البحث عن مواضيع

عشبة الكثيرا إحدى أنواع الأعشاب المجهولة عند كثيرٍ من الناسّ رغم نموِّها في منطقة الشّرق الأوسط خاصّةً في سوريا، وتركيا، وإيران، والعراق، وتُعرف باسم الكثيرة أو الكثيراء، ويتمّ الحصول على هذه العشبة بجمّع الصّمغ من أشجار الكثيرا عن طريق عملّ شقوقٍ طوليّةٍ في لحاء الشّجرة حتى ينساب الصمغ منها ثمّ يتمّ جمعه وتجفيفه والاستفادة منه، ويوجد نوعان من الأشجار تنتجان لونيّن من الصمغ هما: الأبيض، والبنيّ، ويحتوي صمغ الكثيرا المسّتخدم في العديد من الأغراض والصناعات على مجموعةٍ كبيرةٍ من المواد الغذائيّة كالسكريّات، والكربوهيدرات، والأملاح المعدنيّة كالكالسيوم والبوتاسيوم، ومواد سليلوزيّة ونشويةٍ، وتركيباتٍ صمغيّةٍ، وسنقدم أضرار عشبة الكثيرا وفوائدها خلال هذا المقال بالتفصيل. أضرار عشبة الكثيرا عشبة الكثيرا بحسب مجموعةٍ كبيرةٍ من الدراسات العلميّة والطبيّة الموثوقة قليلة الأضرار وعادةً ما تكون محصورةً في سوء استخدام الشخص للعشبة أو للمواد المضافة لها أو في طريفة تحضيرها ومنها: عدم وجود فائدةٍ من الصمغ البنيّ اللون أو المائل إلى البني أيّ أنّ استخدامه لأيّ غرضٍ لا يُجدي نفعًا. عدم وجود زيت يُمكن استخراجه من صمغ الكثيرا أو الأشجار نفسها لذا يجب الانتباه لهذا الأمر. سوء استخدام الكثيرا للشعر يتسبب في نتائج عكسيّةٍ تتمثّل في زيادة خشونة الشعر، وزيادة التقصُّف، وزيادة التساقط، وفقدان الشعر لبريقه ولمعانه ونضارته، ولتجنُّب هذه المشكلة يُنصح بإضافة أحد الزيوت الطبيعيّة ذات الفائدة في علاج مشاكل الشعر كزيت الزيتون، وزيت الجرجير، وزيت جوز الهند إلى القناع المُراد وضعه على الشعر. فوائد عشبة الكثيرا علاج مشاكل الشّعر بحيث تعملّ على تقوية بصيلات الشّعر وزيادة معدّل نموِّه وإكسابه اللمعان والحيوية وإيقاف تساقط الشّعر حيث يتمّ نقّع صمغ الكثيرا الأبيض اللون في الماء النقي لمدة 24 ساعةٍ حتى تذوب تمامًا وتعطي مكوِّنًا يُشبه الجلّ ثمّ يتم دهّن فروة الرأس به وغسّله بعد ساعةٍ من تطبيقه. علاج مشّكلة النحافة عن طريق مزّج ملعقة من الكثيرا مع الحليب وإضافة النشا والسكر واللوز له وتناوله يوميًّا. علاج مشّكلة السمنة وزيادة الوزن عن طريق إضافة ملعقة صغيرة من الكثيرا إلى كوبٍ من الحليب المُحلّى بالعسل الطبيعيّ وتناول ملعقةٍ منه كلّ صباحٍ ومساءٍ. علاج العديد من الأمراض ومنها: التهاب الحنجرة، والتهاب الكبد، والإسهال، والسُّعال، وحرّقة البول وألمه، وانتفاخ العينيّن وتورمهما. علاج مشاكل البشرة والجلد عن طريق مزّج عشبة الكثيرا مع الخل الأبيض ومن الأمراض التي تُعالجها العشبة: الجرب، والنّمش، والحكة، والكَلفّ، وتصبُغات الوجه والجلد، والبرصّ، والبهاق. تخليص الجسم من السموم المتراكمة فيه نتيجة تناول الأدوية والتعرُّض للمواد الكيميائيّة والمواد الملوثة. المراجع:   1

أضرار عشبة الكثيرا

أضرار عشبة الكثيرا
بواسطة: - آخر تحديث: 6 سبتمبر، 2017

عشبة الكثيرا إحدى أنواع الأعشاب المجهولة عند كثيرٍ من الناسّ رغم نموِّها في منطقة الشّرق الأوسط خاصّةً في سوريا، وتركيا، وإيران، والعراق، وتُعرف باسم الكثيرة أو الكثيراء، ويتمّ الحصول على هذه العشبة بجمّع الصّمغ من أشجار الكثيرا عن طريق عملّ شقوقٍ طوليّةٍ في لحاء الشّجرة حتى ينساب الصمغ منها ثمّ يتمّ جمعه وتجفيفه والاستفادة منه، ويوجد نوعان من الأشجار تنتجان لونيّن من الصمغ هما: الأبيض، والبنيّ، ويحتوي صمغ الكثيرا المسّتخدم في العديد من الأغراض والصناعات على مجموعةٍ كبيرةٍ من المواد الغذائيّة كالسكريّات، والكربوهيدرات، والأملاح المعدنيّة كالكالسيوم والبوتاسيوم، ومواد سليلوزيّة ونشويةٍ، وتركيباتٍ صمغيّةٍ، وسنقدم أضرار عشبة الكثيرا وفوائدها خلال هذا المقال بالتفصيل.

أضرار عشبة الكثيرا

عشبة الكثيرا بحسب مجموعةٍ كبيرةٍ من الدراسات العلميّة والطبيّة الموثوقة قليلة الأضرار وعادةً ما تكون محصورةً في سوء استخدام الشخص للعشبة أو للمواد المضافة لها أو في طريفة تحضيرها ومنها:

  • عدم وجود فائدةٍ من الصمغ البنيّ اللون أو المائل إلى البني أيّ أنّ استخدامه لأيّ غرضٍ لا يُجدي نفعًا.
  • عدم وجود زيت يُمكن استخراجه من صمغ الكثيرا أو الأشجار نفسها لذا يجب الانتباه لهذا الأمر.
  • سوء استخدام الكثيرا للشعر يتسبب في نتائج عكسيّةٍ تتمثّل في زيادة خشونة الشعر، وزيادة التقصُّف، وزيادة التساقط، وفقدان الشعر لبريقه ولمعانه ونضارته، ولتجنُّب هذه المشكلة يُنصح بإضافة أحد الزيوت الطبيعيّة ذات الفائدة في علاج مشاكل الشعر كزيت الزيتون، وزيت الجرجير، وزيت جوز الهند إلى القناع المُراد وضعه على الشعر.

فوائد عشبة الكثيرا

  • علاج مشاكل الشّعر بحيث تعملّ على تقوية بصيلات الشّعر وزيادة معدّل نموِّه وإكسابه اللمعان والحيوية وإيقاف تساقط الشّعر حيث يتمّ نقّع صمغ الكثيرا الأبيض اللون في الماء النقي لمدة 24 ساعةٍ حتى تذوب تمامًا وتعطي مكوِّنًا يُشبه الجلّ ثمّ يتم دهّن فروة الرأس به وغسّله بعد ساعةٍ من تطبيقه.
  • علاج مشّكلة النحافة عن طريق مزّج ملعقة من الكثيرا مع الحليب وإضافة النشا والسكر واللوز له وتناوله يوميًّا.
  • علاج مشّكلة السمنة وزيادة الوزن عن طريق إضافة ملعقة صغيرة من الكثيرا إلى كوبٍ من الحليب المُحلّى بالعسل الطبيعيّ وتناول ملعقةٍ منه كلّ صباحٍ ومساءٍ.
  • علاج العديد من الأمراض ومنها: التهاب الحنجرة، والتهاب الكبد، والإسهال، والسُّعال، وحرّقة البول وألمه، وانتفاخ العينيّن وتورمهما.
  • علاج مشاكل البشرة والجلد عن طريق مزّج عشبة الكثيرا مع الخل الأبيض ومن الأمراض التي تُعالجها العشبة: الجرب، والنّمش، والحكة، والكَلفّ، وتصبُغات الوجه والجلد، والبرصّ، والبهاق.
  • تخليص الجسم من السموم المتراكمة فيه نتيجة تناول الأدوية والتعرُّض للمواد الكيميائيّة والمواد الملوثة.

المراجع:   1