مفصل الفك الصدغي أعراض التهاب مفصل الفك الصدغي كثيرة تتركز في منطقة الوجه، ومفصل الفك هو المفصل الوحيد الموجود في منطقة الوجه ويبعد سنتميتر واحد عن الأذن، ومهمته فتح وإغلاق الفم والقيام ببعض الحركات الأمامية والخلفية  عند عمليات التكلم والمضغ والتثاؤب، وهو يشبه البكرة يتحرك بسهولة داخل التجويف الفموي، يربطه مجموعة من العضلات والأوتار التي تجعله يتحرك في جميع الاتجاهات، ويصاب  مفصل الفك الصدغي بالتهابات تولد آلامًا تجعل من عملية فتح وإغلاق الفم أمرًا صعبًا، ولا تقتصر الإصابة على جنس وسن معين ولكنها تزداد عند الإناث بين أعمار (25_45) وذلك بسبب الاختلافات الهرمونية الأنثوية وطريقة التعاطي مع الأسباب العاطفية والنفسية عند الرجال والنساء. تشخيص التهاب الفك الصدغي تتم مراجعة الطبيب المختص لتحليل الأعراض وعدم تطابقها مع أي مرض آخر. يقوم الطبيب بإجراء حديث مع المريض يتضمن من خلاله أسئلة مثل: متى تشعر بالألم أو هل هناك صوت عند تحريك الفم؟ فحص تآكل الأسنان وتحسس الفك من جوانبه وسماع حركته عند الإغلاق والفتح. تصوير الفك بالأشعة السينية والمقطعية والرنين المغناطيسي. يعمل الطبيب على تشخيص الألم الذي يشعر به المريض وإعطاء العلاج المناسب. أسباب التهاب مفصل الفك الصدغي التعرض لضربة قوية أو حادث أضرَّ بالفك. عادات يمارسها المصاب مثل الشد على الأسنان دون وعي. عوامل وراثية وجينية. التوتر والعصبية والقلق. تمزق قد يصيب الرقبة والوجه. تلف في غضروف الفك الصدغي. انزلاق في قرص الفك الصدغي مما يؤدي إلى إصدار الأصوات في الفك. أعراض التهاب مفصل الفك الصدغي سماع أصوات كالطقطقة عند فتح الفم أو إغلاقه. صعوبة في المضغ أو الحديث أو التثاؤب مع الشعور بالألم. آلام حول منطقة الأذن. صداع لا يتوقف قد يجعل المريض يستيقظ ليلًا. شد في عضل الوجه وتصلب في منطقة الفك. صعوبة في إغلاق الفم. طنين داخل الأذن. آلام في منطقة الوجه كاملةً. تحسس الأسنان وإصابتها بالتسوس. عضة غير مستوية مع الأسنان تولد مظهرًا غير محبب للمريض. علاج التهاب مفصل الفك الصدغي حقن مادة البوتكس داخل الفك وذلك لتخفيف الألم. تناول الأطعمة اللينة والطرية مثل الشوربة والبيض واللين. استخدام الكمادات الباردة والساخنة لإراحة الفك وتمدد العضلات. استخدام العضاضة الحارسة لأنها تساعد على التقليل من الشد على الأسنان. تناول المسكنات التي تقلل من الإحساس بالألم والوجع. اللجوء إلى الحل الجراحي. استخدام التيجان والجسور التي توضع في الفم لإبعاد الفكين عن بعضهما حتى يتم علاج التهاب مفصل الفك الصدغي.

أعراض التهاب مفصل الفك الصدغي

أعراض التهاب مفصل الفك الصدغي

بواسطة: - آخر تحديث: 4 يناير، 2018

تصفح أيضاً

مفصل الفك الصدغي

أعراض التهاب مفصل الفك الصدغي كثيرة تتركز في منطقة الوجه، ومفصل الفك هو المفصل الوحيد الموجود في منطقة الوجه ويبعد سنتميتر واحد عن الأذن، ومهمته فتح وإغلاق الفم والقيام ببعض الحركات الأمامية والخلفية  عند عمليات التكلم والمضغ والتثاؤب، وهو يشبه البكرة يتحرك بسهولة داخل التجويف الفموي، يربطه مجموعة من العضلات والأوتار التي تجعله يتحرك في جميع الاتجاهات، ويصاب  مفصل الفك الصدغي بالتهابات تولد آلامًا تجعل من عملية فتح وإغلاق الفم أمرًا صعبًا، ولا تقتصر الإصابة على جنس وسن معين ولكنها تزداد عند الإناث بين أعمار (25_45) وذلك بسبب الاختلافات الهرمونية الأنثوية وطريقة التعاطي مع الأسباب العاطفية والنفسية عند الرجال والنساء.

تشخيص التهاب الفك الصدغي

  • تتم مراجعة الطبيب المختص لتحليل الأعراض وعدم تطابقها مع أي مرض آخر.
  • يقوم الطبيب بإجراء حديث مع المريض يتضمن من خلاله أسئلة مثل: متى تشعر بالألم أو هل هناك صوت عند تحريك الفم؟
  • فحص تآكل الأسنان وتحسس الفك من جوانبه وسماع حركته عند الإغلاق والفتح.
  • تصوير الفك بالأشعة السينية والمقطعية والرنين المغناطيسي.
  • يعمل الطبيب على تشخيص الألم الذي يشعر به المريض وإعطاء العلاج المناسب.

أسباب التهاب مفصل الفك الصدغي

  • التعرض لضربة قوية أو حادث أضرَّ بالفك.
  • عادات يمارسها المصاب مثل الشد على الأسنان دون وعي.
  • عوامل وراثية وجينية.
  • التوتر والعصبية والقلق.
  • تمزق قد يصيب الرقبة والوجه.
  • تلف في غضروف الفك الصدغي.
  • انزلاق في قرص الفك الصدغي مما يؤدي إلى إصدار الأصوات في الفك.

أعراض التهاب مفصل الفك الصدغي

  • سماع أصوات كالطقطقة عند فتح الفم أو إغلاقه.
  • صعوبة في المضغ أو الحديث أو التثاؤب مع الشعور بالألم.
  • آلام حول منطقة الأذن.
  • صداع لا يتوقف قد يجعل المريض يستيقظ ليلًا.
  • شد في عضل الوجه وتصلب في منطقة الفك.
  • صعوبة في إغلاق الفم.
  • طنين داخل الأذن.
  • آلام في منطقة الوجه كاملةً.
  • تحسس الأسنان وإصابتها بالتسوس.
  • عضة غير مستوية مع الأسنان تولد مظهرًا غير محبب للمريض.

علاج التهاب مفصل الفك الصدغي

  • حقن مادة البوتكس داخل الفك وذلك لتخفيف الألم.
  • تناول الأطعمة اللينة والطرية مثل الشوربة والبيض واللين.
  • استخدام الكمادات الباردة والساخنة لإراحة الفك وتمدد العضلات.
  • استخدام العضاضة الحارسة لأنها تساعد على التقليل من الشد على الأسنان.
  • تناول المسكنات التي تقلل من الإحساس بالألم والوجع.
  • اللجوء إلى الحل الجراحي.
  • استخدام التيجان والجسور التي توضع في الفم لإبعاد الفكين عن بعضهما حتى يتم علاج التهاب مفصل الفك الصدغي.