البحث عن مواضيع

يعتبر الجرم السماوي الوحيد الذي يدور حول كوكب الأرض هو القمر، حيث تستغرق دورته حول كوكب الأرض سبعة وعشرون يوماً، ولأن الأرض تتحرك حول الشمس في نفس الوقت الذي يتحرك فيه القمر حول الأرض فإن القمر يستغرق وقتاً أطول ليعود إلى الطور الذي بدأ منه، وكل تسعة وعشرين يوماً يُكمل القمر دورته بحركة متناسقة مع حركة كوكب الأرض، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أطوار أوجه القمر وتأثير القمر على الأرض. أسماء أوجه القمر تحدث أطوار القمر نتيجة لوضعية كل من الشمس والأرض والقمر بالنسبة لبعضهم البعض، واعتمادا على موقع القمر من الأرض، فإن شكل القمر يختلف في كل طور، أما فيما يخص أطوار القمر بالترتيب من بداية الشهر القمري إلى نهايته، فهي كالآتي: أولاً، المحاق: تحدث هذه الحالة للقمر عندما يكون القمر والشمس على نفس الجانب من الأرض. في حالة المحاق يكون وجه القمر المقابل للأرض مظلم لا يمكن أن يُرى. ثانياً، الهلال المُتزاتد: في هذا الطور يكون جزء صغير من القمر مضاء وتكون نسبة إضاءته قليلة ثم تزداد تدريجياً. يظهر الطور الثاني بعد ثلاث أيام ونصف إلى سبع أيام من ظهور المحاق، وعند ظهور هذا الطور يكون قد بدأ شهر قمري جديد. نستطيع مشاهدة الهلال المتزاند لعدة دقائق بعد غروب الشمس فقط. ثالثاً، التربيع الأول: سُمي بهذا الأسم لأن القمر يتحرك ربع دورة من دورته حول الأرض. في الطور الثالث تكون الزاوية بين القمر والشمس تسعين درجة فقط. رابعاً، الأحدب المتزايد: عادة ما يظهر هذا الطور بعد عشر أيام ونصف إلى أربعة عشر يوماً من ظهور المحاق. خامساً، البدر: يحدث هذا الطور بعد أسبوعين من طور المحاق. في طور البدر يكون القمر بكامل إضائته أي مضاءً بشكل كامل. في هذه الحالة تكون الزاوية بين القمر والشمس مئة وثمانين درجة فقط. أيضاً في هذه الحالة تكون الأرض بين القمر والشمس بحيث يكون القمر مضاءً بالكامل من قبل الشمس. أما فيما يخص تأثير القمر على الأرض فإن يؤثر على الأرض بعدة ظواهر: ومن أهم هذه الظواهر ظاهرتا كسوف الشمس وخسوف القمر، بالإضافة إلى ظاهرتا المد والجزر. ففي ظاهرتا كسوف الشمس وخسوف القمر يكون كل من القمر والأرض والشمس على نفس الاستقامة. ففي الكسوف يقع القمر بين الأرض والشمس، وقد يحدث الكسوف مرتين إلى خمس مرات في السنة. أما في حالة خسوف القمر فإن الأرض تكون بين القمر والشمس، حيث أنه يتكرر خسوف القمر أكثر من أربع مرات في السنة. اقرأ أيضا: أسباب ظاهرة القمر الأحمر حقائق عن القمر طريقة حساب السنة الضوئية المراجع: 1  2

أسماء أوجه القمر

أسماء أوجه القمر
بواسطة: - آخر تحديث: 8 فبراير، 2017

يعتبر الجرم السماوي الوحيد الذي يدور حول كوكب الأرض هو القمر، حيث تستغرق دورته حول كوكب الأرض سبعة وعشرون يوماً، ولأن الأرض تتحرك حول الشمس في نفس الوقت الذي يتحرك فيه القمر حول الأرض فإن القمر يستغرق وقتاً أطول ليعود إلى الطور الذي بدأ منه، وكل تسعة وعشرين يوماً يُكمل القمر دورته بحركة متناسقة مع حركة كوكب الأرض، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أطوار أوجه القمر وتأثير القمر على الأرض.

أسماء أوجه القمر

تحدث أطوار القمر نتيجة لوضعية كل من الشمس والأرض والقمر بالنسبة لبعضهم البعض، واعتمادا على موقع القمر من الأرض، فإن شكل القمر يختلف في كل طور، أما فيما يخص أطوار القمر بالترتيب من بداية الشهر القمري إلى نهايته، فهي كالآتي:

أولاً، المحاق:

  • تحدث هذه الحالة للقمر عندما يكون القمر والشمس على نفس الجانب من الأرض.
  • في حالة المحاق يكون وجه القمر المقابل للأرض مظلم لا يمكن أن يُرى.

ثانياً، الهلال المُتزاتد:

  • في هذا الطور يكون جزء صغير من القمر مضاء وتكون نسبة إضاءته قليلة ثم تزداد تدريجياً.
  • يظهر الطور الثاني بعد ثلاث أيام ونصف إلى سبع أيام من ظهور المحاق، وعند ظهور هذا الطور يكون قد بدأ شهر قمري جديد.
  • نستطيع مشاهدة الهلال المتزاند لعدة دقائق بعد غروب الشمس فقط.

ثالثاً، التربيع الأول:

  • سُمي بهذا الأسم لأن القمر يتحرك ربع دورة من دورته حول الأرض.
  • في الطور الثالث تكون الزاوية بين القمر والشمس تسعين درجة فقط.

رابعاً، الأحدب المتزايد:

  • عادة ما يظهر هذا الطور بعد عشر أيام ونصف إلى أربعة عشر يوماً من ظهور المحاق.

خامساً، البدر:

  • يحدث هذا الطور بعد أسبوعين من طور المحاق.
  • في طور البدر يكون القمر بكامل إضائته أي مضاءً بشكل كامل.
  • في هذه الحالة تكون الزاوية بين القمر والشمس مئة وثمانين درجة فقط.
  • أيضاً في هذه الحالة تكون الأرض بين القمر والشمس بحيث يكون القمر مضاءً بالكامل من قبل الشمس.

أما فيما يخص تأثير القمر على الأرض فإن يؤثر على الأرض بعدة ظواهر:

  • ومن أهم هذه الظواهر ظاهرتا كسوف الشمس وخسوف القمر، بالإضافة إلى ظاهرتا المد والجزر.
  • ففي ظاهرتا كسوف الشمس وخسوف القمر يكون كل من القمر والأرض والشمس على نفس الاستقامة.
  • ففي الكسوف يقع القمر بين الأرض والشمس، وقد يحدث الكسوف مرتين إلى خمس مرات في السنة.
  • أما في حالة خسوف القمر فإن الأرض تكون بين القمر والشمس، حيث أنه يتكرر خسوف القمر أكثر من أربع مرات في السنة.

اقرأ أيضا:
أسباب ظاهرة القمر الأحمر
حقائق عن القمر
طريقة حساب السنة الضوئية

المراجع: 1  2