تصحيح النظر بالليزر تصحيح النظر بالليزر "الليزك" هو إجراء طبي لتحسين القرنية والاستغناء عن النظارات أو العدسات اللاصقة، وهو من الإجراءات الحديثة نسبياً إذ تمت الموافقة عليه من قبل منظمة الغذاء والدواء عام 1998م، يتم خلال هذه العملية تعديل شكل القرنية باستخدام تقنية الليزر، حيث يتم إزالة طبقة رقيقة عن القرنية، ومن ثم يتم إزالة جزء من النسيج الداخلي للقرنية يعتم على درجة العيب البصري الموجود عند المريض، ومن ثم تُعاد الطبقة الرقيقة من القرنية لمكانها لتلتحم تلقائياً دون جراحة، وسوف نتحدث هنا عن أضرار عملية تصحيح النظر بالليزر. أضرار تصحيح النظر بالليزر بالرغم من أن هذا النوع من العمليات تم تصريحه من قبل الغذاء والدواء، إلا أن هناك أضرار قد تظهر على المريض على المستوى البعيد، أي بعد مضي خمس سنوات أو أكثر، ومن هذه الأضرار: انخفاض فعالية العملية، خاصة لدى الأشخاص الذين كانوا يعانون من طول النظر، حيث أُجريت دراسة عام 2005 أثبتت أن هناك أشخاص ممن كانوا يعانون من طول النظر واجهوا مُشكلة بعد مرور خمس سنوات على إجراءهم للعملية. جفاف العين بعد إجراء العملية، فهناك أشخاص عانوا من هذه المُشكلة لمدة عام بعد إجراءها، وهذه المُشكلة قد تُسبب عدم وضوح الرؤية، حيث يكون من الصعب على العينين إنتاج الدموع لتليينهما. صعوبة في الرؤية ليلاً، حيث يعاني بعض المرضى من صعوبة في الرؤية بالليل وقد يُصابوا بالرؤية المزدوجة، أو أن تكون الرؤية محاطة بهالة خاصة عند التواجد في مكان به مصابيج متوهجة. إصابة القرنية بالتهابات متكررة، ولكن هذا الأمر نادر الحدوث. ميزات تصحيح النظر بالليزر على الرغم من احتمال ظهور الأضرار السابقة على المريض، إلا أن استخدام الليزر يعتبر من أفضل الإجراءات الطبية للتخلص من مشاكل النظر، ولهذا يجب أن تتم على يد طبيب متمرس حتى لا تحدُث أخطاء تجعل المريض يضطر لعمل العملية مرة أخرى. أما أهم مزايا تصحيح النظر بالليزر فهي: تُصبح نسبة النظر 6/6. تتم العملية بدون الشعور بأي ألم. يتم إجراء العملية لكلتا العينين في نفس الوقت. التخلص من ارتداء النظارات الطبية والعدسات اللاصقة الطبية. سرعة أداء العملية حيث لا تحتاج إلى الكثير من الوقت. سرعة الشفاء والخروج من فترة النقاهة، حيث يستطيع المريض الرؤية بشكل أفضل بعد مرور شهرين على إجراء العملية. نصائح قبل القيام بعملية تصحيح النظر بالليزر جدير بالذكر أن هذه العمليات لا تناسب أصحاب القرنية الدقيقة أو ذات البناء غير المنتظم، ولهذا فإن الطبيب يطلب من المريض صورة مقطعية ثلاثية الأبعاد للتأكد من مناسبة العملية للمريض أم لا، كما أن أصحاب القرنية السميكة قد يعانون من المضاعفات والأضرار سابقة الذكر أكثر من غيرهم، وهذا كله يُحدده الطبيب المختص. فيديو عن نصائح بعد عملية الليزك   ننصحكم بمشاهد الفيديو الآتي الذي يتحدث فيه أخصائي طب وجراحة العيون الدكتور محمد بلال خليل عن نصائح بعد عملية الليزك: 

أضرار عملية تصحيح النظر بالليزر

أضرار عملية تصحيح النظر بالليزر

بواسطة: - آخر تحديث: 4 يونيو، 2018

تصحيح النظر بالليزر

تصحيح النظر بالليزر “الليزك” هو إجراء طبي لتحسين القرنية والاستغناء عن النظارات أو العدسات اللاصقة، وهو من الإجراءات الحديثة نسبياً إذ تمت الموافقة عليه من قبل منظمة الغذاء والدواء عام 1998م، يتم خلال هذه العملية تعديل شكل القرنية باستخدام تقنية الليزر، حيث يتم إزالة طبقة رقيقة عن القرنية، ومن ثم يتم إزالة جزء من النسيج الداخلي للقرنية يعتم على درجة العيب البصري الموجود عند المريض، ومن ثم تُعاد الطبقة الرقيقة من القرنية لمكانها لتلتحم تلقائياً دون جراحة، وسوف نتحدث هنا عن أضرار عملية تصحيح النظر بالليزر.

أضرار تصحيح النظر بالليزر

بالرغم من أن هذا النوع من العمليات تم تصريحه من قبل الغذاء والدواء، إلا أن هناك أضرار قد تظهر على المريض على المستوى البعيد، أي بعد مضي خمس سنوات أو أكثر، ومن هذه الأضرار:

  • انخفاض فعالية العملية، خاصة لدى الأشخاص الذين كانوا يعانون من طول النظر، حيث أُجريت دراسة عام 2005 أثبتت أن هناك أشخاص ممن كانوا يعانون من طول النظر واجهوا مُشكلة بعد مرور خمس سنوات على إجراءهم للعملية.
  • جفاف العين بعد إجراء العملية، فهناك أشخاص عانوا من هذه المُشكلة لمدة عام بعد إجراءها، وهذه المُشكلة قد تُسبب عدم وضوح الرؤية، حيث يكون من الصعب على العينين إنتاج الدموع لتليينهما.
  • صعوبة في الرؤية ليلاً، حيث يعاني بعض المرضى من صعوبة في الرؤية بالليل وقد يُصابوا بالرؤية المزدوجة، أو أن تكون الرؤية محاطة بهالة خاصة عند التواجد في مكان به مصابيج متوهجة.
  • إصابة القرنية بالتهابات متكررة، ولكن هذا الأمر نادر الحدوث.

ميزات تصحيح النظر بالليزر

على الرغم من احتمال ظهور الأضرار السابقة على المريض، إلا أن استخدام الليزر يعتبر من أفضل الإجراءات الطبية للتخلص من مشاكل النظر، ولهذا يجب أن تتم على يد طبيب متمرس حتى لا تحدُث أخطاء تجعل المريض يضطر لعمل العملية مرة أخرى.

أما أهم مزايا تصحيح النظر بالليزر فهي:

  • تُصبح نسبة النظر 6/6.
  • تتم العملية بدون الشعور بأي ألم.
  • يتم إجراء العملية لكلتا العينين في نفس الوقت.
  • التخلص من ارتداء النظارات الطبية والعدسات اللاصقة الطبية.
  • سرعة أداء العملية حيث لا تحتاج إلى الكثير من الوقت.
  • سرعة الشفاء والخروج من فترة النقاهة، حيث يستطيع المريض الرؤية بشكل أفضل بعد مرور شهرين على إجراء العملية.

نصائح قبل القيام بعملية تصحيح النظر بالليزر

جدير بالذكر أن هذه العمليات لا تناسب أصحاب القرنية الدقيقة أو ذات البناء غير المنتظم، ولهذا فإن الطبيب يطلب من المريض صورة مقطعية ثلاثية الأبعاد للتأكد من مناسبة العملية للمريض أم لا، كما أن أصحاب القرنية السميكة قد يعانون من المضاعفات والأضرار سابقة الذكر أكثر من غيرهم، وهذا كله يُحدده الطبيب المختص.

فيديو عن نصائح بعد عملية الليزك

 

ننصحكم بمشاهد الفيديو الآتي الذي يتحدث فيه أخصائي طب وجراحة العيون الدكتور محمد بلال خليل عن نصائح بعد عملية الليزك: