البحث عن مواضيع

ضغط الدم ونعني بضغط الدم هو قوة دفع الدم في ضد جدران شرايين الدورة الدموية، وذلك عندما يضخ الدم من القلب باتجاه باقي أجهزة وأعضاء الجسم كاملة. ويقارب ضغط الدم للإنسان الطبيعي في مقياس الضغط 120/80 ملم زئبق. وقد يتعرض ضغط الدم للارتفاع أو الانخفاض في الجسم مسبباً مشاكل صحية كبيرة. ويعتبر انخفاض ضغط الدم من المشاكل الصحية الشائعة بين الناس، وفيها يكون قياس الضغط الانقباضي أقل من 90ملم زئبق، بينما يكون ضغط الدم الانبساطي أقل من 60. وهنا سوف نتحدث عن أهم أعراض انخفاض ضغط الدم، وأبرز أسباب نزول الضغط عند الإنسان. أعراض نزول الضغط صعوبة في التنفس، يرافقها آلام في الصدر. الدوخة "الدوار" وعدم الإتزان، وقد تؤدي أحياناً إلى الغيبوبة والإغماء في بعض الحالات التي يكون فيها الانخفاض حاداً. صداع في كامل الرأس، مع تصلب في عضلات الرقبة، مع آلام قوية أعلى الظهر. عدم انتظام في ضربات القلب. تعب شديد وإرهاق ملحوظ في الجسم. حدوث ضعف أو تشويش في السمع. ضعف في النظر، أو غشاوة مؤقتة في البصر. اضطراب في النسيج الضام. براز أسود اللون. عسر أو صعوبة في إخراج البول. اضطرابات في الجهاز الهضمي، وسوء هضم الطعام. أسباب نزول الضغط تغيرات في مستوى الهرمونات في الجسم وبخاصة لدى النساء في فترة الدورة الشهرية. تناول بعض الأدوية الخافضة للضغط، أو الموسعة للشرايين والأوعية الدموية. مشاكل في القلب؛ كعدم انتظام ضربات القلب، أو ضعف عضلة القلب، أو النوبات القلبية، أو مشاكل في صمام القلب، أو فشل "قصور القلب"، إذ أن هذه المشكلات في القلب تعيق عملية ضخ الدم إلى كافة مناطق الجسم. وجود مشاكل في الغدد الصماء كقصور الغدة الدرقية، أو الغدة الكظرية. الجفاف أو عدم شرب السوائل بشكلٍ كافٍ، كما في حالة الصيام لآخر النهار، أو تناول الأدوية المدرة للبول. فقر الدم "الأنيميا" نتيجة هبوطٍ حاد في نسبة المعادن والفيتامينات في الجسم. ممارسة بعض تمارين الاسترخاء كاليوغا أو رياضة التأمل قد تسبب انخفاضاً في الضغط. تناول بعض المشروبات المخفضة لضغط الدم كالكاكاو أو الكركديه مثلاً. الحمل عند المرأة، وذلك لأن الدورة الدموية تتوسع خلال فترة الحمل، مما يخفض ضغط الدم لديها لفترة مؤقتة وغالباً ما تعود لطبيعتها بعد الولادة. حدوث نزيف داخلي نتيجة عملية جراحية أو حوادث المركبات وغيرها. وجود مشاكل في عمل الكليتين. انخفاض نسبة السكر في الدم، أو انخفاض نسبة الأملاح في الجسم. المراجع:  1

أسباب نزول الضغط

أسباب نزول الضغط
بواسطة: - آخر تحديث: 11 يناير، 2018

ضغط الدم

ونعني بضغط الدم هو قوة دفع الدم في ضد جدران شرايين الدورة الدموية، وذلك عندما يضخ الدم من القلب باتجاه باقي أجهزة وأعضاء الجسم كاملة. ويقارب ضغط الدم للإنسان الطبيعي في مقياس الضغط 120/80 ملم زئبق. وقد يتعرض ضغط الدم للارتفاع أو الانخفاض في الجسم مسبباً مشاكل صحية كبيرة. ويعتبر انخفاض ضغط الدم من المشاكل الصحية الشائعة بين الناس، وفيها يكون قياس الضغط الانقباضي أقل من 90ملم زئبق، بينما يكون ضغط الدم الانبساطي أقل من 60. وهنا سوف نتحدث عن أهم أعراض انخفاض ضغط الدم، وأبرز أسباب نزول الضغط عند الإنسان.

أعراض نزول الضغط

  • صعوبة في التنفس، يرافقها آلام في الصدر.
  • الدوخة “الدوار” وعدم الإتزان، وقد تؤدي أحياناً إلى الغيبوبة والإغماء في بعض الحالات التي يكون فيها الانخفاض حاداً.
  • صداع في كامل الرأس، مع تصلب في عضلات الرقبة، مع آلام قوية أعلى الظهر.
  • عدم انتظام في ضربات القلب.
  • تعب شديد وإرهاق ملحوظ في الجسم.
  • حدوث ضعف أو تشويش في السمع.
  • ضعف في النظر، أو غشاوة مؤقتة في البصر.
  • اضطراب في النسيج الضام.
  • براز أسود اللون.
  • عسر أو صعوبة في إخراج البول.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي، وسوء هضم الطعام.

أسباب نزول الضغط

  • تغيرات في مستوى الهرمونات في الجسم وبخاصة لدى النساء في فترة الدورة الشهرية.
  • تناول بعض الأدوية الخافضة للضغط، أو الموسعة للشرايين والأوعية الدموية.
  • مشاكل في القلب؛ كعدم انتظام ضربات القلب، أو ضعف عضلة القلب، أو النوبات القلبية، أو مشاكل في صمام القلب، أو فشل “قصور القلب”، إذ أن هذه المشكلات في القلب تعيق عملية ضخ الدم إلى كافة مناطق الجسم.
  • وجود مشاكل في الغدد الصماء كقصور الغدة الدرقية، أو الغدة الكظرية.
  • الجفاف أو عدم شرب السوائل بشكلٍ كافٍ، كما في حالة الصيام لآخر النهار، أو تناول الأدوية المدرة للبول.
  • فقر الدم “الأنيميا” نتيجة هبوطٍ حاد في نسبة المعادن والفيتامينات في الجسم.
  • ممارسة بعض تمارين الاسترخاء كاليوغا أو رياضة التأمل قد تسبب انخفاضاً في الضغط.
  • تناول بعض المشروبات المخفضة لضغط الدم كالكاكاو أو الكركديه مثلاً.
  • الحمل عند المرأة، وذلك لأن الدورة الدموية تتوسع خلال فترة الحمل، مما يخفض ضغط الدم لديها لفترة مؤقتة وغالباً ما تعود لطبيعتها بعد الولادة.
  • حدوث نزيف داخلي نتيجة عملية جراحية أو حوادث المركبات وغيرها.
  • وجود مشاكل في عمل الكليتين.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم، أو انخفاض نسبة الأملاح في الجسم.

المراجع:  1