التدخين بشكل كبير.
  • تعاطي المخدرات بأشكالها وأنواعها.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار والدهون في الدم.
  • الارتفاع المستمر لضغط الدم.
  • الكبر في العمر، إذ إن الإناث الأكبر من خمسة وخمسين، والذكور الأكبر من خمسة وأربعين معرضون لجلطة القلبية بشكل كبير.

كيفية الوقاية من الجلطة القلبية

هناك مجموعة من الإرشادات تقي من الجلطة القلبي، وهي:

  • ممارسة الرياضة بشكل يومي، لأنها تحسن من أداء عضلة القلب.
  • الكشف الدوري كل مدة معينة من الزمن.
  • الحفاظ على الوزن المثالي.
  • تقليل الملح المضاف للطعام.
  • تناول الطعام الصحي الخالي من الدهون.
  • تناول الأطعمة التي تكون غنة بحمض الفوليك، لحماية الشرايين ووقايتها من التصلب.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن الانفعال والتوتر.
  • الإقلاع عن التدخين بشكل كلي.
  • تجنب ارتفاع ضغط الدم.
  • الابتعاد عن تعاطي المخدرات.
  • الابتعاد عن إجهاد الجسد.

المراجع:   1