البحث عن مواضيع

يعتبر الكولاجين نوع من البروتينات الموجودة في جسم الإنسان بشكلٍ طبيعي بحيث يتم إنتاجه بشكلٍ مستمر، وله العديد من الفوائد التي يمنحها للجسم إذا توفر بمستوياتٍ جيدة، حيث يسرع  الشفاء من الجروح ويحافظ على صحة القلب، كما يدخل في تركيب أنسجة الجلد والأظافر والعظام والشعر، والجدير بالذكر بأنّ معدلات الكولاجين في الجسم تتعرض للتناقص مع التقدم قي العمر، لذا يجب الحصول عليه من مصادره الطبيعية أو عن طريق تناول حبوب الكولاجين المصنعة بعد استشارة الطبيب المختص، وسنتطرق في هذا المقال لذكر فوائد و أضرار الكولاجين للشعر. أضرار الكولاجين للشعر يجب على الأشخاص الذين يعانون من مرض الحساسية الحرص من استخدام الكولاجين بكثرة أو لفتراتٍ طويلة إذ يجب استشارة الطبيب للتعرف على الكمية المسموح بها والطريقة الصحيحة لاستخدامه، وذلك لتجنب الأضرار التي قد تنتج عن استخدام الكولاجين وهي: إصابة فروة الرأس بالاحمرار. تهيج البشرة وإصابتها بمشكلة الحساسية. إذا استُخدم الكولاجين على الشعر بكميةٍ كبيرة قد يؤدي ذلك إلى الإصابة بطفحٍ جلدي أو ظهور الحبوب على منطقة الرأس بالكامل. يسرع من ظهور الشعر الأبيض. فوائد الكولاجين للشعر يعالج الكولاجين مشكلة تساقط الشعر إذا تم أخذه عن طريق الحقن أو باستعمال الحبوب، حيث يحفز الشعر على النمو ويزيد من حجمه وكثافته ويساعد على بنائه بشكلٍ سليم، وينتج ذلك عن زيادة كمية البروتينات في الجسم، الأمر الذي يفيد الأشخاص الذين تقدم بهم العمر بحيث تنخفض نسبة الكولاجين في أجسامهم ويؤدي إلى إضعاف نمو شعرهم. تناول حبوب الكولاجين أو تطبيقه موضعياً على الشعر باستخدام العلاجات المتوافرة في صالونات التجميل، يعالج وبشكلٍ فعّال الشعر التالف فيقوم بتجديده وإصلاحه، كما يزيد من معدلات رطوبته ويقضي على مشكلة جفافه. يحتوي الكولاجين على العناصر الغذائية المقوية لبنية الشعر، الأمر الذي يساهم بشكلٍ كبير في تغيته وإمداده بالمواد الضرورية وبالتالي يساعد على تعزيز نموه. يحارب الكولاجين الشقائق أو الجذور الحرة في الجسم، والتي تؤدي تعمل بدورها على إصابة الشعر بالتلف  وتزيد من نسبة تساقطه، وذلك بفضل احتوائه على معدلاتٍ عالية من مضادات الأكسدة. يحسن الكولاجين من صحة الشعر ويعمل على تقويته، وذلك بفضل احتوائه على مجموعة من الأحماض الأمينية، حيث انّ الشعر جزء هام في الجسم ويحتاج إلى كمياتٍ كافية من الكولاجين للمحافظة عليه وتحسين نموه وتقوية بصيلات الشعر الضعيفة. يساهم في منح الشعر مظهراً جميلاً وجذّاباً، وذلك باعتباره من المواد الفعّالة في تنعيم الشعر وفرده، كما يخلصه من الخشونة والتشابك. يمنح الشعر اللمعان والبريق. المراجع:  1  2

أضرار الكولاجين للشعر

أضرار الكولاجين للشعر
بواسطة: - آخر تحديث: 16 يوليو، 2017

يعتبر الكولاجين نوع من البروتينات الموجودة في جسم الإنسان بشكلٍ طبيعي بحيث يتم إنتاجه بشكلٍ مستمر، وله العديد من الفوائد التي يمنحها للجسم إذا توفر بمستوياتٍ جيدة، حيث يسرع  الشفاء من الجروح ويحافظ على صحة القلب، كما يدخل في تركيب أنسجة الجلد والأظافر والعظام والشعر، والجدير بالذكر بأنّ معدلات الكولاجين في الجسم تتعرض للتناقص مع التقدم قي العمر، لذا يجب الحصول عليه من مصادره الطبيعية أو عن طريق تناول حبوب الكولاجين المصنعة بعد استشارة الطبيب المختص، وسنتطرق في هذا المقال لذكر فوائد و أضرار الكولاجين للشعر.

أضرار الكولاجين للشعر

يجب على الأشخاص الذين يعانون من مرض الحساسية الحرص من استخدام الكولاجين بكثرة أو لفتراتٍ طويلة إذ يجب استشارة الطبيب للتعرف على الكمية المسموح بها والطريقة الصحيحة لاستخدامه، وذلك لتجنب الأضرار التي قد تنتج عن استخدام الكولاجين وهي:

  • إصابة فروة الرأس بالاحمرار.
  • تهيج البشرة وإصابتها بمشكلة الحساسية.
  • إذا استُخدم الكولاجين على الشعر بكميةٍ كبيرة قد يؤدي ذلك إلى الإصابة بطفحٍ جلدي أو ظهور الحبوب على منطقة الرأس بالكامل.
  • يسرع من ظهور الشعر الأبيض.

فوائد الكولاجين للشعر

  • يعالج الكولاجين مشكلة تساقط الشعر إذا تم أخذه عن طريق الحقن أو باستعمال الحبوب، حيث يحفز الشعر على النمو ويزيد من حجمه وكثافته ويساعد على بنائه بشكلٍ سليم، وينتج ذلك عن زيادة كمية البروتينات في الجسم، الأمر الذي يفيد الأشخاص الذين تقدم بهم العمر بحيث تنخفض نسبة الكولاجين في أجسامهم ويؤدي إلى إضعاف نمو شعرهم.
  • تناول حبوب الكولاجين أو تطبيقه موضعياً على الشعر باستخدام العلاجات المتوافرة في صالونات التجميل، يعالج وبشكلٍ فعّال الشعر التالف فيقوم بتجديده وإصلاحه، كما يزيد من معدلات رطوبته ويقضي على مشكلة جفافه.
  • يحتوي الكولاجين على العناصر الغذائية المقوية لبنية الشعر، الأمر الذي يساهم بشكلٍ كبير في تغيته وإمداده بالمواد الضرورية وبالتالي يساعد على تعزيز نموه.
  • يحارب الكولاجين الشقائق أو الجذور الحرة في الجسم، والتي تؤدي تعمل بدورها على إصابة الشعر بالتلف  وتزيد من نسبة تساقطه، وذلك بفضل احتوائه على معدلاتٍ عالية من مضادات الأكسدة.
  • يحسن الكولاجين من صحة الشعر ويعمل على تقويته، وذلك بفضل احتوائه على مجموعة من الأحماض الأمينية، حيث انّ الشعر جزء هام في الجسم ويحتاج إلى كمياتٍ كافية من الكولاجين للمحافظة عليه وتحسين نموه وتقوية بصيلات الشعر الضعيفة.
  • يساهم في منح الشعر مظهراً جميلاً وجذّاباً، وذلك باعتباره من المواد الفعّالة في تنعيم الشعر وفرده، كما يخلصه من الخشونة والتشابك.
  • يمنح الشعر اللمعان والبريق.

المراجع:  1  2