العنبر الدخني العنبر الدخني عبارةٌ عن مركبٍ يمتاز بطبيعته الطريّة ولونه المائل إلى الأسود فور استخراجه، يتمّ استخراجه من أمعاء الحوت المعروف بحوت العنبر الذي يختلف عن الحيتان الأخرى برأسه الضخم ويكون في البداية يشبه المادة الشمعيّة وسرعان ما يتحوّل إلى مادةٍ صلبةٍ تكون بأحجامٍ وألوانٍ متعدّدةٍ فمنه ذو اللون الأشهب، والرماديّ، والأصفر المائل إلى البياض، يدخل العنبر الدخني في العديد من لصناعات ولعلّ ابرزها صناعة العطور بحيث يعدّ عطر العنبر الدخني من أغلى العطور ثمناً فهو يعمل كمادةٍ مثبّتةٍ للرائحة لأطول فترةٍ ممكنةٍ، ويحتوي في تركيبته على العديد من العناصر التي تلحق الضرر بالإنسان فما هي أضرار العنبر الدخني. الخصائص الكيميائية للعنبر الدخني يعدّ العنبر من المواد التي لا تنحلّ في الماء (غير ذائب). لا يتأثر بالأحماض. تؤدي عملية الأكسدة على مادة العنبرين إلى فصل المركّب إلى أميروكسان وأمبرينول وهما اللذان يُعطيان العنبر الدخني رائحته المميزة. تسخين العنبر كمادةٍ خام في الكحول يؤدي إلى الحصول على بلوراتٍ بيضاء وذلك من المادة البروتينية العنبرين. أضرار العنبر الدخني يحتوي العنبر على عناصر ومواد نافعة ومنها الضارّة فهو يستخدم في أكثر من مجالٍ غير الصناعات العطرية وإلى الآن لم توجد دراساتٌ ثابتةٌ على وجود أضرار العنبر الدخني سوى أنّه يعمل على زيادة الوزن والسمنة بشكلٍ سريعٍ وملحوظٍ بسبب أنّه من المواد الفاتحة للشهيّة، وتكمن خطورته في استخدامه بشكلٍ مفرطٍ وخصوصاً من قِبَل الأشخاص اللذين يعانون من مشاكل الحساسيّة وتسارع في نبضات القلب أو مشاكل القلب المختلفة وذلك لأنّ العنبر الدخني بطبيعته يعمل على زيادة قوة دقّات القلب ومع وجود المرض أو المشكلة فإنّه يصبح مصدر تهديدٍ للحياة. استعمالات العنبر الدخني التخفيف من التهابات المفاصل والتخلّص من آلامها. طرد الغازات الموجودة في المعدة. زيادة نبضات القلب مما يؤدي إلى تحسين العملية التنفسيّة. علاج الكثير من الأمراض أهمها الشلل الناتج عن الجلطات الدموية. علاج العديد من الأمراض والمشاكل الصحية التي تصيب الاطفال، كما أنه يعمل على تحفيز النطق عند الأشخاص اللذين يعانون من تأخر أو ضعف النطق. يساعد العنبر والعنبر الدخني في تقوية الذاكرة وتحسين أداء الدماغ والحواس المختلفة. التخلّص من الإصابات والآلام للأعصاب وفقرات الظهر وذلك من خلال دهن المنطقة المصابة به. علاج قرص ولدغات بعض الحشرات مثل لدغات العقارب والأفاعي؛ وذلك من خلال مزج العنبر مع العسل والسمن ودهن مكان اللدغ. يستخدم كوسيلةٍ للتخلّص من البلغم في حالاته الشديدة.

أضرار العنبر الدخني

أضرار العنبر الدخني

بواسطة: - آخر تحديث: 13 مارس، 2018

العنبر الدخني

العنبر الدخني عبارةٌ عن مركبٍ يمتاز بطبيعته الطريّة ولونه المائل إلى الأسود فور استخراجه، يتمّ استخراجه من أمعاء الحوت المعروف بحوت العنبر الذي يختلف عن الحيتان الأخرى برأسه الضخم ويكون في البداية يشبه المادة الشمعيّة وسرعان ما يتحوّل إلى مادةٍ صلبةٍ تكون بأحجامٍ وألوانٍ متعدّدةٍ فمنه ذو اللون الأشهب، والرماديّ، والأصفر المائل إلى البياض، يدخل العنبر الدخني في العديد من لصناعات ولعلّ ابرزها صناعة العطور بحيث يعدّ عطر العنبر الدخني من أغلى العطور ثمناً فهو يعمل كمادةٍ مثبّتةٍ للرائحة لأطول فترةٍ ممكنةٍ، ويحتوي في تركيبته على العديد من العناصر التي تلحق الضرر بالإنسان فما هي أضرار العنبر الدخني.

الخصائص الكيميائية للعنبر الدخني

  • يعدّ العنبر من المواد التي لا تنحلّ في الماء (غير ذائب).
  • لا يتأثر بالأحماض.
  • تؤدي عملية الأكسدة على مادة العنبرين إلى فصل المركّب إلى أميروكسان وأمبرينول وهما اللذان يُعطيان العنبر الدخني رائحته المميزة.
  • تسخين العنبر كمادةٍ خام في الكحول يؤدي إلى الحصول على بلوراتٍ بيضاء وذلك من المادة البروتينية العنبرين.

أضرار العنبر الدخني

يحتوي العنبر على عناصر ومواد نافعة ومنها الضارّة فهو يستخدم في أكثر من مجالٍ غير الصناعات العطرية وإلى الآن لم توجد دراساتٌ ثابتةٌ على وجود أضرار العنبر الدخني سوى أنّه يعمل على زيادة الوزن والسمنة بشكلٍ سريعٍ وملحوظٍ بسبب أنّه من المواد الفاتحة للشهيّة، وتكمن خطورته في استخدامه بشكلٍ مفرطٍ وخصوصاً من قِبَل الأشخاص اللذين يعانون من مشاكل الحساسيّة وتسارع في نبضات القلب أو مشاكل القلب المختلفة وذلك لأنّ العنبر الدخني بطبيعته يعمل على زيادة قوة دقّات القلب ومع وجود المرض أو المشكلة فإنّه يصبح مصدر تهديدٍ للحياة.

استعمالات العنبر الدخني

  • التخفيف من التهابات المفاصل والتخلّص من آلامها.
  • طرد الغازات الموجودة في المعدة.
  • زيادة نبضات القلب مما يؤدي إلى تحسين العملية التنفسيّة.
  • علاج الكثير من الأمراض أهمها الشلل الناتج عن الجلطات الدموية.
  • علاج العديد من الأمراض والمشاكل الصحية التي تصيب الاطفال، كما أنه يعمل على تحفيز النطق عند الأشخاص اللذين يعانون من تأخر أو ضعف النطق.
  • يساعد العنبر والعنبر الدخني في تقوية الذاكرة وتحسين أداء الدماغ والحواس المختلفة.
  • التخلّص من الإصابات والآلام للأعصاب وفقرات الظهر وذلك من خلال دهن المنطقة المصابة به.
  • علاج قرص ولدغات بعض الحشرات مثل لدغات العقارب والأفاعي؛ وذلك من خلال مزج العنبر مع العسل والسمن ودهن مكان اللدغ.
  • يستخدم كوسيلةٍ للتخلّص من البلغم في حالاته الشديدة.