رياضة كمال الأجسام تعتمد رياضة كمال الأجسام على مجموعة من التمارين و الأنظمة الغذائية المصممة لتعزيز تنمية العضلات في الجسم وتعزيز الصحة العامة واللياقة البدنية، بالإضافة إلى أن فوائد رياضة كمال الاجسام ليست فقط على المدى القصير، بل يمكن أن يكون لها فوائد صحية طويلة الأمد منها زيادة القوة العضلية وقوة التحمل وأيضًا زيادة في مرونة العضلات والمفاصل، ولكن بالرغم أن هذه الرياضة تملك العديد من الفوائد، إلا أن أضرار رياضة كمال الأجسام، وخاصة عند سوء ممارستها، قد تؤدي الى تأخير أو منع الوصول إلى الأهداف. فوائد رياضة كمال الأجسام إن التركيز على التمارين الهوائية فقط سيفقد الجسم أحد أهم العناصر الرئيسة في اللياقة العامة، ألا وهي الكتلة العضلية،وعليه يمكن لرياضة كمال الأجسام أن تقدم الكثير من الفوائد وأن تعمل على تحسين جودة الحياة، وفيما يأتي سيتم ذكر أهم هذه الفوائد للجسم: ((What Are the Benefits of Gaining Muscle Mass?, "www.livestrong.com", Retrieved in 02-10-2018, Edited)) التحكم في الوزن: عند التدريب وزيادة الكتلة العضلية، يؤدي ذلك الى زيادة فعالية حرق المزيد من السعرات الحرارية مما يساعد على إنقاص الوزن،حيث إنها بزيادة الكتلة العضلية، تزداد السعرات الحرارية المحروقة في وقت الراحة. زيادة القوة: يفقد الأفراد حوالي 10% من الكتلة العضلية لهم عند الوصول لسن ال50، لذا من الممكن لكبار السن الممارسين لتمارين القوة والمقاومة الكافية أن تزداد قوّتهم لنسبة تصل الثلاثة أضعاف من القوة الأصلية لهم، وزيادة القوة تقود بدورها لنمط حياة أكثر نشاطًا وصحّة. انخفاض خطر الإصابة: ومن فوائد بناء العضلات، المساعدة على حماية المفاصل من الإصابة،مع التقدم في العمر، قد يصبح التوازن مشكلة يمكن أن تؤدي إلى كسر عظام الورك أو أي إصابات أخرى، في حين تساعد العضلات الأقوى على دعم المفاصل. فوائد متنوعة: زيادة كتلة العضلات تؤدي الى زيادة القدرة على التحمل عند أداء الأنشطة البدنية، كما تعمل العضلات الأقوى أيضًا على مقاومة الآثار الجانبية للعضلات الضعيفة، والتي قد تسبب عدم الاستقرار والألم البنيوي، بالإضافة إلى أن تقوية العضلات تعطي مظهرًا جذابًا أيضًا، وتعزز من احترام الذات والشعور بتحسن بشكل عام. أضرار رياضة كمال الأجسام رياضة كمال تزيد من قوة الجسم وتساعد على منع الإصابة، ويمكن تحقيق زيادة كمية العضلات في الجسم من خلال الانخراط في تمارين القوة، والتي تعزز حجم العضلات عن طريق مجموعة واسعة من الأنشطة، وبالإضافة إلى هذه الفوائد، فإن أضرار رياضة كمال الأجسام وعواقبها وخيمة على الصحة على المدى البعيد، ومنها ما يأتي: ((The Disadvantages of Building Muscle Mass, "www.livestrong.com", Retrieved in 02-10-2018, Edited)) زيادة الوزن الأولية عند إنقاص الوزن وبناء كتلة العضلات في آن واحد قد يزداد الوزن في البداية بشكل مؤقت، وعند البدء في نظام غذائي وبرنامج تمارين القوة، تزداد الكتلة العضلية ويتم فقدان الدهون، كما أن استخدام الأوزان الأخف وإجراء المزيد من التكرارات يمكن أن يقلل من تأثير زيادة الوزن. كسور الإجهاد لدى النساء ترتبط سرعة بناء الكتلة العضلات مع كسور الإجهاد لدى النساء، حيث يظهر صدع صغير في العظام، وذلك عن طريق التمرين بشكل مكثف وبسرعة كبيرة، مع رفع أوزان أكثر من المستطاع، ويمكن أن يسبب ذلك إصابة هيكلية وتمثل واحدة من أضرار رياضة كمال الأجسام. الألم العضلي تنتج آلام العضلات من خلال التمارين اللازمة لبناء الكتلة العضلية، ولكن الإفراط في استخدام العضلات أثناء ممارسة تمرين القوة والرياضة ينتج عنها درجات متفاوتة من الألم قد تستمر لعدة أيام، أو من خلال رفع الكثير من الوزن أو الحركة بطريقة غير معتادة يمكن أن يؤدي إلى تمزق في العضلات وكذلك تمزق الأربطة والأوتار وكذلك الأنسجة اللينة المحيطة بها. فقدان الشهية العكسي كمال الأجسام والحافز لبناء كتلة عضلية قد يؤديان إلى فقدان الشهية العكسي، حيث تتميز هذه الحالة الصحية بالهوس لزيادة حجم العضلات باستمرار، في حين أن هذا الحافز يشكل دافعاً في البداية، ولكن بعض لاعبي كمال الأجسام يعتمد نظامًا غذائيًّا غير متوازن لتحقيق أهداف الكتلة العضلية، بالإضافة الى أن الأفراد المصابون بفقدان الشهية العكسي قد يعانون من إدراك غير دقيق لصورة الجسد، والشعور باستمرار بأن النتائج غير كافية على الرغم من انتفاخ العضلات. شروط ممارسة رياضة كمال الأجسام الخطوة الأولى لممارسة رياضة كمال الأجسام هي التوجه إلى الصالة الرياضية، والتشاور مع المدرب للمساعدة على إتقان التمارين بشكل الصحيح باستخدام الأوزان الحرة وأجهزة الوزن وغير ذلك، لتجنب حدوث الإصابات خلال التمرين والتقليل من أضرار رياضة كمال الأجسام، وفيما يأتي بعض الشروط الإضافية للمبتدئين: ((What You Should Know About Building Muscle Mass and Tone, "www.healthline.com", Retrieved in 02-10-2018, Edited)) تمارين الإحماء: يجب القيام بتمارين الإحماء لمدة تتراوح بين 5 إلى 10 دقائق مع بعض التمارين الرياضية مثل المشي السريع، الأمر الذي يساعد في تجنب الأصابة خلال ممارسة تمارين العضلات. البدء بالتدريج: البدء برفع الأوزان (1 – 2) كغ فقط عند الحاجة، يمكن أيضًا القيام بحركات تمارين القوة دون أوزان، عن طريق رفع ثقل الذراعين والساقين. زيادة الوزن تدريجيًّا: الرفع أكثر من اللازم هو الطريق للتعرض للإصابة، ولكن عدم تحدي العضلات لن ينتج أي مكاسب،وعليه يجب رفع الأوزان تدريجيًّا. الحركات المضبوطة: يجب تجنب استخدام الحركة غير المضبوطة للمفاصل أثناء رفع الأوزان الثقيلة، التي قد تؤدي إلى الإصابة. التنفس: المحافظة على التنفس أثناء التمارين مهم جدًّا، عن طريق الشهيق عند رفع الأوزان، والزفير عند الاسترخاء. ألم العضلات: لا قلق بشأن الألم والقليل من التعب العضلي الذي يستمر لبضعة أيام، إلا في حالة الشعور بالألم والتعب الشديدين، يجب أخذ بعض الوقت للراحة. نظام غذائي متوازن: يجب تناول نظام غذائي صحي يحتوي على جرعة جيدة من البروتين، حيث أن هذه الأطعمة سوف تساعد على بناء العضلات من خلال تحلل الأحماض الأمينية. استشارة الطبيب: بالإضافة إلى أهمية استشارة الطبيب البدء في روتين جديد، وخاصة عند وجود حالات صحية سابقة، لتعديل التمارين والمحافظة على السلامة.

أضرار رياضة كمال الأجسام

أضرار رياضة كمال الأجسام

بواسطة: - آخر تحديث: 16 أكتوبر، 2018

رياضة كمال الأجسام

تعتمد رياضة كمال الأجسام على مجموعة من التمارين و الأنظمة الغذائية المصممة لتعزيز تنمية العضلات في الجسم وتعزيز الصحة العامة واللياقة البدنية، بالإضافة إلى أن فوائد رياضة كمال الاجسام ليست فقط على المدى القصير، بل يمكن أن يكون لها فوائد صحية طويلة الأمد منها زيادة القوة العضلية وقوة التحمل وأيضًا زيادة في مرونة العضلات والمفاصل، ولكن بالرغم أن هذه الرياضة تملك العديد من الفوائد، إلا أن أضرار رياضة كمال الأجسام، وخاصة عند سوء ممارستها، قد تؤدي الى تأخير أو منع الوصول إلى الأهداف.

فوائد رياضة كمال الأجسام

إن التركيز على التمارين الهوائية فقط سيفقد الجسم أحد أهم العناصر الرئيسة في اللياقة العامة، ألا وهي الكتلة العضلية،وعليه يمكن لرياضة كمال الأجسام أن تقدم الكثير من الفوائد وأن تعمل على تحسين جودة الحياة، وفيما يأتي سيتم ذكر أهم هذه الفوائد للجسم: 1)What Are the Benefits of Gaining Muscle Mass?, “www.livestrong.com”, Retrieved in 02-10-2018, Edited

  • التحكم في الوزن: عند التدريب وزيادة الكتلة العضلية، يؤدي ذلك الى زيادة فعالية حرق المزيد من السعرات الحرارية مما يساعد على إنقاص الوزن،حيث إنها بزيادة الكتلة العضلية، تزداد السعرات الحرارية المحروقة في وقت الراحة.
  • زيادة القوةيفقد الأفراد حوالي 10% من الكتلة العضلية لهم عند الوصول لسن ال50، لذا من الممكن لكبار السن الممارسين لتمارين القوة والمقاومة الكافية أن تزداد قوّتهم لنسبة تصل الثلاثة أضعاف من القوة الأصلية لهم، وزيادة القوة تقود بدورها لنمط حياة أكثر نشاطًا وصحّة.
  • انخفاض خطر الإصابة: ومن فوائد بناء العضلات، المساعدة على حماية المفاصل من الإصابة،مع التقدم في العمر، قد يصبح التوازن مشكلة يمكن أن تؤدي إلى كسر عظام الورك أو أي إصابات أخرى، في حين تساعد العضلات الأقوى على دعم المفاصل.
  • فوائد متنوعة: زيادة كتلة العضلات تؤدي الى زيادة القدرة على التحمل عند أداء الأنشطة البدنية، كما تعمل العضلات الأقوى أيضًا على مقاومة الآثار الجانبية للعضلات الضعيفة، والتي قد تسبب عدم الاستقرار والألم البنيوي، بالإضافة إلى أن تقوية العضلات تعطي مظهرًا جذابًا أيضًا، وتعزز من احترام الذات والشعور بتحسن بشكل عام.

أضرار رياضة كمال الأجسام

رياضة كمال تزيد من قوة الجسم وتساعد على منع الإصابة، ويمكن تحقيق زيادة كمية العضلات في الجسم من خلال الانخراط في تمارين القوة، والتي تعزز حجم العضلات عن طريق مجموعة واسعة من الأنشطة، وبالإضافة إلى هذه الفوائد، فإن أضرار رياضة كمال الأجسام وعواقبها وخيمة على الصحة على المدى البعيد، ومنها ما يأتي: 2)The Disadvantages of Building Muscle Mass, “www.livestrong.com”, Retrieved in 02-10-2018, Edited

زيادة الوزن الأولية

عند إنقاص الوزن وبناء كتلة العضلات في آن واحد قد يزداد الوزن في البداية بشكل مؤقت، وعند البدء في نظام غذائي وبرنامج تمارين القوة، تزداد الكتلة العضلية ويتم فقدان الدهون، كما أن استخدام الأوزان الأخف وإجراء المزيد من التكرارات يمكن أن يقلل من تأثير زيادة الوزن.

كسور الإجهاد لدى النساء

ترتبط سرعة بناء الكتلة العضلات مع كسور الإجهاد لدى النساء، حيث يظهر صدع صغير في العظام، وذلك عن طريق التمرين بشكل مكثف وبسرعة كبيرة، مع رفع أوزان أكثر من المستطاع، ويمكن أن يسبب ذلك إصابة هيكلية وتمثل واحدة من أضرار رياضة كمال الأجسام.

الألم العضلي

تنتج آلام العضلات من خلال التمارين اللازمة لبناء الكتلة العضلية، ولكن الإفراط في استخدام العضلات أثناء ممارسة تمرين القوة والرياضة ينتج عنها درجات متفاوتة من الألم قد تستمر لعدة أيام، أو من خلال رفع الكثير من الوزن أو الحركة بطريقة غير معتادة يمكن أن يؤدي إلى تمزق في العضلات وكذلك تمزق الأربطة والأوتار وكذلك الأنسجة اللينة المحيطة بها.

فقدان الشهية العكسي

كمال الأجسام والحافز لبناء كتلة عضلية قد يؤديان إلى فقدان الشهية العكسي، حيث تتميز هذه الحالة الصحية بالهوس لزيادة حجم العضلات باستمرار، في حين أن هذا الحافز يشكل دافعاً في البداية، ولكن بعض لاعبي كمال الأجسام يعتمد نظامًا غذائيًّا غير متوازن لتحقيق أهداف الكتلة العضلية، بالإضافة الى أن الأفراد المصابون بفقدان الشهية العكسي قد يعانون من إدراك غير دقيق لصورة الجسد، والشعور باستمرار بأن النتائج غير كافية على الرغم من انتفاخ العضلات.

شروط ممارسة رياضة كمال الأجسام

الخطوة الأولى لممارسة رياضة كمال الأجسام هي التوجه إلى الصالة الرياضية، والتشاور مع المدرب للمساعدة على إتقان التمارين بشكل الصحيح باستخدام الأوزان الحرة وأجهزة الوزن وغير ذلك، لتجنب حدوث الإصابات خلال التمرين والتقليل من أضرار رياضة كمال الأجسام، وفيما يأتي بعض الشروط الإضافية للمبتدئين: 3)What You Should Know About Building Muscle Mass and Tone, “www.healthline.com”, Retrieved in 02-10-2018, Edited

  • تمارين الإحماء: يجب القيام بتمارين الإحماء لمدة تتراوح بين 5 إلى 10 دقائق مع بعض التمارين الرياضية مثل المشي السريع، الأمر الذي يساعد في تجنب الأصابة خلال ممارسة تمارين العضلات.
  • البدء بالتدريج: البدء برفع الأوزان (1 – 2) كغ فقط عند الحاجة، يمكن أيضًا القيام بحركات تمارين القوة دون أوزان، عن طريق رفع ثقل الذراعين والساقين.
  • زيادة الوزن تدريجيًّا: الرفع أكثر من اللازم هو الطريق للتعرض للإصابة، ولكن عدم تحدي العضلات لن ينتج أي مكاسب،وعليه يجب رفع الأوزان تدريجيًّا.
  • الحركات المضبوطة: يجب تجنب استخدام الحركة غير المضبوطة للمفاصل أثناء رفع الأوزان الثقيلة، التي قد تؤدي إلى الإصابة.
  • التنفس: المحافظة على التنفس أثناء التمارين مهم جدًّا، عن طريق الشهيق عند رفع الأوزان، والزفير عند الاسترخاء.
  • ألم العضلات: لا قلق بشأن الألم والقليل من التعب العضلي الذي يستمر لبضعة أيام، إلا في حالة الشعور بالألم والتعب الشديدين، يجب أخذ بعض الوقت للراحة.
  • نظام غذائي متوازن: يجب تناول نظام غذائي صحي يحتوي على جرعة جيدة من البروتين، حيث أن هذه الأطعمة سوف تساعد على بناء العضلات من خلال تحلل الأحماض الأمينية.
  • استشارة الطبيب: بالإضافة إلى أهمية استشارة الطبيب البدء في روتين جديد، وخاصة عند وجود حالات صحية سابقة، لتعديل التمارين والمحافظة على السلامة.

المراجع

1. What Are the Benefits of Gaining Muscle Mass?, “www.livestrong.com”, Retrieved in 02-10-2018, Edited
2. The Disadvantages of Building Muscle Mass, “www.livestrong.com”, Retrieved in 02-10-2018, Edited
3. What You Should Know About Building Muscle Mass and Tone, “www.healthline.com”, Retrieved in 02-10-2018, Edited