البحث عن مواضيع

هل يمكن لتناول بعض الأطعمة أو تجنبها أن يؤثر في الحالات المختلفة التي يمر بها الأشخاص, كالتوتر, و العصبية, والشعور بالنعاس؟ قد يتسائل الكثيرون عن صحة الأمر, فتجدهم بين مصدقين و مكذبين للموضوع, إلا أنه في الواقع حقيقة مفروغ منها, قام الكثيرون بتجربتها و الإستفادة منها, و من أهم الأطعمة التي يجب تناولها أو الإبتعاد عنها في بعض الحالات ما يلي: التوتر ما يجب تناوله: كوب من اللبن قليل الدسم أو معلقتين من المكسرات المخلوطة, و ذلك لإعتبار اللبن من أفضل المصادر الغذائية المحتوية على مادة الليسين, و كذلك المكسرات لإحتوائها على الأرجينين, الذي يساعد على الإسترخاء, و إزالة التوتر. ما لا يجب تناوله: علبة من الصودا, يعود السبب وراء ذلك إلى دراسة أمريكية أجريت على بعض الأشخاص الذين يشربون الصودا أكثر من ثلاث مرات في الأسبوع, حيث وجدتهم أكثر عرضة للإكتئاب و القلق, مقارنة مع الأشخاص الذين يشربون كميات قليلة. الحزن ما يجب تناوله: الجرجير أو سلطة السبانخ, وجدت دراسة نشرت في مجلة علم الأعصاب, بأن نقص فيتامين ب6 الموجود في هذه الأطعمة, يسبب العصبية و التهيج, و يزيد من حالات الإكتئاب. ما لا يجب تناوله: الشوكلاتة البيضاء, و ذلك لإفتقارها إلى الكاكاو الذي يحفز هرمون السيروتونين, المسؤول عن الشعور بالسعادة, بعكس الشوكلاتة السوداء تماما. انخفاض الطاقة ما يجب تناوله: حفنة من المكسرات, كالزبيب الذي يحتوي على البوتاسيوم, بحيث يحوله الجسم إلى سكر, ليزيد من طاقته, بالإضافة إلى المكسرات الغنية بالمغنيسيوم, الضروري للأعصاب و العضلات, و القيام بالتمثيل الغذائي. ما لا يجب تناوله: مشروبات الإسبريسو, على الرغم من قدرتها على الإيقاظ, إلا أن ارتفاع السكر في الدم بصورة مباشرة, قد يؤدي إلى هدمها بشكل سريع تماما, الأمر الذي يقلل من النشاط و الطاقة. الحصول على بعض النوم ما يجب تناوله: الفوشار الخالي من الدهون,  بحيث تحفز الكربوهيدرات على إنتاج السيروتونين في الجسم, و هي عبارة عن مادة كيميائية عصبية, تزيد من الشعور بالراحة. ما لا يجب تناوله: كوب حليب دافئ, و ذلك لقدرة البروتين الموجود في الحليب على تعزيز اليقظة, بالإضافة إلى إبطاء عملية الهضم, التي تجعل النوم متقطع, و غير منتظم. أطعمة غير متوقعة ترفع نسب السكر في الدم أبرز أطعمة الحصاد الخريفي أطعمة يمكن أن تسبب مشاكل في الهضم

أطعمة يجب تناولها و اخرى الإبتعاد عنها في بعض الحالات

images
بواسطة: - آخر تحديث: 16 فبراير، 2017

هل يمكن لتناول بعض الأطعمة أو تجنبها أن يؤثر في الحالات المختلفة التي يمر بها الأشخاص, كالتوتر, و العصبية, والشعور بالنعاس؟ قد يتسائل الكثيرون عن صحة الأمر, فتجدهم بين مصدقين و مكذبين للموضوع, إلا أنه في الواقع حقيقة مفروغ منها, قام الكثيرون بتجربتها و الإستفادة منها, و من أهم الأطعمة التي يجب تناولها أو الإبتعاد عنها في بعض الحالات ما يلي:

التوتر

ما يجب تناوله: كوب من اللبن قليل الدسم أو معلقتين من المكسرات المخلوطة, و ذلك لإعتبار اللبن من أفضل المصادر الغذائية المحتوية على مادة الليسين, و كذلك المكسرات لإحتوائها على الأرجينين, الذي يساعد على الإسترخاء, و إزالة التوتر.

ما لا يجب تناوله: علبة من الصودا, يعود السبب وراء ذلك إلى دراسة أمريكية أجريت على بعض الأشخاص الذين يشربون الصودا أكثر من ثلاث مرات في الأسبوع, حيث وجدتهم أكثر عرضة للإكتئاب و القلق, مقارنة مع الأشخاص الذين يشربون كميات قليلة.

الحزن

ما يجب تناوله: الجرجير أو سلطة السبانخ, وجدت دراسة نشرت في مجلة علم الأعصاب, بأن نقص فيتامين ب6 الموجود في هذه الأطعمة, يسبب العصبية و التهيج, و يزيد من حالات الإكتئاب.

ما لا يجب تناوله: الشوكلاتة البيضاء, و ذلك لإفتقارها إلى الكاكاو الذي يحفز هرمون السيروتونين, المسؤول عن الشعور بالسعادة, بعكس الشوكلاتة السوداء تماما.

انخفاض الطاقة

ما يجب تناوله: حفنة من المكسرات, كالزبيب الذي يحتوي على البوتاسيوم, بحيث يحوله الجسم إلى سكر, ليزيد من طاقته, بالإضافة إلى المكسرات الغنية بالمغنيسيوم, الضروري للأعصاب و العضلات, و القيام بالتمثيل الغذائي.

ما لا يجب تناوله: مشروبات الإسبريسو, على الرغم من قدرتها على الإيقاظ, إلا أن ارتفاع السكر في الدم بصورة مباشرة, قد يؤدي إلى هدمها بشكل سريع تماما, الأمر الذي يقلل من النشاط و الطاقة.

الحصول على بعض النوم

ما يجب تناوله: الفوشار الخالي من الدهون,  بحيث تحفز الكربوهيدرات على إنتاج السيروتونين في الجسم, و هي عبارة عن مادة كيميائية عصبية, تزيد من الشعور بالراحة.

ما لا يجب تناوله: كوب حليب دافئ, و ذلك لقدرة البروتين الموجود في الحليب على تعزيز اليقظة, بالإضافة إلى إبطاء عملية الهضم, التي تجعل النوم متقطع, و غير منتظم.

أطعمة غير متوقعة ترفع نسب السكر في الدم

أبرز أطعمة الحصاد الخريفي

أطعمة يمكن أن تسبب مشاكل في الهضم